لماذا الوقت اغلى من المال

كتابة: علا علي آخر تحديث: 07 ديسمبر 2020 , 07:59

هناك مقولة إنجليزية شهيرة تقول “time is money” ، وفي اللغة العربية نقول “الوقت من ذهب” وهذه الجملة تلخص تعريف الوقت وأهميته  ،والحقيقة إن الوقت أغلى من كل المال والذهب، فأعمارنا هي عبارة عن دقائق وثواني، فإذا ضاع منك بضع ساعات فأنت في الواقع تفقد جزء من نفسك، ومع ذلك فإن كثير من الناس يهتم اهتمام كبير بحسابه المصرفي، ويقوم بحساب مقدار المال الذي يتعين عليه أنفاقه، أو استثماره، لكنه لا يدرك الوقت وأهميته في حياة الفرد بالرغم من أن الوقت هو أثمن ما يملكه أي إنسان.

وربما نكون جميعًا سمعنا كلمة ” هل لديك دقيقة” وفي النهاية ينتهي الأمر بأخذ أكثر من 30 دقيقة من وقتك، بالرغم من أن الوقت هو كنزنا الحقيقي، لأن استثمار الوقت بشكل جيد قد يؤدي لكسب المال ، لكن لا يمكننا استخدام المال لشراء مزيد من الوقت.[1]

لماذا الوقت لا يقدر بثمن

  • أنت بحاجة إلى الوقت لتنفق المال

إذا كانت حساباتنا يتم ترتيبها وفقًا لما سنكسبه من أموال، فإننا يجب أن نضع في اعتبارنا أيضًا أننا لن نقضي كل وقتنا لجمع المال، فحتى أغنى الأغنياء لديهم من المال ما يكفيهم لمائة عام، ومع ذلك فليس لديهم سوى وقت محدود على هذا الكوكب، وهذا أكبر دليل على أن الوقت أثمن ما لدينا.

  • الوقت يجلب السعادة أكثر من المال

تم نشر دراسة في عام 2009م حيث تم سؤال 4600 شخص – وهم المشاركين في الدراسة- عما يجلب لهم المزيد من السعادة ما بين المال أو وقت الفراغ ، فأجاب أكثر من نصف المشاركين إن وقت الفراغ قد سبب لهم مزيد من السعادة، وقد كان معظم من اختاروا الوقت من كبار السن، ويبدو من ذلك أننا كلما نكبر في العمر نقدر الوقت أكثر.

  • عندما يكبر الإنسان يرغب في مزيد من الوقت وليس المال

كم مرة سمعت شخص يقول”لقد مرت تلك الأيام بسرعة كبيرة” أو “لو كنت أملك مزيد من الوقت لفعلت كذا”، إن هذه الجمل نسمعها دائمًا خاصة من كبار السن، وهم يقولون ذلك لسبب وجيه، فالمال قد يوفر لنا بعض الكماليات لكن الوقت يمنحنا أكثر من ذلك بكثير.

وللتأكد من ذلك يمكنك أن تسأل أي إنسان على الأرض إذا كان يرغب أن يختار بين أن يحصل على 25 مليون دولار أو يعيش 15 سنة أخرى، وبالطبع ستجد معظم الناس تختار الوقت خاصة إذا كانوا قد تقدموا في العمر.

  • الوقت لا يقدر بثمن بينما المال كذلك

إن قيمة المال تقل أو تتغير من يوم لآخر، لكن الوقت لا يمكن وضع ثمن له، وهناك لحظات قد تكون أغلى من أي وقت في العالم مثل الأوقات التي تقضيها مع أبنائك الصغار قبل أن يمر الوقت ويكبروا ولا يكون لديهم وقت ليجلسوا معك، فتلك أوقات لا يمكن تعويضها أو استرجاعها أبدًا، وهناك أوقات مثل أوقات الكوارث أو الحوادث مثلًا يمكن تمثل كل دقيقة فيها فاصل بين الحياة والموت لذلك فإن تلك الدقائق لا يمكن تقديرها بالمال.

  • الوقت يجعلنا أكثر كفاءة

اهمية الوقت في حياة الانسان  تشمل أنه فرصة لنتعلم، ومن بين الأمور التي يجب أن نتعلمها مع مرور الوقت هي كيفية إدارة أوقاتنا، وأيضًا فإننا نكتسب كل يوم مهارة جديدة مع كل ساعة تمر من حياتنا، وهذه المهارة يمكن أن تكون خاصة بالعمل أو حتى مهارة اجتماعية، وهذه المهارات قد لا تقدر بثمن، على سبيل المثال إذا كنت تحب الرسم وأنت مجرد هاوِ للفنون، فإنك مع الاستمرار في الرسم حتى لو لفترة قليلة كل يوم، يمكنك أن تصبح رسام محترف ويمكنك حتى أن تكسب الكثير من الأموال من الرسم.

  • يمكن تعويض المال لكن لا يمكن إعادة عقارب الساعة للوراء

خلال حياتنا نخسر أموال لكننا نربح أيضًا كثير من المال، وهناك دائمًا احتمال لتعويض ما خسرناه من أموال أو أكثر كثير مما فقدناه، أما الوقت فلا يمكن أبدًا استعادته، فهناك أمور على سبيل المثال يمكن أن ننجزها ونحن في العشرينيات من أعمارنا مثل السفر أو إنجاب الأطفال، لكن مع مرور ربما لا يمكننا فعل ذلك بسبب تدهور صحتنا أو تقدمنا في العمر وهذا أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل الوقت أثمن ما نملك.

ما هي إدارة الوقت

إن استثمار الوقت يكون بحسن إدارته، وإدارة الوقت هي التخطيط للوقت المتاح مهما كان مقداره بحيث نقوم في هذا الوقت بمهام محددة أو العمل بكفاءة أكبر، ويمتلك بعض الأشخاص اهداف استثمار الوقت بشكل فعال أكثر من الأشخاص الآخرين، ومع ذلك فإن أي إنسان يمكنه أن يعمل على تحسين مهارة استثمار الوقت من خلال بعض الخطوات البسيطة، حتى يستفيد من الوقت وأهميته في حياة الفرد .

أهمية إدارة الوقت

إننا نحصل على 24 ساعة في اليوم فقط، لذلك يجب أن نتعلم مهارات استثمار الوقت، لأن أمامنا فترة زمنية محددة، وأن أي وقت نقضيه بغير حكمه هو جزء مفقود من أعمارنا، ويجب أن ندرك جميعًا أن هناك الكثير من المشاكل المستقبلية التي يمكن أن نتجنبها إذا أحسنا إدارة الوقت الحاضر، ومن فوائد إداة الوقت:[2]

  • تحسن من أدائك

عندما تتعلم كيف تخصص وقت من يومك لإنجاز جميع مهامك اليومية، وتقوم بعمل تقرير عن استثمار الوقت بشكل يومي أو أسبوعي، سيكون لديك فكرة أفضل عن إنجازاتك التي قمت بأدائها في نهاية يومك والمهام التي لم تنجزها، ومع الوقت ستتعلم أن تركز فقط على المهام الأساسية التي تنتظرك، وتتجنب مصادر الإلهاء التي تستغرق منك وقتًا طويلًا.

  • سيكون منتج عملك أفضل

عندما لا تكون مضطر دائمًا لتتسارع حتى تفي بمواعيدك النهائية، سيكون لديك فرصة للتفكير في عملك بشكل أفضل وأيضًا لبذل جهد لتحسين إنتاجك، لأن الضغط المستمر قد يجعلك تخطيء وتعطي إنتاج رديء، أما إذا كان لديك مزيد من الوقت فإن ذلك يجعل جودة أعمالك تزداد، وهذا نوع من الاستثمار في الوقت.

  • يقل توترك

إذا كان لديك قائمة طويلة من المهام التي يجب أن تنجزها سواء في العمل أو في حياتك الشخصية، فإن ذلك سيجعلك تشعر بالتوتر والقلق الدائم، أما إذا كنت تستثمر وقتك وتديره بشكل جيد فإن مستويات التوتر لديك، سوف تقل كثيرًا.

طريقة إدارة الوقت

  • ضع خطة مسبقة

فالتخطيط المسبق لأي أمر هو أهم عنصر في الإدارة الجيدة للوقت.

  • حدد أولوياتك

يجب أن تقيم كل خطوة في حياتك حسب أهميتها وتقوم بإتمام المهام الأكثر إلحاحًا في البداية، واترك الأقل أهمية لوقت لاحق.

تخلص من عوامل التشتيت: يمكن لمواقع التواصل الاجتماعي والهواتف الذكية وحتى زملاء العمل أن تشتت انتباهك عن أولوياتك، فأنت يمكنك أن تقوم بكتابة مقال عن أهمية الوقت على صفحة الفيس بوك الخاصة بك، وفي نفس الوقت تترك واجباتك الدراسية المتراكمة والتي يجب أن تنجزها قبل نهاية اليوم فأنت بذلك أهدرت وقت ثمين بلا فائدة، لذلك يجب أن تحذر من تلك الوسائل التي تمثل إغراء كبير لسرقة وقتك.

  • لا تعدد المهام

 قد يبدو لك إن تعدد المهام وسيلة جيدة لإنجاز المزيد من العمل، لكن في الواقع تلك الطريقة تقلل من الإنتاجية بشكل كبير، فهي تجعلك في النهاية لا تنجز أي شيء، وأفضل طريقة لاستثمار وقتك بشكل جيد، هي التركيز على مهمة محددة في كل مرة وتقوم بإعطائها كامل اهتمامك وعندما تنجزها بنجاح فكر في غيرها.

  • كافيء نفسك على العمل الجيد

إن المكافآت تمثل حافزًا كبيرًا على مزيد من النجاح والأداء الجيد، لذلك يجب أن تمنح لنفسك مكافأة صغيرة من وقتك لتعيد شحن طاقتك، على سبيل المثال يمكنك أن تستمتع بالتمشية لمدة 15 دقيقة بعد إنهاء تقرير هام خاص بالعمل، أو يمكنك الترتيب لأجازة لمدة أسبوع مع عائلتك بعد النجاح في إنهاء مشروع في الوقت المحدد وبالكفاءة المطلوبة، فهذا الوقت الذي تستثره في الترفيه مع عائلتك سيجعلك تعاود العمل مرة أخرى بكفاءة ونشاط وتزيل أي شعور بالملل أو التوتر داخلك، وستزيد إنتاجيك أكثر من السابق، وهذا يؤدي بالطبع لكسب مزيد من المال.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق