تقرير عن التدخين واضراره

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 04 نوفمبر 2020 , 13:14

مقدمة عن التدخين

بغض النظر عن الكمية التي يدخنها الشخص، فإن التدخين يكون ضارًا بالصحة. هناك مواد ضارة في منتجات التبغ من الأسيتون والقطران إلى النيكوتين وأول أكسيد الكربون. المواد الضارة التي يستنشقها الشخص لا تؤثر فقط على الجهاز التنفسي، إنما تؤثر على الجسم ككل.

التدخين يمكن أن يؤدي لحدوث مضاعفات في الجسم، مثل التأثيرات طويلة الأمد على أجهزة الجسم. يمكن أن يزيد التدخين من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، والبعض منها يكون حتمي وشديد. التدخين مضر في الصحة، ولا يوجد طريقة آمنة وصحية من أجل التدخين، يساعد هذا ال تقرير عن التدخين في معرفة أضرار التدخين وكيفية الإقلاع عنه.

أضرار التدخين

أضرار التدخين على الجهاز العصبي

بحث عن التدخين وأضراره: واحدة من المكونات الموجودة في التبغ هي العقار المعدل للمزاج النيكوتين. النيكوتين يصل للدماغ في خلال ثواني ويجعل الشخص يشعر بمزيد من الطاقة لمدة قصيرة، ولكن عند زوال التأثير، يمكن أن يشعر الشخص بالتعب ويبحث عن المزيد. النيكوتين يسبب الإدمان، وهذا ما يسبب الصعوبة في الإقلاع عن التدخين.

علامات انسحاب النيكوتين من الجسم

  • تؤثر على الوظائف العقلية
  • تسبب الشعور بالقلب، الغصب، والكآبة
  • يمكن أن تسبب أيضًا الصداع ومشاكل في النوم

أضرار التدخين على الجهاز التنفسي

عندما يقوم الشخص باستنشاق التبغ، فإنه يقوم بإدخال مواد يمكنها تدمير الرئتين. مع الوقت، يمكن أن يؤدي ذلك للعديد من المشاكل، الأشخاص المدخنين معرضين للإصابة بشكل أكبر لأمراض الرئة

  • انتفاخ الرئة، نمو الأكياس الهوائية في الرئتين.
  • التهاب القصبات المزمن، التهاب دائم يؤثر على بطانة أنابيب التنفس في الرئتين.
  • مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، وهي مجموعة من أمراض الرئة.
  • سرطان الرئة

علامات انسحاب النيكوتين يمكن أن تؤدي لاحتقان مؤقت وانزعاج في الجهاز التنفسي حيث تبدأ الرئتان والممرات الهوائية في التعافي. زيادة إنتاج المخاط مباشرة بعد الإقلاع عن التدخين علامة إيجابية على تعافي الجهاز التنفسي. الأطفال الذين يدخن آباؤهم أكثر عرضة للسعال والصفير ونوبات الربو من الأطفال الذين لا يدخن آباؤهم. ويمكن أن يتعرضوا لخطر أكبر للإصابة بذات الرئة والتهاب القصبات.

أضرار التدخين على الجهاز القلبي الوعائي

التدخين يدمر الجهاز القلبي الوعائي، يسبب النيكوتين تضيق الأوعية الدموية، والذي يحد من تدفق الدم. مع الوقت، والتضيق المستمر، يمكن أن يؤدي ذلك للتلف في الأوعية الدموية.

  • يرفع التدخين من الضغط الدموي
  • يضعف جدار الأوعية الدموية
  • يزيد من تشكل الخثرات الدموية

هذا يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

أضرار التدخين على الجهاز اللحافي

العلامات الواضحة للتدخين تتضمن أضرار على الجهاز اللحافي (الجلد، الشعر، الأظافر) وتسبب تغيرات في البشرة. المواد الموجودة في التبغ تسبب تغيرات في بنية الجلد. هناك دراسة أظهرت أن التدخين يزيد من خطر الإصابة بسرطان الخلايا الحرشفية (سرطان الجلد).

  • يزيد التدخين من خطر الإصابة بعدوى الأظافر الفطرية

يتضرر الشعر أيضًا بالنيكوتين، هناك دراسة وجدت أن التدخين يمكن ان يزيد من خطر الصلع، والشيب وتساقط الشعر.

أضرار التدخين على الجهاز الهضمي

التدخين يزيد من خطر الإصابة بسرطان الفم، الحنجرة، والبلعوم والحلق. ويمكن، أيضًا أن يكون المدخنين عرضة أكبر للإصابة بسرطان البنكرياس.

للتدخين أيضًا تأثير على الأنسولين، مما يزيد من احتمالية إصابة الشخص بمقاومة الأنسولين. يؤدي ذلك إلى زيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني

أضرار التدخين على الجهاز التناسلي

النيكوتين يؤثر على تدفق الدم للأعضاء الجنسية لدى كل من الرجل والمرأة.

  • من أجل الرجال، يمكن أن يقلل ذلك من الأداء الجنسي.
  • من أجل النساء، يمكن أن يؤدي ذلك إلى عدم الرضا الجنسي عن طريق تقليل القدرة على الوصول إلى النشوة الجنسية.

التدخين يمكن أن يقلل من مستويات الهرمونات الجنسية لدى كل من الرجل والمرأة، وهذا يمكن أن يؤدي إلى انخفاض الرغبة الجنسية. [1]

أسباب التدخين

من خلال كتابة تقرير عن المدخنين ومعرفة اسبابه وأضراره استنتج الباحثون أن معظم المدخنين يقومون بالتدخين في سن مبكرة، بعض المراهقين يقومون بالتدخين فقط من أجل الرغبة بالتجربة.

إدمان التدخين

أي شخص يقوم بالتدخين يمكن أن يصبح مدمنًا. الدراسات أظهرت أن التدخين يمكن أن يصبح عادة في سنوات المراهقة، وكلما كان الشخص أصغر عند البدء بالتدخين، كلما زادت احتمالية إدمان النيكوتين

علامات إدمان التدخين

مراحل الإقلاع عن التدخين:

  • لا يستطيع الشخص التوقف عن التدخين: قام الشخص في السابق بمحاولات من أجل الإقلاع عن التدخين ولكنه لم يستطع.
  • أعراض انسحاب النيكوتين عند محاولة التوقف عن التدخين: محاولة الشخص التوقف عن التدخين تسبب أعراض مزاجية ونفسية، مثل الرغبة الشديدة في التدخين، القلق، الانزعاج، عدم الراحة، الصعوبة في التركيز، المزاج الكئيب، الغضب، الجوع، الأرق، الإمساك أو الإسهال.
  • الاستمرار في التدخين على الرغم من وجود مشاكل قلبية: يمكن أن يستمر الشخص في التدخين على الرغم من وجود مشاكل في الرئتين، أو القلب
  • التوقف عن ممارسة النشاطات الاجتماعية: يمكن أن يمتنع الشخص عن الذهاب لمطعم لا يسمح بالتدخين أو يتوقف عن التجمع مع الأصدقاء غير المدخنين

عوامل الخطر في الإدمان

أي شخص يقوم بالتدخين يمكن أن يصبح مدمنًا عليه، ولكن هناك بعض العوامل التي تساعد على إدمان التبغ وهي

  • العمر: من خلال إجراء استبيان عن المدخنين وجد أن معظم الأشخاص الذين يقومون بالتدخين يبدؤون في سن مبكرة، وكلما كان الشخص بعمر أصغر، كلما زادت احتمالية الإدمان.
  • الجينات: هناك بعض العوامل الجينية التي تؤثر على كيفية استجابة المستقبلات الموجودة في الخلايا العصبية في الدماغ للجرعات العالية من النيكوتين الموجود في السجائر.
  • الأبوين والأقران: الأشخاص الذين يلدوا لأبوين مدخنين تزداد احتمالية التدخين لديهم. والأشخاص الذين يملكون أصدقاء مدخنين يمكن ان يشعروا برغبة في تجربتها.
  • الكآبة والمشاكل النفسية: هناك بعض الدراسات التي أظهرت ارتباطًا بين التدخين والكآبة. الأشخاص الذين يعانون من الكآبة أو اضطراب ما بعد الصدمة يمكن أن يصبحوا أكثر عرضة للتدخين. [2]

نصائح للإقلاع عن التدخين

الالتزام بخطة الإقلاع

كيف اقلع عن التدخين؟ إيجاد سبب واضح وخطة محكمة للإقلاع عن التدخين يمكن أن تجعل الإقلاع عن التدخين أسهل. تركيز الشخص وإيجاد سبب والحفاظ على التحفيز يمكن أن يجعل الأمر أسهلًا.

  • لا توجد خطة واحدة للإقلاع عن التدخين تناسب الجميع. يجب أن يكون الشخص صادق بشأن احتياجاته. إذا كان استخدام العلاج ببدائل النيكوتين مناسبًا له وجزءًا من الخطة للإقلاع ، فيجب القيام به والبدء بتنفيذ الخطة.

الحصول على الدعم

يحتاج الشخص في بعض الأحيان إلى أمور أكثر من قوة الإرادة من أجل التوقف عن التدخين، هناك أشياء يمكن للشخص القيام بها ستساعده على تجاوز يوم الإقلاع عن التدخين.

  • الاعتماد على الأشخاص الإيجابيين. وإخبار العائلة والأصدقاء عن يوم الإقلاع عن التدخين. وطلب الدعم، خاصةً في الأيام والأسابيع القليلة الأولى من التخلص من التدخين. يمكن للأهل دعم الشخص في هذه الفترة الصعبة
  • تنزيل تطبيقات تساعد على تتبع الرغبة الشديدة في التدخين وفهم أنماط التدخين الخاصة بالشخص
  • الانضمام إلى مجموعة تريد الإقلاع عن التدخين، من أجل الحصول على الدعم والمساندة.
  • التحدث إلى خبير بشأن الإقلاع عن التدخين.

البقاء مشغولًا

يعد الانشغال طريقة رائعة للبقاء بعيدًا عن التدخين في الإقلاع عن التدخين. يمكن التفكير بالنشاطات التالية

  • ممارسة التمارين الرياضية
  • الخروج من المنزل في نزهة على الأقدام
  • قضاء وقت مع العائلة وأشخاص غير مدخنين
  • شرب الكثير من الماء. [3]
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق