العوامل المؤثرة في الأدب السعودي

كتابة: دعاء اشرف آخر تحديث: 24 نوفمبر 2020 , 02:28

اهم العوامل المؤثرة في الأدب السعودي

كما يقال في التاريخ الأدب أن الأدب السعودي كان جزءا من نظام الأدب العربي الحديث وهو ما يقصد به الأدب السعودي ، هذا الأدب بحد ذاته يخص المملكة العربية السعودية بحدودها الحالية زمانيا ومكانا .

الأدب الذي بدأ واستمر عام 1351 مع تأسيس المملكة العربية السعودية حتي يومنا هذا ، كما يعتبر الأدب السعودي هو الإنتاج الأدبي للشعر ونثر .

يمكننا تحديد العوامل التي أثرت ونهضة بالأدب السعودي لثلاث عوامل وهم [1] :

التعليم

بدأ التعليم لهذا الأدب بسيطا جدا حيث بدأ من خلال  جهود الحكومة و رجال الأعمال و المساجد منها ” الكتاتيب وحلقات الحرمين الشريفين”  والمعاهد الخاصة حيث في عهد الملك عبد العزيز حفظة الله تطور التعليم .

حيث وكان له دور كبير في قيام الدولة من جميع جوانبها كما تم دراسة اللغة العربية بكافة فنونها المتنوعة ، وقد تطور الأدب في السنوات الأخيرة ويرجع السبب إلى الجامعات والمدارس النظامية والبعثات العلمية.

الصحافة

وكان ما يميز الصحافة هو في هذا المجال تنوع المستمر في العروض ، كما كانت تتماشي مع الأحداث الجارية والإثارة في العرض وكان هذا سبب في هذا الأدب السعودية ومن الصحافة المتخصصة في الأدب .

  •  صحيفة صوت الحجاز بمكة .
  • صحيفة أم القرى في مكة .
  •  صحيفة المدينة المنورة .

وفيما يخص الأندية كانت فعالة في نشر الأدب حيث كانت مسئولة عن

المجلات

وليس هذا فقط كانت المجلات لها دور كبير في نهضة الأدب كما احتضنت العديد من  الفنون المختلفة وأهمها المقال ومن والمجلات المتخصصة في الأدب السعودي:

  • مجلة علامات يصدرها نادي جدة الأدبي .
  •  مجلة دارين يصدرها نادي الشرقية .
  • الأدوار المهمة في مجلة بيادر يصدرها نادي أبها الأدبي .

النوادي الأدبية

وكانت النوادي من العوامل التي ساعدت في نشر ونهضة هذا الأدب حيث كانت لها دور من حيث تشكيل حفلات الشعرية والندوات والمحاضرات، وكان من خلالها التعرف على المواهب الصاعدة والعمل على تطويرها.

الإعلام

وكان ممثلا في الإذاعة والتلفاز حيث الإعلام من المقاومات التي أدت إلى الصعود بالإدب السعودي حيث كان يحدثنا مرئيا وكتابيا ، وليس هذا فقط بل ساعدت على تقدم الكثير من الشباب على الصعود وتنمية حثهم الأدبي.

العودة إلى الأصول

قد شهد العالم العربي حركات إصلاحية دينية واسعة النطاق كان من اهمها الدعوة السلفية التي انبثقت من نجد في شبه الجزيرة العربية ، وقد انتشرت بسرعة ملحوظة في دول مختلفة وتجاوزتها إلى أجزاء كثيرة من الوطن العربي والإسلام.

كما جاء ذلك في فترة من الجمود ، ونشر البدع والخرافات ، والفكر العقيم ، وقد أعادت روحا جديدة إلى عصر التوهج والأصالة في هذا المجال وتم تقديم وقد وتمثلت هذه العودة في الأسس التي قامت عليها دعوة الشيوخ.

كانت ناجحة وانتشرت وكان لها تأثير بعيد المدى على فكرها وثقافتها وأدبها ، فجاء الشعراء لتأييد هذه الدعوة ومدح أسيادها ، والرد على خصومها وأعدائها .

مراحل مر بها الأدب السعودي

كان هناك العديد من مراحل الادب السعودي حيث كانت المؤلفات للأدب السعودي متواجد داخل المملكة أو خارجها ، وقد مر الأدب السعودي مثله مثل كل الأدب بمرحلة ظهور وضعف وقوة ، وكان هناك منه الجيد والممتاز وكان منهم الفاشل والضعيق [1] .

وقد قصرت الكتاب ووسائل الإعلام في إلقاء الضوء على بعض الأدب العربي ، على سبيل المثال في المملكة العربية السعودية واليمن والسودان والمغرب من بين أقدم المؤلفين الذين نشأوا في الأدب السعودي ﻣﺤﻤﺪ ﻋﺒﺪ اﻟﻤﻨﻌﻢ ﺧﻔﺎﺟﻲ .

ومن مؤلفاته ” فصول من الثقافة المعاصرة” ومن الأدباء الذين عرضوه بكري شيخ أمين في كتابه “الحركة الأدبية في المملكة العربية السعودية” ومن بينها الأديب الإبراني مارون عبود في كتابه “جدد وقدماء”

الاتجاهات في الأدب السعودي

اتبع الشعراء السعوديون المعاصرون اتجاهات فنية مماثلة موجودة في بقية العالم العربي ، مثل مصر والشام والعراق ، لأنها جزء من الوطن العربي لا يمكن فصله عنه ، ومن أهم هذه التيارات سيتبع الشعر السعودي في العصر الحديث [2] .

  • الاتجاه التقليدي الأصيل

وقد ظهر هذا الموقف التقليدي في شعراء الدعوة السلفية الذين كانوا معاصرين للإمام الشيخ والذين شاركوا في رسالته ، وكانوا ثانويين في ذوقهم الفني في الشعر العربي القديم الذي يحافظ على النكهة التقليدية ويحافظ على سلسلة الشعر .

وهذا واضح في قصيدة المجد والعز لابن عثيمين حيث من الواضح أنها متأثرة بقصيدة أبي تمام في فتح عمورية .

  • الاتجاه التجديدي

وهو ينقسم إلى نوعين:

على منهج الإحياء للبارودي : وهذا ما يتبعه كثير من الشعراء السعوديين ، وهو امتداد لمدرسة الإحياء التي ظهر على يد البارودي ، وأكمله زاخنة وحافظ ، وامتد إلى شعراء المملكة .

مجددون على منهج الديوان: يطلق المجددون الابتكارات في أفق أوسع من مدرسة الإحياء ، حيث كان بها طبقة جديدة من الشعراء والنقاد ، الثوار من أجل التمسك بمواضيع الشعر العربي القديمة وأساليبها المألوفة ضد مدرسة النهضة وشعرائها .

وهذا ما يسمى بالفئة الجديدة مدرسة الديوان وهم “العقاد والمازني وعبدالرحمن شكري”  ولقد سار على طريقتهم الأدابية العديد من الشعراء السعوديين مثل محمد حسن فق.

  • الاتجاه الرومانسي

ظهر الاتجاه الرومانسي نتيجة عوامل كثيرة يتعرض لها الشعر السعودي المعاصر ومنها

  1. القلق النفسي هو حالة من الاضطرابات العقلية التي تصيب الشباب في عالمنا المعاصر .
  2.  تغير الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية ، مما يؤدي إلى انسحاب البعض منهم والحزن .
  3.  كانت تجاوبهم مع هذه المشاعر استجابة روحية حزينة ، فسبحوا في الأحلام وبدأوا في التعبير عن الشكوى والألم .

خصائص الشعر السعودي الفنية

يشترك جميع شعراء المملكة المعاصرين في خصائصه ومنها ، دقة الكلمات ،  إيقاع الموسيقى 3 ، مزيج من الصور القديمة والحديثة ، مزيج من القديم والحديث ، ظهور شخصيتهم الإبداعية في لغتهم الخاصة .

المديح

  • كان ابن عثيمين من الناس الذين جعلوا شعره هدفا للثناء .
  • صورة الممدوح في الشعر السعودي المعاصر تشبه صورته في المدح القديم واصفا معارك السعوديين بكرم وشجاعة وبهجة ).
  • حديثا بالإضافة إلى ذلك  في التقدير الحديث الدفاع عن الشعوب العربية ومساعدتها في الأزمة.

الرثاء

  • هناك رثاء  الإمام والملوك وأفراد الأسرة المالكة.
  •  الحداد على الشيخ محمد بن عبدالوهاب وعلى ذريته وعلى رجال بعثته.
  • رثاء ذوي صلة القربى أو الصداقة مع الشاعر.
  •  رثاء الرجال العرب والمسلمين في الدول العربية الأخرى.
  •  رأى بعض الشعراء في أنفسهم قبل موته مثل (محمد حسن فقي).
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق