اين توجد المعلومات الوراثية للخلية الحيوانية

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 17 نوفمبر 2020 , 09:27

تعريف الخلايا الحيوانية

تعد الخلايا الحيوانية الوحدة الأساسية للحياة في كائنات المملكة الحيوانية. وهي خلايا حقيقية النواة، وهذا يعني أنها تملك نواة حقيقية وبنى متخصصة تسمى العضيات التي تقوم بالعديد من الوظائف. لا تحتوي الخلايا الحيوانية عضيات خاصة بالخلايا النباتية مثل الجدار الخلوي، الذي يدعم الخلية النباتية، أو البلاستيدات الخضراء، وهي العضيات التي تقوم بعملية التركيب الضوئي.

تركيب الخلايا الحيوانية

تتكون الحيوانات، والنباتات، والفطريات، والطلائعيات من خلية واحدة حقيقية النواة على الأقل. بينما تتكون البكتيريا والعتائق من خلية واحدة فقط بدائية النواة.

  • تحاط جميع الخلايا بغشاء خلوي (يسمى أيضًا الغشاء البلازمي). ويشكل غشاء الخلية حاجز يفصل بين داخل الخلية وخارجها. يحيط الغشاء البلازمي بجميع مكونات الخلية، والتي تكون معلقة بسائل يشبه الهلام يسمى السيتوبلازما.
  • تعد السيتوبلازما مكان وجود عضيات الخلية.
  • تتميز الخلايا حقيقية النواة عن الخلايا بدائية النواة بوجود نواة محددة وعضيات أخرى مرتبطة بالغشاء، مثل المتقدرات، والشبكة البلازمية الداخلية، وجهاز غولجي.
  • لا تحتوي الخلايا بدائية النواة على نواة محددة (بدلًا من ذلك، تحتوي منطقة من السيتوبلازما، تسمى النوكليوتيدات، على المادة الوراثية) كما أنها تفتقر إلى العضيات المرتبطة بالغشاء.
  • جميع الحيوانات متعددة الخلايا، هذا يعني أن الخلايا المتعددة تعمل معًا لتشكيل الكائن الحي بأكمله. في الكائنات الحية المعقدة، مثل البشر، هذه الخلايا يمكن أن تكون عالية التخصص للقيام بوظائفها المختلفة. ولذلك، غالبًا ما تبدو هذه الخلايا وتعمل بشكل مختلف تمامًا عن بعضها، على الرغم من أنها جميعًا خلايا بشرية.
تركيب الخلايا الحيوانية

الخلايا الحيوانية والخلايا النباتية

تصنف الخلايا الحيوانية والخلايا النباتية من حقيقيات النوى. وتتشابه الخليه النباتيه مع الخليه الحيوانيه، حيث يمتلكان نواة محددة، وعضيات أخرى مرتبطة بالغشاء. ومع ذلك، هناك عدد من الاختلافات الأساسية بين الخلايا الحيوانية والخلايا النباتية.

  • لا تحتوي الخلايا الحيوانية، على عكس الخلايا النباتية والفطريات، على جدار خلوي. بدلًا من ذلك، تمتلك الحيوانات متعددة الخلايا بنى أخرى تؤمن الدعم لأنسجتها وأعضائها، مثل الهيكل العظمي والغضاريف.
  • بالإضافة إلى ذلك، لا تحتوي الخلايا الحيوانية على البلاستيدات الخضراء الموجودة في الخلايا النباتية.
  • بالإضافة إلى الفرق بين الخليه النباتيه والخليه الحيوانيه السابق، فإن الخلايا النباتية عادًة تحوي فجوة مركزية كبيرة، بينما الخلايا الحيوانية تفتقر إلى هذه الفجوة. قد تحتوي بعض الخلايا الحيوانية على فجوات صغيرة، لكن وظيفتها المساعدة في تخزين ونقل الجزيئات الكبيرة.
الخلايا الحيوانية والخلايا النباتية

مكونات الخلية الحيوانية

تحتوي الخلايا الحيوانية على مجموعة متنوعة من العضيات المختلفة التي تعمل معًا للسماح للخلية بالقيام بوظائفها. يمكن اعتبار كل خلية مصنعًا كبيرًا يحوي العديد من الأقسام، مثل التصنيع، والتعبئة، والنقل. تمثل العضيات المختلفة كل قسم من هذه الأقسام.

  • يوجد الكثير من الخلايا الحيوانية المختلفة التي تؤدي وظائف متخصصة مختلفة عن الخلايا الأخرى.
  • لذلك، لا تحتوي كل خلية حيوانية على جميع أنواع العضيات، ولكن بشكل عام، تحتوي الخلايا الحيوانية على معظم (إن لم يكن كل) هذه العضيات التالية.
  • بالإضافة إلى ذلك، تكون بعض العضيات متوفرة بكثرة في خلايا معينة دون غيرها.

ومن أهم مكونات الخلية الحيوانية:

  • النواة.
  • الريبوزومات.
  • الشبكة البلازمية الداخلية.
  • جهاز غولجي.
  • الجسيمات الحالة.
  • المتقدرات.
  • السيتوبلازما.
  • الهيكل الخلوي.
  • الغشاء الخلوي.

النواة

ماهي النواة

تحتوي النواة كل المادة الوراثية في الخلية. وتعد من أهم أجزاء الخلية الحيوانية. تدعى المعلومات الوراثية في الخلية الحمض النووي الريبي منقوص الأكسجين DNA. يحتوي الحمض النووي DNA على جميع التعليمات الخاصة بصنع البروتينات، والتي تتحكم في جميع أنشطة الجسم. ولذلك، تعد النواة هي المسؤولة عن إدارة الخلية.

  • الحمض النووي DNA هو جزيء ثمين للغاية ومنظم بدقة عالية. لذا، فهو لا يتواجد بشكل مجرد في النواة. بدلًا من ذلك، يكون الحمض النووي ملفوفًا بإحكام حول بروتينات هيكلية تسمى الهيستونات لتشكيل الكروماتين.
  • عندما تصبح الخلية جاهزة للانقسام لنقل المعلومات الوراثية إلى خلايا جديدة (الخلايا الوليدة) يشكل الكروماتين بنى شديدة التكثف تدعى الصبغيات.
  • تنظم النواة الجينات التي يتم تشغيلها في الخلية، وفي أي وقت. هذا يتحكم في نشاط الخلية. تختلف الجينات النشيطة في وقت معين اعتمادًا على نوع الخلية والوظيفة التي تقوم بها.
  • تنظم النواة أيضًا نمو الخلية وانقسامها. عندما تستعد الخلية للانقسام أثناء الانقسام الفتيلي، تتضاعف الصبغيات في النواة وتنفصل عن بعضها البعض، وتتشكل خليتان بنتان. تساعد العضيات التي تسمى الجسيمات المركزية على تنظيم الحمض النووي DNA أثناء انقسام الخلية.

شكل النواة

تحتوي النواة على DNA على شكل كروماتين، يمكن ضغط الكروماتين لتشكيل الصبغيات. وتحاط النواة بغلاف نووي (يسمى أيضًا الغشاء النووي)، والذي يفصلها عن باقي الخلية. يحتوي الغلاف النووي أيضًا على مسام تسمح بدخول وخروج بعض الجزيئات. وبالإضافة إلى المادة الوراثية، يوجد أيضًا قسم فرعي من النواة يسمى النوية، والتي تبدو كنواة داخل النواة الحقيقية. وتعد النوية موقع تصنيع الريبوزومات.

الريبوزومات

الريبوزومات هي عضيات موجودة في كل من الخلايا بدائية النواة والخلايا حقيقية النواة. وهي المسؤولة عن تصنيع جميع البروتينات في الخلية. في أي خلية حيوانية واحدة، يوجد ما يصل إلى 10 ملايين ريبوزوم. تشكل الريبوزومات قسم التصنيع في الخلية.

الشبكة البلازمية الداخلية

الشبكة البلازمية الداخلية هي عبارة عن شبكة من الأكياس المسطحة، المرتبطة بالغشاء والتي تشارك في إنتاج ومعالجة ونقل البروتينات التي تم تصنيعها بواسطة الريبوزومات. وهناك نوعان من الشبكة البلازمية الداخلية: ناعمة وخشنة. تحتوي الشبكة البلازمية الداخلية الخشنة على ريبوزومات متصلة بسطح الأكياس، على عكس الشبكة البلازمية الداخلية الناعمة.

جهاز غولجي

يستقبل جهاز غولجي البروتينات من الشبكة البلازمية الداخلية، ويقوم بطي، وفرز، وتعبئة هذه البروتينات في حويصلات. يشبه جهاز غولجي قسم الشحن في الخلية.

الجسيمات الحالة

الجسيمات الحالة المعروفة بالليزوزومات هي نوع من الحويصلات. وهي عبارة عن كرات محاطة بغشاء. وتستخدم هذه الحويصلات لعمليات التمثيل الغذائي، ونقل الجزيئات الكبيرة. وتحتوي هذه الحويصلات على إنزيمات هضمية، يمكن أن تقطع الجزيئات الكبيرة مثل العضيات والكربوهيدرات، والدهون، والبروتينات إلى وحدات أصغر يمكن للخلية أن تستخدمها من جديد.

المتقدرات

المتقدرات هي العضيات المنتجة للطاقة في الخلية. وتحدث عملية التنفس الخلوي في المتقدرات. خلال هذه العملية، يحدث تحطيم السكريات، والدهون من خلال سلسلة من التفاعلات الكيميائية مما يؤدي إلى إطلاق الطاقة على شكل ATP.

المادة الوراثية DNA في الخلايا الحيوانية

  • خلال أوائل القرن التاسع عشر، أصبح من المعروف أن جميع الكائنات الحية تتكون من خلايا تنشأ من نمو وانقسام الخلايا الأخرى.
  • ثم أدى تطوير المجهر إلى قيام العديد من علماء الأحياء بأبحاث مكثفة لدراسة البنية المجهرية للخلايا.
  • وبحلول عام 1885، أشارت كمية كبيرة من الدلائل غير المباشرة إلى أن الصبغيات، وهي خيوط ملونة داكنة موجودة في نواة الخلية، هي التي تحمل المعلومات المتعلقة بالوراثة الخلوية.
  • وقد تبين فيما بعد أن الصبغيات هي عبارة عن نصف DNA ونصف بروتين بالوزن.
  • وأظهر نموذج العالمين واتسون وكريك لهيكل جزيء الحمض النووي المزدوج، أن جزيئات الحمض النووي يمكن أن توفر المعلومات الخاصة بتكرارها وانتساخها. وأظهر أن الحمض النووي يحمل المعلومات الوراثية لتكاثر الخلية بأكملها.
  • كان يعتقد أن جميع المعلومات الوراثية في الخلية تقتصر على الحمض النووي في الصبغيات الموجودة في النواة. ولكن تبين وجود كميات صغيرة من المعلومات الوراثية الإضافية في الحمض النووي للصبغيات الموجودة في المتقدرات في الخلايا الحيوانية والخلايا النباتية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق