اوجه الشبه بين القمح واللوز

كتابة: ضحى حماده آخر تحديث: 03 يناير 2021 , 05:07

اهمية القمح واللوز

بداية تعتبر أنواع القمح ومشتقاته أكثر المنتجات استهلاكا في العالم ، حيث تتم زراعة القمح وانواعه المختلفة التي لا حصر لها في جميع انحاء العالم ، فقمح الخبز هو النوع الرئيسي للقمح ، بينما تتضمن مشتقاته ، القمح القاسي ، والحنطة ، والقمح ، والينكورن ، وخراسان.

من ناحية أخرى تعتبر أشجار اللوز إحدى أقدم الأشجار التي تمت زراعتها ، فقد وجد علماء الآثار في الأردن ، أدلة على وجود أشجار اللوز المستأنسة والتي يعود تاريخها إلى حوالي 5000 عام.

يحتوي كلا من القمح واللوز على العديد من أوجه التشابه لذلك لابد من تعلم ماذا نعرف عن القمح ، واللوز من حقائق وفوائد.

أوجه التشابه بين اللوز والقمح

هناك العديد من أوجه المقارنة التي سوف تجدها في مقارنة بين ذوات الفلقة وذوات الفلقتين ، واليوم سوف نتناول أوجه التشابه بين القمح ، واللوز ، وكذلك الفوائد التي يحملها كل منهم ، كما يلي : [1] ، [2]

الفيتامينات و المعادن

يعتبر كل من القمح واللوز ، مصدران غنيان بالفيتامينات ، والمعادن المفيدة للجسم الإنسان ، حيث يحتوي كلا من القمح واللوز على ؛

  • السيلينيوم ؛ وهو عنصر يحمل الكثير أهمية كبيرة في وظائف أساسية في الجسم.
  • المنغنيز ؛ والذي يتواجد بكميات كبيرة في الحبوب الكاملة ، والبقوليات ، والفاكهة ، والخضروات.
  • الفوسفور ؛ وهو معدن أساسي في الحفاظ على أنسجة الجسم ونموها.
  • النحاس ؛ وهو عنصر نادر وأساسي ، وقد يؤدي النقص في النحاس إلى آثار ضارة على صحة القلب.
  • حمض الفوليك ؛ وهو أحد اشكال فيتامينات ب ، والذي يعرف بفيتامين ب 9 ، وهو مهم بشكل خاص أثناء الحمل من أجل العمل على عدم حدوث تشوهات في الأجنة.

فيما ان اللوز يزيد عن القمح في احتوائه على الحديد ، والكالسيوم ، والماغنيسيوم ، والبوتاسيوم ، والزنك ، وفيتامين هـ.

الكربوهيدرات

يحتوي كلا من القمح ، واللوز بشكل أساسي على الكربوهيدرات ، إلا أن اللوز يحتوي نسبة أقل من القمح ، والكربوهيدرات هي من المكونات السائدة في المملكة النباتية ، كما أنها مفيدة في التكوين الجسدي للإنسان.

الالياف

يحتوي القمح ، واللوز على الألياف بكثرة ، حيث أن الألياف الرئيسية في نخالة القمح ، هي الأرابينوكسيلان (70٪) ، وهو نوع من الهيميسليلوز ، والالياف مهمة جدا في عملية الهضم.

البروتين

يعتبر القمح ، واللوز من المصادر الجيدة للبروتينات ، حيث أن اللوز مع انخفاضه في المحتوى الكربوهيدراتي ، إلا أنه غني بالبروتين ، والدهون الصحية.

الطحين

فكلا من القمح ، واللوز يتم منه صناعة الطحين المستخدم في المعجنات ، والمخبوزات.

ايهما افضل طحين القمح ام طحين اللوز

اذا كنت تعمل في المزارع أو لا ، فيمكنك معرفة مراحل نمو القمح ، واللوز ، وكيفية زراعتهم ، ولكن الافضل ان تعرف أنه يمكنك استخدام اللوز في صناعة المعجنات.

والذي يتم صنعه من مزيج من اللوز المقشر ، المطحون ، فعلى النقيض من طحين القمح ، لا يحتوي طحين اللوز على الغلوتين ، وهي البروتين المسئول عن الحفاظ على العجين ممدود مما يجعل المخبوزات رقيقة ، لذلك فإن الكثير من الناس يفضلون طحين القمح من أجل الخبز ، وعمل عجينة البيتزا ، بينما يفضل الناس طحين اللوز في الاستخدامات الأخرى ، مثل صناعة الكعك ، والفطائر.

مع احتواء طحين اللوز على نسبة أقل من الكربوهيدرات من تلك الموجودة في طحين القمح ، إلا أن طحين اللون يحتوي على نسبة أعلى من الدهون الصحية ، وبالتالي فإنه يحتوي على الكثير من السعرات الحرارية ، وبالرغم من ذلك فإن السعرات الحرارية ليست كل شيء عندما يتعلق الأمر بالتغذية ، حيث أن طحين القمح في كثير من الأحيان يكون معالج للغاية ، الأمر الذي من الممكن أن يؤدي إلى ارتفاع مستويات الأنسولين في الدم.

يعتبر طحين اللوز غني بالألياف ، ومضادات الأكسدة القادمة من فيتامين هـ ، بينما يحتوي طحين القمح على المزيد من حمض الفايتك ، وهو مضاد للمغذيات ويعمل على التقليل من امتصاص العناصر الغذائية في الجسم ، والمتواجدة في الأطعمة الذي يتناولها الإنسان.

يعطي طحين اللوز ، طعم اللوز في المعجنات ، والمخبوزات ، بينما يكون طحين القمح أكثر حيادية ، حيث يمكن أن يعمل في أي وصفة تقريبًا دون أن يتغير الطعم.

مع احتواء اللوز على الدهون ، والألياف ، وكمية عالية بشكل غير عادي من المغنيسيوم والتي تظهر في الطحين المصنوع من اللوز ، إلا أن له قدرة رهيبة في التحكم في نسبة السكر في الدم ، والعمل على تحسين وظيفة الأنسولين ، وعلى النقيض ارتفاع نسبة الكربوهيدرات في طحين القمح ، الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الجسم.

هناك العديد من الأشخاص ممن لديهم حساسية ضد الغلوتين ، ويعانون من مشاكل صحية كثيرة ، مثل مرض الاضطرابات الهضمية ، وعدم تحمل القمح ، ومن هنا أتى اختيار طحين اللوز لاستخدامه من قبل هؤلاء الأشخاص.

ونستنتج من هذا أن طحين اللوز يعتبر البديل الطحين التقليدي المصنوع من القمح ، لكونه منخفض الكربوهيدرات ، ومليء بالعناصر الغذائية ، كما أن له طعم أحلى قليلاً من طعم طحين القمح ، كما أن الطحين المصنوع من اللوز قد يعمل على توفير فوائد صحية أكثر من طحين القمح التقليدي ، مثل تقليل الكوليسترول الضار ، ومقاومة الأنسولين.

يمكنك ببساطة استبدال طحين القمح بطحين اللوز ، كما يمكن استخدامه بديلا من فتات الخبز لتغليف اللحوم ، والأسماك ، والدجاج.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق