تعريف الحياة الفطرية في المملكة وانواعها

كتابة: دينا محمود آخر تحديث: 07 نوفمبر 2020 , 14:48

تعريف الحياة الفطرية 

الحياة الفطرية هي حيوانات لم يتم تدجينها من قبل البشر ، هذا لا يعني أن الحيوانات البرية تعيش دون تدخل بشري ، يتحكم البشر في الحياة البرية و يديرونها ويستخدمونها لأسباب مختلفة ، يميل البشر إلى التفكير في الحيوانات البرية من حيث التهديد الذي تشكله على الناس أو القيمة التي تمثلها لهم.

تعريف الحياة الفطرية في المملكة العربية السعودية 

الحياة الفطرية هى الحياة البرية التي اهتمت بها الحكومة السعودية ويعيش بها حوالى 367 كائن حي من انواع وفصائل مختلفة مثل الاسماك والبرمائيات والثديات وغيرها الكثير وأصبحت المملكة موطن المها العربي.

هيئة الحياة الفطرية في المملكة 

تأسست الهيئة السعودية للحياة الفطرية (SWA) في عام 1986 وهي مسؤولة عن الحفاظ على الحياة البرية وتطويرها في المملكة العربية السعودية ، وتؤدي مهامها بفضل الدعم المستمر من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود. حفظه الله ، ومن استراتيجيتها الوطنية ، أعلنت الهيئة عن خمس عشرة منطقة للحماية تغطي حوالي 85 ألف كيلومتر مربع ، أي ما يعادل 4٪ من مساحة أراضي المملكة من أجل تربية بعض الأنواع المحلية المعينة في الأسر ثم إعادة إدخالها في البرية ، أنشأت الهيئة مركزين بحثيين هم مركز الأمير سعود الفيصل لأبحاث الحياة الفطرية في الطائف والمركز الوطني لأبحاث الحياة البرية والملك خالد ، ومركز أبحاث الحياة الفطرية بالثمامة.

وتأسس مركز الأمير سعود الفيصل لبحوث الحياة الفطرية في عام 1986 ، ويقع مركز الأمير سعود الفيصل لبحوث الحياة البرية جنوب شرق مدينة الطائف في سفوح جبال السروات ، وهو مسؤول عن التكاثر في الأسر وإعادة إدخال بعض أنواع الحياة البرية الرئيسية في المملكة العربية السعودية ، وتشمل هذه الحبارى الآسيوية والمها العربي والنعام أحمر العنق ، وتم إعادة إدخال كل هذه الأنواع في واحدة أو أكثر من المناطق المحمية في المملكة. وفي عام 2008 ، بدأ المركز عملية تكاثر أسيرة للفهد العربي والتي نجحت الآن بعد بعض التحديات الأولية ، جنبا إلى جنب مع مراقبة السكان المعاد إدخالهم ، يجري PSAWRC العديد من المشاريع البحثية ، بعضها ينطوي على تعاون دولي ، كما يشارك المركز في برامج التوعية العامة وسوف يساهم هذا الموقع في تعزيز حماية الحياة الفطرية ،  وتعد هذه أحدى جهود المملكة في الحفاظ على الحيوانات المهددة بالانقراض.[1]

أنواع الحياة الفطرية في المملكة

تتميز الحياة الفطرية في المملكة العربية بالتنوع الحيوانات وتعددها وتنقسم الحياة البرية إلى 

  • 3099 من الحيوانات اللافقاريات.
  • 432 طير التي بها مجموعة كبيرة من الطيور المهددة بالانقراض.
  • 99 نوع من الزواحف.
  • 79 نوع من الثديات مثل الظبي الدمي التي تعتبر من أهم الحيوانات البرية في المملكة
  • 1280 نوع من الأسماك.
  • 44 نوع من القشريات و 317 نوع من المرجان المميز.
  • 2000 نوع من الرخويات المختلفة.
  • 113 من الطيور البحرية التي ساعدت المملكة في الحفاظ عليها.

محميات السعودية

محمية حرة الحرة

تعتبر هذه المحمية من المحميات  الأولى التي تم إنشاؤها في المملكة ، وتوجد في الجزء الشمالي الغربي ، وهي من أكبر المحميات في الحياة الفطرية وتقع على مساحة 13775 كم2 ، ويوجد بها مجموعة كبيرة من النباتات بكل انواعها ، كما تضم العديد من الحيوانات الفريدة التي أوشكت على الانقراض مثل ظبي الريم ، والضباع المخططة ، والثعالب الحمراء ، والذئاب العربية الأصيلة التي كان للملمكة دور في الحفاظ عليها ، وتعتبر ضمن محميات المها العربي .

محمية الحنقة

تقع هذه المحمية في شمال مدينة تيماء وتبلغ مساحتها حوالى 19339 كم2 ، ويمكن للزوار رؤية الجبال العالية التي تصل ارتفاعها إلى 1141 مترًا ، كما يوجد بها العديد من الثعالب وظبي الريم والأرنب البري التي يعتبر من الحيوانات المهددة بالانقراض في المملكة والطيور الجميلة ، وهي تقع تحديداً على الحافة الغربية لصحراء النفود الكبير في شمال المملكة.

محمية محازة الصيد

هذه المحمية مخصصة لتجارب إعادة تعايش العديد من الحيوانات التي عملت عليها مراكز الأبحاث الخاصة بالهيئة الحياة الفطرية السعودية ، وتم ذلك بعد أحاطت المحمية بالسياج التي ساعدت في الحفاظ على النباتات والأشجار التي كانت مهددة بالانقراض مثل شجر السمر ، السرح ، المرو ، الرمث ، العوسج ، الثمام وتقع كل هذه الاشجار على مساحة المحمية الإجمالية التي تقدر بحوالى 2553 كم2 ، وتحتفظ هذه المحمية بالعديد من الطيور والزواحف والحيوانات النادرة مثل النسر الأسود  ، والظبي الآدمي والذئب العربي والريم غزال الرمل التي يعد من أشهر الحيوانات المهددة بالانقراض في السعودية .

محمية الطبيق

تعد محمية الطبيق من أشهر محميات السعودية وتقع على مساحة 12105 كم2 ، ولكنها تختلف عن باقي المحميات السابقة في قلة غطاءها النباتي ولكن تتميز بكثرة الأودية والصخور بكل انواعها مثل الرسوبية والحجارية ، ومن أشهر الحيوانات بها هي الوعل ، الذئب العربي ، الثعالب ، الأرنب البري ، وظبي الريم وعدد من انواع المها العربي وأيضا يكثر فيها الزواحف والطيور.

محمية التيسية 

تقع هذه المحمية التي بها غطاء نباتي رائع في الجهة الشرقية لمدينة حائل على مساحة تقدر بحوالي 42722كم2 ، وتقع في خريطة المحميات في المملكة بسبب هذه المساحة الكبيرة  ، ومن ضمن الاشجار المتميزة في المحمية هي الرمث ، العرفج ، الطلح ، السدر.

محمية نفود العريق

هذه المحمية تتميز بالجبال الجرانيتية والبازلتية والكثير من النباتات التي تساعد على زيادة نمو الطيور المنقرضة مثل الحبارى.

محمية الأمير محمد بن سلمان

محمية الأمير محمد بن سلمان هي محمية متميزة بسبب امتلائها بالصخور النادرة القديمة ، وايضا تمتلئ بالعديد من المعادن الخلابة والغطاء النباتي الجميل.[2]

المحافظة على الحياة الفطرية في المملكة العربية السعودية

تقع المملكة العربية السعودية في المناطق الجافة إلى شبه الجافة ، وتتمتع بتنوع بيولوجي يشمل أنواع الحياة البرية التي تكيفت بمرور الوقت مع الظروف البيئية القاسية في الشتاء والصيف ، لعقود عديدة ، عاش الناس في شبه الجزيرة العربية حياة تقليدية ومحافظة من خلال التأقلم مع البيئة القاحلة والموارد الطبيعية المحدودة ، وكان من الممارسات الرئيسية التي اعتمدوها النظام التقليدي للمناطق المحمية والذي كان معروفًا جيدًا في شبه الجزيرة واستمر لأكثر من 2000 عام هي حماية الحياة الفطرية ، وقامت العديد من المحاولات للحفاظ على المها العربي في السعودية والتخلص من اسباب انقراض المها العربي.

التنوع البيولوجي والمحميات في المملكة العربية السعودية

يشمل التكوين الجيولوجي للمملكة اثنين من المناطق الثمانية الشهيرة أي الأوروآسيوية والأفريقية الاستوائية ، مما يعطيها أهمية بيئية فريدة ، وتم اتخاذ العديد من الإجراءات لحماية التنوع البيولوجي في المملكة والحفاظ على موائل الحياة الفطرية وتطوير هذه المناطق مع مراعاة السكان والظروف الطبيعية. شبكة المحميات هي جزء من نظام طموح للمحميات في المملكة تهدف هذه الشبكة إلى حماية 103 منطقة من الأراضي والبحرية تغطي حوالي 10٪ من مساحة المملكة ، وتم تصميم هذه المحميات لتنمية الموارد الطبيعية المتجددة لصالح البشرية ، وبلغ العدد الإجمالي للمحميات رسمياً 15 منطقة تغطي 4٪ من مساحة المملكة.[3]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق