باركود المنتجات الاماراتية

كتابة: علا علي آخر تحديث: 24 نوفمبر 2020 , 07:52

شهد الاقتصاد العالمي نموًا كبيرًا وسريعًا منذ النصف الثاني من القرن العشرين وحتى اليوم، وقد نمت حركة التجارة الدولية وتنوعت السلع والمنتجات التي يتم تبادلها بشكل ملحوظ، ولذلك كان من الضرورة استخدام نظام دولي موحد لتشفير وترميز المنتجات بهدف تسهيل التعامل مع الكم الهائل من المنتجات المتاحة في الأسواق.

لذلك تم صنع نظام الباركود هو نظام يستخدم التشفير الثنائي BINARY CODE، لإدخال بيانات المنتجات إلى الكمبيوتر بسرعة، ويتم تمثيل هذا الرمز بأشرطة سوداء متوازية لها سماكات مختلفة وبينهما مسافات، ويقوم ماسح ضوئي بقراءة الخطوط وإدخالها للكمبيوتر الذي يقوم بدوره بترجمتها لمجموعة من الأرقام، وهناك عدة شركات دولية متخصصة اليوم لبيع باركود لمنتجات الشركات المختلفة.[1]

ما هو الباركود

الرمز الشريطي والمعروف باسم الباركود هو رمز فريد من نوعه يتكون من مجموعة أرقام، يعبر عنها بواسطة نمط معين من مجموعة أشرطة موضوعة جنبًا إلى جنب، وهذا الرمز يمثل منتجًا معينًا، وتم تصميم هذا الرمز بحيث يتم مسحه ضوئيًا بواسطة أجهزة القراءة الضوئية (قاريء باركود) ، وهي نفس الأجهزة التي تراها عندما تذهب لدفع ثمن المنتجات في السوبرماركت.

وعند قراءة الباركود يتم ترجمة الأشرطة إلى أرقام فيسهل البحث عن أي منتج في قاعدة بيانات المتجر أو الشركة عن طريق رقمه، وهناك ثلاثة تنسيقات دولية معروفة وشائعة للباركود وهي:

UPC

وتسمى بأكواد المنتجات العالمية وهي مستخدمة في الولايات المتحدة وكندا وأستراليا ونيوزيلندا، وعدد من الدول الأخرى.

EAN

تسمى برقم السلعة الدولي وفي السابق كانت تعرف برمز السلعة الأوروبي، وغالبًا ما يستخدم بواسطة التجار في أوروبا وبعض مناطق العالم.

ISBN

وهو رمز كودي مخصص للكتب.

فوائد استخدام الباركود

غالبًا ما يتم اعتبار الباركود وسيلة لخفض التكاليف وتقليل الوقت، وهو يعتبر خيارًا قيمًا جدًا للشركات التي تتطلع لتحسين كفاءة العمل وتقليل نفقاتها العامة، وهي بالفعل وسيلة فعالة من حيث التكلفة والموثوقية.

ومن أهم فوائدها:

  • تقضى على احتمال حدوث خطأ بشري، فاحتمال حدوث أخطاء عند إدخال البيانات يدويًا أعلى بكثير من احتمالاته عند استخدام الباركود، كما أن مسح شريط الباركود يتم بسرعة أكبر ويستغرق وقتًا أقل بكثير من إدخال رقم المنتج يدويًا.
  • استخدام نظام الباركود للمنتجات يقلل من وقت تدريب الموظفين، حيث يحتاج التدريب على استخدام الماسح الضوئي لدقائق، وأيضًا لا يتعين على الموظفين التعرف على المخزون أو إجراء التسعير بالكامل.
  • الرموز الشريطية غير مكلفة للتصميم أو الطباعة.
  • الباركود متعدد الاستخدامات للغاية حيث يمكن استخدامه لأي نوع من أنواع قواعد جمع البيانات سواء الخاصة بالتسعير أو المخزون أو غيرها، كما يمكن لصق الباركود على أي سطح تقريبًا كما أنها لا تستخدم لتتبع المنتجات فقط، لكنها أيضٍا تستخدم لتتبع المعدات والآلات وأي شحنات صادرة أو واردة.
  • يحسن الباركود من مراقبة المخزون حيث يساعد في تتبع حجم المخزون بدقة، ويمكن أن يساعد في تقليل مستوى المخزون.
  • البيانات التي يتم الحصول عليها من خلال الباركود تكون متاحة بسرعة لأن البيانات يتم مسحها مباشرة من الكمبيوتر المركزي.
  • النتيجة النهائية لاستخدام نظام الباركود هي تقليل النفقات العامة، لأنك تستخدم نظام واحد لتتبع مجموعة متنوعة من بيانات المنتجات والسلع من التسعير إلى المخزون.

ما هي GS1

GS1 هي شركة تدير عدة أنواع من الباركود، تم تصميم كل منها للاستخدام في موقف مختلف.

هل الباركود يحدد مكان صنع المنتج

يتكون البار كود عادة من 14 رقم تدعي بعض مواقع الإنترنت أنه يمكن   معرفة بلد المنتج عن طريق الباركود، لكن هذا الأمر غير صحيح، على سبيل المثال يدعي البعض أن المنتجات إذا كانت تبدأ بأي رقم من الأرقام الثلاثة (690 أو 691 أو692) فإن هذا المنتج يكون مصنوع في الصين.

والحقيقة أن الباركود يمكن ان يحدد بلد المنشأ أو مقر الشركة المصنعة للمنتج، لكنه لا يحدد مكان صنع المنتج، فوفقًا لإحدى أشهر المؤسسات التي تقوم بوضع نظام البار كود مثل شركة  GS1، وهي الأقدم في العالم في صنع الباركود للمنتجات فإن بادئات أرقام الباركود لا تحدد بلد المنشأ لمنتج معين.

وفي موقعها الرسمي صرحت الشركة أيضًا أن صحيح بادئات أرقام كودبار من 690 إلى 699 تعني أن الشركات صينية، بينما المنتجات التي تبدأ بصفر تنتمي لشركات أمريكية له عضوية في الشركة، لكن تلك الشركات يمكنها أن تقوم بتصنيع منتجاتها في أي مكان في العالم، لذلك فإن هذا الرقم يدل فقط على مكان أو جنسية الشركة، وهو يختلف عن بلد الصنع لأي منتج.

تشير أيضًا شركة Nationwide Barcode وهي من كبرى الشركات التي توفر رموز باركود للشركات في الولايات المتحدة وكندا، إلى أن الأرقام الموجودة في بداية أي رمز بار كود هي تحدد جنسية الشركة بغض النظر عن مكان التصنيع، لذلك سواء قمت بشراء رموز شريطية من شركة GS1 أو من شركة Nationwide Barcode فإن الرقم الأول سوف يشير لجنسية الشركة مهما كان المكان الذي يتم فيه تصنيع منتجك.

باركود الامارات 629

قامت شركة GS1 بتخصيص رقم 629 لأي منتج تتداوله أي شركة يكون مقرها دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو رقم دولي تحمله المنتجات التابعة لتلك الشركات سواء قامت بتصنيع منتجاتها في الإمارات أو الصين أو أي مكان أخر في العالم.[2]

وتشمل أرقام البارد كود المخصصة للدول العربية من شركة GS1 :

  • المملكة العربية السعودية 627
  • لبنان 528
  • البحرين 608
  • المغرب 611
  • الجزائر 613
  • تونس 619
  • سوريا 621
  • مصر 622
  • ليبيا 624
  • الأردن 625
  • الكويت  627

أنواع الباركود

بالنسبة للمستهلك هناك نوعان معروفان من أشكال الباركود يمكننا رؤيتهم تقريبًا على جميع أنواع المنتجات، وهما الباركود الخطي والباركود ثنائي الأبعاد.[3]

الباركود الخطي 1D

والنوع الأول “الخطي”هو أكثر شكل من أشكال الباركود التي يمكن التعرف عليها بصريًا، يحتوي على رقم الكود العالمي UPC  ويشمل معلومات نصية فقط تتكون عادة من 12 رقم، الستة أرقام الأولى تمثل رقم تعريفي بالشركة المصنعة ومن بينها رقم يحدد مقر الشركة، والأرقام الخمسة التالية تحدد رقم العنصر، أما الرقم الأخير فيسمى رقم التحقق، وهو يساعد الماسح الضوئي في تحديد ما إذا تم قراءة رقم المنتج بشكل صحيح أم لا.

الباركود ثنائي الأبعاد 2D

بينما الباركود ثنائي الأبعاد يمكن أن صور كما يمكن أن يحتوي على معلومات أكثر عن المنتجات مثل عنوان الويب أو غيرها، لذلك فإن قراءة الباركود ثنائي الأبعاد يتطلب استخدام ماسح ضوئي لقراءة الصور ، ويمكن للهواتف الذكية الحديثة قراءة الباركود ثنائي الأبعاد لأنها تحتوي على كاميرا يمكنها مسح الكود، وقد أدى تطوير الهواتف الذكية اليوم لانتشار الباركود ثنائي الأبعاد بشكل كبير حيث أنها تحتوي على قدر كبيرمن المعلومات يمكن قرائتها بسهولة عبر الهاتف، ويمكن أن يفعل الباركود ثنائي الأبعاد اليوم فوائد أكثر ن مجرد تتبع السلع والمخزون، فالشركات اليوم يمكن أن تستخدمها لدمج بيانات من برامج مثل مايكروسوفت أوفيس وMS SQL SERVER، كما يمكن أن تستخدمه بعض الشركات لبث مقاطع فيديو للمستهلكين.

ويعتبر QR نوع من أنواع الباركود ثنائي الأبعاد هو يستطيع أن يحمل ما يصل إلى 7000 رقم أو 4000 حرف.

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق