ما هي أنواع الجناس

كتابة: دعاء اشرف آخر تحديث: 17 نوفمبر 2020 , 19:05

تعريف الجناس

ماهو الجناس ؟ يطلق عليه التجنيس والجناس في اللغة هو الاتحاد والمشاكلة في الجنس، ويقول في اللغة جانسه إذا شاكله ويشترك معه في جنسه ، والجنس في الشيء هو الأصل الذي اشتق من، وما يتفرع منه ويتحد معه في الصفات الرئيسية .

والجناس في الاصطلاح : وهو أن يتشابه اللفظان نطقا لكنهم قد يخلفان بالمعنى ، وهو احد الفنون التي تعرف بالتكرير ، وقد تختلتف في المعنى وتفاجئ بالتأسيس .

ومن شروطه يجب أن يكون غير متكلفا ، ولا يكون مستكرها ويوجد به حس أدبي مرهف ، ومستعذبا لدى ذوي الحس و قد نفر من التصنع فيه عدد من كبار النقاد والأدبا ء.

ويقول عنه ابن رشيق في كتابه  التجنيس العمدة هو مما لا يشك في تكلفه وهو من أنواع الفراغ ، وقلة الفائدة به ويكثر منه الساقه المتعقبون في نثرهم ونظمهم حتى رك وبرد .

ويقصد هنا بالساقه هم الذين لن يصلوا لمرحلة أن يكون فرسان في الشعر والنثر والأدب ، والجناس الممجوج المتكلف فقد يذم عند ابن رشيق .

ويقول ابن حجة الحموي في كتابه خزانة الأدب عن الجناس ، هو مذهب من نسجت في منواله الذين هم أهل الأدب ، وقال عنه غير مذهبي .

ويقول عنه الشيخ عبد الظاهر الجرجاني بكتابه أسرار البلاغة ، فعن التجنيس فهو عدم الاستحسان لتجانس اللفظين ، إلا في حالة موقع معنييهما من العقل بموقع نبيلا .

ولن يكون المرمي بالجامع فيما بينهما مرمى بعيدا ، وقد ترى استضعفت تجنيس أبي تمام في قوله ذهبت بمذهبه السماحة فالتوت فيه الظنون أمذهب أم مذهب .

واستحسن قول من قال : حتى نجا من خوفه وما نجا ، ويقول المحدث ناظراه فيما جنى ناظراه  أو دعاني أمت بما أودعاني ، وقد يكون الأمر يرجع إلى اللفظ ، فيكون ضعيف في الأول ، ويقوى أمره في الثاني .

ففي قوله ورأيتك لم يزدك لم يزدك بمذهب ومذهب على أن أسمعك حروفا مكررة ، ورغم رؤية الفائدة في التكرار ، إلا أنها تكون مجهولة ونكرة .

وقد يتبين من كل ذلك بأنه حتى يكون للتجنيس فضيلة ، فلا يتم ذلك إلا بنصرة  المعنى ولوكان باللفظ فقط فلا يتم استحسانه وقد يكون مستهجن ومعيب ، وقد يذم الولوع به والإكثار منه .

فالمعاني لا يكون لديها أي عيب في جميع مواضعها ، لما يكون فيها من التجنيس له ، وقد أعطى الشيخ الجرجاني التجنيس قيمته وحقه فلم يغل فيه ويبخسه .

أنواع الجناس

يقسم الجناس لعدة أنواع يصل عددها لستة من الأنواع، وله عدد من الفروع:

الجناس التام

ويتفق فيه اللفظان بنوع الحروف والهيئة الخاصة بالكلمات مثل عددها وحركاتها وسكنتها ، والترتيب الخاص بها وله خمسة فروع هي.

  • جناس تام المماثل: ويتشابه فيه الفعلين أو الاسمين مثل قوله تعالى في سورة الروم اية 55 ( ويوم تقوم الساعة يقسم المجرمون ما لبثوا غير ساعة) .
  • حناس تام مستوفي: وقد يكون فيه اللفظان متشابهان ، وهما من نوعين مختلفين من ألفاظ الكلام مثل الفعل والاسم ، مقل قول أبي تمام ما مات من كرم الزمان فإنه  يحيا لدي يحيي عبدالله .
  • جناس تام متشابه: وهما يكونا اللفظين متاشبهين ومركبا من الكلمتين وأكثر مع الاتفاق في الخط ومن الأمثلة له قول أبي الفتح البستي إذا ملك لم يكن ذا هبة   فدعه فدولته ذاهبة .
  • الجناس التام المفروق: ويكون فيه اللفظين متشابهين ، ويركب من الكلمتين أو أكثر مع الأختلاف في الخط مثل قول أحدهم لا تعرضن على الرواة قصيدة  ما لم تبالغ قبل في تهذيبها ، فمتى عرضت الشعر غير مهذب    عدوه منك وساوسا تهذي بها فتهذي بها الثانية تكون من الهذيان ، والأول كانت من التهذيب.

 الجناس المحرف

وهو يتفق فيه اللفظان في عدد الحروف والنوع الخاص بها ، والترتيب والعدد مثل أن تقول كلمة البرد بضم الباء ، وتقول كلمة البرد بفتح الباء ، فالأولى يقصد بها الغطاء ، والثانية تطلق على درجة الحرارة المنخفضة.

 الجناس الناقص

وهو تنقص فيه أحد حروف اللفظين عن الأخر لكنهم يكونا متفقان في الترتيب والهيئة والنوع مثل لفظي صالح وصوالح ، وسابح ومسابح ، وله أربعة فروع هي.

  • فرع أول مردوف: ويكون فيه الحرف الأول ناقص مثل لفظي باح ورباح ، وجاء ورجاء ، ومساق وساق .
  • فرع ثاني مقتنف: ويكون الحرف الناقص فيه في وسط اللفظ مثل حديقة مطوفة  وثمارها مقطوفة .
  • فرع ثالث مطرف: ويكون الحرف الناقص في اللفظين ، في أخرهما مثل عارف وعار، أو سار وسارق.
  • فرع رابع المذيل: ويكون الحروف الناقصة في أخره أكثر من حرف مثل قول الصفا والصفائح والقنا والقنابل ،  والجوى والجوانح.

 الجناس المضارع

وفي هذا النوع من الجناس يختلف فيه اللفظان رغم تشابهم ، في نوع حرف واحد ويكون هناك تقارب بالنطق في الأول أو الأخر والوسط ، مثل الخيل والخير والبرايا والبلايا ، ودامس وطامس ، وتفرحون وتمرحون ، وناظرة وناضرة .

الجناس اللاحق

ويكون اللفظين فيه متشابهان في حرف واحد ، ولا يوجد تقارب بينهم في النطق بالأول أو الوسط أو الأخر مثل تقهر وتنهر أو تلاق وتلاف فالنون والقاف غير متقاربين في النطق ، والفاء والقاف في تلاف وتلاق هكذا .

جناس مزدوج

ويسمى المردد او المكرر ، وهو مثل ان يلي اللفظ المتجانس الأخر مثل قول من جد وجد ، وقول من قرع بابا ولج ولج.

جناس القلب

ويختلف فيه الترتيب في حروف اللفظين ، ويتفق في العدد والنوع والهيأة مثل حتف وفتح وروعة وروعة وله ثلاثة أفرع .

فرع أول قلب جميع الحروف مثل فتح وحتف ، وفرع ثاني قلب حروف البعض مثل عورات وروعات ، وفرع ثالث مثل المقلوب المجنح مثل جناس القلب في أول بيت الشعر أو فقرة النثر واخر فقرة وآخر بيت مثل قول الشاعر ساق يريني قلبه قسوة  وكل ساق قلبه قاس.

جناس الخط وجناس المصحف

وهو تشابه اللفظين في كتابتهم ويوجد اختلاف بينهم في الحروف مثل يسقي ويشفي ، وهناك من يلحق بالجناس أيضا .

أمثلة على الجناس

سنضرب في ذلك عدد من الأمثل على الجناس التام والجناس الناقص.

  1. الجناس التام مثل قوله تعالى ( ويوم تقوم الساعة يقسم المجرمون ما لبثوا غير ساعة) فالجناس هنا في لفظ الساعة وساعة ، وقول الشاعر وسلا مصر هل سلا القلب عنها ، فالجناس هنا في سلا مصر وسلا القلب
  2. الجناس الناقص  مثل أن تقول عليك بالعزم والحزم ، وقول أحدهما الناس صنفان مهاب ومهان ، وهنا في نوع الحرف ، وتشكيل الحروف  مثل قول اللهم كما حسنت خلقي حسن خلقي) ، والجناس في ترتيب الحروف مثل قول المفروض بالاكراه مرفوض هنا في الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام .

تطبيقات على الجناس

استخرج الجناس من الجمل الأتية.

  1. الخيل معقود بنواصيها الخير إلى يوم القيامة ، الجناس هنا في الخير والخيل ونوعه جناس ناقص .
  2. عن نهاك نهاك عن إفساد المال العام ، الجناس هنا في نهاك ونهاك ونوعه جناس ناقص .
  3. 3.قال الشاعر عضنا الدهر بنابه  ليت ما حل بنا به الجناس هنا بنابه ، بنابه نوعه جناس تام .
المراجع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى