ما هي مهام الهيئة الملكية للجبيل وينبع

كتابة ضحى حماده آخر تحديث: 31 أكتوبر 2020 , 18:44

تأسست الهيئة الملكية للجبيل وينبع

ولقد تأسست الهيئة الملكية للجبيل وينبع حين أصدرت المملكة العربية السعودية بأمر من جلالة الملك خالد بن عبدالعزيز آل سعود – رحمه الله – مرسوم ملكي برقم م/75 بتاريخ السادس عشر من شهر رمضان، في عام ١٣٩٥هجرية:[1]،[2]

  • إذ أفاد هذا المرسوم بتأسيس هيئة ملكية تتولى إنشاء المدينتين الصناعيتين؛ الجبيل وينبع، مع منح الهيئة الملكية هذه الاستقلال المالي والإداري، للقيام بأعمال الانشاء والمتابعة.
  • وتأسست الهيئة الملكية لتصبح افضل وجهة للمستثمرين في الصناعات البتروكيماوية، وكذلك الصناعات المستخدمة للطاقة، كما أنها تعمل كأكبر مساهم في نمو المملكة العربية السعودية وتقدمها صناعياً.
  • ومن شئون مجلس إدارة الهيئة الملكية، أنه يعمل على إصدار القرارات، والسياسات، والتوصيات، واللوائح التي تحقق أهداف الهيئة.
  • جدير بالذكر أن اول من رأس مجلس إدارة الهيئة الملكية، هو خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود رحمه الله.
  • في يوم 30 أغسطس عام 2019 ميلادية، تم اصدار مرسوم ملكي بتأسيس وزارة الصناعة والثروة المعدنية، التي تتولى المهام، والمسؤوليات الخاصة بقطاعي الصناعة والثروة المعدنية، والقيام بتعيين المهندس بندر بن إبراهيم الخريف وزيرا للصناعة والثروة المعدنية وهو الذي يشغل منصب رئيس مجلس إدارة الهيئة الملكية للجبيل وينبع حالياً.

الأهداف الاستراتيجية للهيئة الملكية للجبيل وينبع

للهيئة الملكية اهداف استراتيجية تعمل على تحقيقها، لضمان نجاحها والارتقاء بها والتوصل لأعلى إنتاجية في الصناعات البتروكيماوية حيث أنها :[2]،[3]

  • تهدف الهيئة الملكية لتوسيع قاعدة صناعاتها من خلال زيادة عدد المدن الصناعية، وحجم الإنتاج الصناعي.
  • ترى أن انتقاء المستثمرين هو الخيار الأمثل والذي يحدث من خلال جذب استثمارات ضخمة وذات قيمة مضافة.
  • العمل على الارتقاء بمدن الهيئة الملكية إلى مستوى المدن الصناعية العالمية الفضلى.
  • العمل على جذب وتشغيل الكوادر البشرية المميزة في المملكة.
  • العمل على تطوير الأداء المالي للهيئة بطريقة تدريجية، وكذلك زيادة الفعالية.

عمل ونمو الهيئة الملكية للجبيل وينبع

إن الهيئة الملكية تعتبر حلم تم تحقيقه على أيدي القيادة الحكيمة المتوالية، للملكة العربية السعودية فقد تم العمل بها على قدم وساق: [2]،[1]

  • في عام ١٣٩٧ هجرية، قام الملك خالد بن عبد العزيز آل سعود – رحمه الله – بوضع حجر الأساس لمدينة الجبيل الصناعية، وعندها بدأ العمل الفعلي للهيئة الملكية.
  • في عام ١٣٩٩ هجرية تم وضع حجر الأساس لمدينة ينبع الصناعية، بواسطة الملك خالد بن عبد العزيز آل سعود رحمه الله.
  • تم إسناد مهمة الإشراف ومتابعة العمل بالهيئة الملكية لخادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز آل سعود – رحمه الله – الذي رأس أول مجلس إدارة لها كما ذكر اعلاه.
  • قام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – رحمه الله – بعد تسلمه حكم المملكة بمباركة العمل على مشروع الجبيل الثاني في عام ١٤٢٥ هجرية.
  • كما بارك على العمل بمشروع ينبع الثاني في عام ١٤٢٦ هجرية.
  • في عام ١٤٣٠ هجرية، تم تكليف الهيئة الملكية بإدارة وتشغيل مدينة رأس الخير حتى تعمل على توفير الخدمات المختلفة لصناعة التعدين وغيرها من الصناعات، بالسير على خطى مدينتي الجبيل وينبع.
  • في عام ١٤٣٦، تم تكليف الهيئة الملكية بواسطة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – رحمه الله – بإدارة وتشغيل مدينة جازان للصناعات الأساسية، والتحويلية.
  • وإلى الآن اشتملت الهيئة الملكية على أربعة مدن صناعية، بمساحة ١٨٩٠ كيلومتر مربع، بما يعادل مساحة دولة سنغافورة مرتين ونصف.

انجازات الهيئة الملكية للجبيل وينبع

  • لقد نجحت الهيئة الملكية للجبيل وينبع في جذب استثمارات محلية وكذلك أجنبية لمدنها الصناعية تخطت مبلغ تريليون ريال.[1]،[3]
  • تم توفير الآلاف من فرص العمل للشباب السعودي.
  • تم جلب واستخدام التقنيات الحديثة والمتطورة، وتوطين الصناعات البتروكيماوية مما أدى إلى رفع مكانة المملكة العربية السعودية على خارطة الصناعات البتروكيماوية العالمية.

القيم المتبعة للهيئة الملكية

من اجل التقدم في العمل والإنجاز، يجب أن تملك كل إدارة وهيئة بعض القيم التي تسير عليها وتتبعها من أجل تحقيق أهداف المؤسسة، والهيئة الملكية تتبع القيم التي تؤهلها لرفع مكانتها: [1]،[2]

  • تتطلع الهيئة الملكية وتهتم بآراء عملائها من أجل توفير متطلباتهم وكسب رضائهم عن الخدمات المقدمة من الهيئة، وذلك من خلال تحقيق أكثر مما يتوقع منهم العملاء.
  • تسعى الهيئة الملكية بكل من فيها من موظفين وقائمين على العمل، إلى التحسين والتميز المستمرين مع رفع معدل الإنتاج من أجل التفوق على كل التطلعات.
  • تقوم الهيئة الملكية بالتعامل مع موظفيها والقائمين على العمل بطريقة عادلة ومنصفة، باعتبارهم أثمن مواردها، حيث أن معاملة الموظفين باحترام والحفاظ على كرامتهم من شأنه أن يدفعهم للقيام بأعمالهم بأداء عال وراق وتقديم ولاء افضل للهيئة.
  • تعمل الهيئة الملكية وفق التزاماتها تجاه كل من الموظفين، والعملاء، والشركاء وكذلك المجتمع السعودي مع التمسك بشدة والحفاظ على قيمهم، وثوابتهم.
  • يعي مسؤولون الهيئة الملكية دورهم ومسؤولياتهم تجاه العمل، مع اتفاقهم على أهداف الهيئة والقيم التي يتخذونها، وكذلك النتائج المترتبة على أدائهم.
  • تلتزم الهيئة الملكية بالثبات تجاه العمل كفريق واحد فعال وكشركاء، وذلك من خلال التعاون والثقة المتبادلة بين أعضاء الهيئة ومع عملائها كذلك.
  • تلتزم الهيئة الملكية والقائمين على العمل بها بالتعامل بشفافية فيما بينهم وتبادل المعرفة والمعلومات، والعمل بجهد من أجل التواصل المستمر والمثمر مع شركائهم.
  • تلتزم الهيئة الملكية كذلك بدعم وتطوير المجتمع السعودي وحماية البيئة في نفس الوقت مع الاستخدام الأمثل للموارد البيئة السعودية الطبيعية.

الهيئة الملكية للجبيل وشركة أرامكو السعودية

مع وجود المدينة الصناعية جبيل والقيام بفتح كليات للدراسة بها، فلا يقتصر عمل الهيئة الملكية على التصنيع فقط، ولقد تم التشارك بين شركة ارامكو السعودية للنفط والغاز والهيئة الملكية للجبيل في التعليم ، فضلا عن أسباب نجاح شركة أرامكو من ناحية استخراج النفط والغاز: [4]

  • فلقد اختتم قطاع التعليم بالهيئة الملكية بالجبيل البرنامج التدريبي (فني معمل) بمشاركة ١٩ متدرب من شركة ارامكو السعودية طوال ٣٩ أسبوعا خلال عام ٢٠٢٠.
  • هذا البرنامج يمثل تجسيدا للشراكة الاستراتيجية القائمة بين شركة ارامكو وقطاع التعليم بالهيئة الملكية بالجبيل.
  • يعمل هذا البرنامج على تقديم عدد من البرامج التدريبية المتخصصة والمتنوعة التي تصنع اجيال سعودية على مستوى راق وعال من الكفاءة والقدرة والإبداع عند الانخراط في سوق العمل في المجالات الصناعية والتقنية بما يتواكب مع رؤية المملكة 2030، وبما تؤكده انجازات شركة ارامكو.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق