مدة علاج جرثومة المعدة

كتابة: ضحى حماده آخر تحديث: 21 ديسمبر 2020 , 23:04

ما هي جرثومة المعدة

الحلزونية البوابية ، المعروفة بجرثومة المعدة – Helicobacter pylori ، وهي نوع من البكتيريا التي تسكن في الجهاز الهضمي بجسم الإنسان ، حيث أن ثلثي سكان العالم مصابون بها.

وقد تتسبب جرثومة المعدة على المدى الطويل في ، التقرحات ، في بطانة المعدة ، أو الجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة ، كما من الممكن أن تؤدي العدوى إلى سرطان المعدة.

ومع النظافة ، واتباع العادات الصحية ، والسليمة ، وتجنب مهيجات جرثومة المعده ، يمكنك وقاية نفسك وعائلتك من الاصابة بجرثومة المعدة ، وجدير بالذكر أن هنالك أدوية كثيرة تساعد على علاج جرثومة المعدة ، ولكن يجب علاج الجرثومة مبكرا.

كم مدة علاج جرثومة المعدة

قد تحتاج جرثومة المعدة مدة علاج تتراوح من اسبوع إلى اسبوعين ، حتى تتحسن ، وتبدأ في ملاحظة علامات الشفاء من جرثومة المعدة ، اذا كنت تعاني من القرحة التي تسببها جرثومة المعدة.

وبعد انتهاء العلاج بأسبوع ، او اسبوعين ، يتم إعادة التحاليل الطبية ، وفحص البراز للتأكد من هل تخرج جرثومة المعدة مع البراز ، او إن كان تم شفاء الشخص ، او أنه ما زال مصابا.

ولعلاج ، وعدم عودة جرثومة المعدة مرة أخرى ، من المحتمل أن يوصف الطبيب المختص بعض الأدوية التي تشمل ما يلي :

مضادات حيوية تعمل على قتل بكتيريا ” H.pylori ” في الجسم ، مثل فلاجيل ، او تتراسيكلين ، او تينيدازول ، او كلاريثروميسين ، او اموكسيسيلين.

أدوية تعمل على تقليل حمض الهيدروكلوريك في المعدة ، وتشكل هذه الأدوية ؛ ديكسلانسوبرازول ، او اوميبرازول ، او رابيبرازول ، وغيرها من الادوية.

دواء البزموت سبساليسيلات ، والذي قد يساعد في قتل البكتيريا المسببة بجرثومة المعدة ، إلى جانب المضادات الحيوية.

الأدوية التي تعمل على منع الهيستامين الكيميائي ، وتعمل على تحفيز المعدة لإنتاج المزيد من الأحماض ، مثل ، سيميتيدين ، او فاموتيدين ، او نيزاتيدين ، أو زانتاك.

اعراض الإصابة بجرثومة المعدة

إذا كنت تعاني من تقرحات بالمعدة ، فقد تشعر بألم خفيف ، أو حارق في البطن من حين لآخر ، ويزداد هذا الشعور عندما تكون المعدة فارغة ، وقد يتحسن هذا الألم بعد تناول الطعام ، او مضادات الحموضة الطبيعية كالحليب ، أو أدوية مضادة للحموضة ، وهناك أعراض أخرى شائعة لدى المصابون بجرثومة المعدة ، والتي تتمثل في : [1] ، [2]

  • الشعور بالانتفاخ
  • التجشؤ
  • فقدان الشهية
  • الغثيان
  • التقيؤ
  • فقدان الوزن بدون سبب واضح

يمكن أن تنزف القرحة في المعدة أو الأمعاء ، مما قد يشكل خطورة على الصحة العامة ، لذلك عليك استشارة الطبيب اذا ظهرت عليك الأعراض التالية :

  • براز دموي ، أو ذو لون أحمر غامق ، أو أسود.
  • صعوبة في التنفس
  • دوار أو إغماء
  • الشعور بالتعب الشديد بدون سبب
  • شحوب البشرة
  • قيء مصحوب بظهور دم أو يشبه القهوة
  • آلام شديدة وحادة في المعدة

يمكن أن تتسبب جرثومة المعدة في سرطان المعدة ، وبالرغم من أنه غير شائع ، إلا أنه من المهم معرفة أعراضه التي تكون قليلة في البداية ، مثل الحموضة المعوية ، ولكن بمرور الوقت ، قد تتم ملاحظة ما يلي :

  • ألم أو انتفاخ في البطن
  • الغثيان
  • فقدان الشهية
  • الشعور بالشبع بعد تناول كمية قليلة فقط
  • التقيؤ
  • فقدان الوزن بدون سبب

كيف تعمل جرثومة المعدة

عند اكتشاف بكتيريا الحلزونية البوابية ، في عام 1982 ، تم اكتشاف أن الجراثيم هي السبب في معظم تقرحات المعدة ، والتي تستهدف بطانة المعدة – الطبقة الحامية للمعدة من حمض الهيدروكلوريك الذي تنتجه المعدة – بعد دخولها إلى الجسم.

عندما تتسبب جرثومة المعدة في الأضرار للمعدة ، يصبح بإمكان حمض الهيدروكلوريك باختراق بطانة المعدة ، فيتسبب في قرحة المعدة ، الأمر الذي يؤدي إلى نزيف المعدة ، او تسبب التهابات ، أو تعمل على منع الطعام من الحركة عبر الجهاز الهضمي.

قد تنتقل جرثومة المعدة إلى الإنسان عن طريق الطعام ، او الماء الملوث ، او الأواني ، وكذلك تنتقل عن طريق استخدام الحمام بدون تنظيف بعد الشخص المصاب ، كما يمكنك أيضًا التقاط البكتيريا من خلال ملامسة اللعاب ، أو سوائل الجسم الأخرى للأشخاص المصابين.

تتم إصابة الكثيرين بجرثومة المعدة في فترة الطفولة ، والتي تبقى معهم إلى أن يكبروا في السن ، حيث تعيش هذه البكتيريا في الجسم لسنوات عديدة دون أن تظهر عليهم أعراض.

تشخيص الإصابة بجرثومة المعدة

لا يقوم الطبيب بتشخيص جرثومة المعدة دون أن يكون لديك أعراض حالية ، او سابقة ، فإن كان لديك أعراض ، يتبع الطبيب بعض الاختبارات من أجل التأكد من الاصابة : [1]

بعد أن يستفسر الطبيب عن تاريخك الطبي ، والأدوية التي تتناولها ، سيتم فحصك جسديا ، كالضغط على البطن من أجل التحقق من التورم ، او الألم.

يتم عمل اختبارات الدم ، والبراز التي من شأنها الكشف عن العدوى.

اختبار تنفس اليوريا ، والذي يتم من خلال شرب سائل خاص يحتوي على مادة السورية ، ثم يتنفس الشخص في كيس يتم إرساله إلى المختبر ، فإن كنت مصابا بالبكتيريا ، تعمل على تحويل اليوريا ال ثاني أكسيد الكربون ، والتي ستظهر أن تنفسك أعلى من المستويات الطبيعية للغاز.

وللكشف عن تقرحات المعدة ، يمكن أن يقوم الطبيب باستخدام :

تنظير الجهاز الهضمي العلوي ، والذي يتم عن طريق المنظار الداخلي.

اختبارات الجهاز الهضمي العلوي ، عن طريق شرب سائل معين يحتوي على مادة الباريوم ، ثم يقوم الطبيب أشعة سينية ، يملأ السائل الحلق ، والبطن ، مما يجعلهم تبرزان بوضوح في الصورة.

التصوير المقطعي المحوسب (CT) ، وهي أشعة سينية قوية تقوم بعمل صور مفصلة للجسم من الداخل.

كيفية الوقاية من جرثومة المعدة

إن جرثومة المعدة ، مثل غيرها من الجراثيم ، حيث يمكن للشخص حماية نفسه من الاصابة بالعدوى بنفس الطريقة التي يحمي نفسه بها من باقي الجراثيم ، كما يلي : [1] ، [3]

  • يجب عليك غسل اليدين بعد استخدام الحمام ، وقبل تحضير اعلم ، او تناوله.
  • التأكد من نظافة المياه ، وتناول الطعام المنزلي لضمان نظافته.
  • طهو الطعام بطريقة جيدة ، وبالأخص البيض ، واللحوم.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق