أنواع الخراج في الجسم

كتابة: Rolyan Fallaha آخر تحديث: 13 يناير 2021 , 12:10

أنواع الخراج في الجسم

إن الخراج عبارة عن نتوءات مليئة بالصديد و القيح و هو مرض جلدي مشابه لـ الدمامل. و لكن يوجد ما يسمى بـ الفرق بين الدمل و الخراج . إن الشيء الوحيد الذي يأتي على أذهاننا مجرد ذكرنا للأمراض الجلدية  مثل الخراج هو أن هل الخراج معدي 

إن أنواع الخراج في الجسم تشمل ما يلي : 

  • خراج البطن.
  • الخراج الشرجي.
  • خراج البارثولين.
  • خراج الدماغ.
  • خراج فوق الجافية.
  • خراج اللوزتين.
  • خراج الكبد القيحي.
  • خراج الجلد.
  • خراج الحبل الشوكي.
  • خراج الأسنان.

خراج البطن

إن خراج البطن هو عبارة عن أنسجة تكون مليئة بالصديد و القيح يقع في البطن , إن خراجات البطن تتواجد بالقرب من جدار البطن أو في الجزء الخلفي من البطن أو حول الأعضاء المتواجدة في البطن بما في ذلك البنكرياس و الكبد و الكلى. إن خراجات البطن يكون سبب تواجدها في البطن و تطورها دون سبب واضح و لكن وجودها يكون مرتبط بأمور معينة مثل : الجراحة داخل البطن أو تمزق الأمعاء.

إن خراج البطن يحدث بسبب البكتيريا التي تتواجد داخل البطن نتيجة تمزق في الأمعاء أو جراحة طبية داخل البطن و خاصة عندما تدخل البكتيريا داخل تجويف البطن. إن هذه الحالات تشمل : التهاب الزائدة الدودية , تمزق الأمعاء , الجراحة , داء كرون و التهاب القولون التقرحي.

من الممكن أن تتواجد الخراجات أيضًا في الفراغ الذي يكون متواجد بين تجويف البطن و العمود الفقري. هذه الخراجات تعرف باسم ” خراجات الصفاف ” يشير هذا المصطلح إلى المسافة المتواجدة بين تجويف البطن و العمود الفقري.

يوجد أعراض معينة تشير إلى وجود خراجات في البطن , تشمل هذه الأعراض ما يلي :

  • الشعور بالتوعك.
  • وجع في البطن.
  • غثيان و استفراغ.
  • حمّى.
  • فقدان الشهية.

إن هذه الأعراض من الممكن أن تكون مشابهة لأعراض و حالات صحية أخرى تكون أقل خطورة , لذلك عند التشخيص من قبل الطبيب يقوم بإجراء اختبار تصوير من أجل إجراء التشخيص المناسب. إن الموجات الفوق الصوتية هي من أول اختبارات التشخيص. [1]

 الخراج الشرجي

إن الخراج الشرجي يحدث في الشرج أو المستقيم و يتم حدوثه عندما يمتلئ تجويف فتحة الشرج بالقيح و الصديد , إن الخراج الشرجي يسبب ألم شديد و تعب و حمّى.

عندما لا يلتئم جرح الخراجات الموجودة في فتحة الشرج فإن ذلك يؤدي إلى حدوث ناسور شرجي مؤلم , يسبب الألم الشديد و قد يتطلب جراحة.

يوجد عوامل خطر يسببها خراج الشرج و تشمل ما يلي :

  • داء كرون أو التهاب القولون التقرحي.
  • فيروس نقص المناعة البشرية أو الإيدز.
  • الجنس الشرجي و الذي يزيد من حدوث خراجات الشرج.
  • الإمساك أو الإسهال. [2]

خراج البارثولين

إن خراج بارثولين عبارة عن غدتين صغيرتين على شكل حبة البازلاء يتواجدان في جانب فتحة المهبل التي تعمل على إفراز سائل من أجل تليين المهبل.

إذا حصل انسداد في الغدد فإن ذلك يؤدي إلى انحصار السائل و تكوين كيس إذا تم دخول بكتيريا داخل كيس بارثولين فقد يسبب ذلك الخراج.

عند حدوث خراج بارثولين فإن ذلك قد يسبب ألم شديد في إحدى جانبي المهبل و يتم تغيير لون المنطقة و حدوث تورمات. إن حجم خراجات بارثولين تختلف من خراجات صغيرة جدًا إلى أكثر من واحد بوصة.

تشمل أعراض خراج بارثولين ما يلي :

  • نتوءات تكون متواجدة تحت الجلد في جانب واحد من المهبل.
  • حمّى.
  • ألم أثناء المشي.
  • انتفاح و احساس بالحرارة حول الخراج. [3]

خراج الدماغ

إن خراج الدماغ يتم ظهوره عن طريق عدوى بكتيرية , إن خراجات الدماغ تحدث عند الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة و تؤدي العدوى إلى نضخم في الدماغ بسبب القيح المتراكم و تشكل الخلايا الميتة.

تتكون خراجات الدماغ عندما تقوم كل من الفطريات أو الفيروسات أو البكتيريا إلى الدماغ و من الممكن أن تصل من خلال جرح غميق في الرأس أو عدوى في مكان معين من الجسم. إن التهابات القلب و الرئة هم من الأسباب الشائعة لخراجات الدماغ , و لكن مع ذلك من الممكن أن يبدأ حدوث خراجات الدماغ من خلال التهابات الأذن أو الجيوب الأنفية.

إن أي شخص معرّض لخراجات الدماغ , و لكن يوجد مجموعة معينة من الأشخاص هم أكثر عرضة لخراجات الدماغ من غيرهم.

يوجد اضطرابات و أمراض تزيد من مخاطر خراج الدماغ , و تشمل هذه الحالات ما يلي :

  • ضعف في جهاز المناعة.
  • السرطان و الأمراض المزمنة الأخرى.
  • مرض في القلب يكون خلقي.
  • التعرض لإصابة كبيرة في الرأس أو كسر في الجمجمة.
  • التهاب السحايا.
  • الأدوية التي تكون مثبطة للمناعة.
  • التهاب الجيوب الأنفية المزمنة أو التهاب في الأذن الوسطى.

إن بعض من الأمراض الخلقية تسمح للعدوى من أن تصل إلى الدماغ و تسبب خراج فيه و ذلك من خلال الأسنان و الأمعاء. [4]

خراج فوق الجافية

إن الخراج فوق الجافية هو عبارة عن تجمّع للقيح و الصديد بين الغلاف الخارجي للدماغ و الحبل الشوكي و عظام الجمجمة أو العمود الفقري. و تتسبب خراجات فوق الجافية في حدوث تورمات في المنطقة المصابة.

إن خراج فوق الجافية اضطراب صحي نادر ينتج عن عدوى تكون موجودة بين عظام الجمجمة أو العمود الفقري و الأغشية التي تقوم بتغطية الدماغ و الحبل الشوكي.

إن أسباب حدوث خراج فوق الجافية تكون ما يلي :

  • التهابات مزمنة في الأذن.
  • التهابات مزمنة في الجيوب الأنفية.
  • إصابة بالرأس.
  • جراحة في الأعصاب. [5]

خراج اللوزتين

إن خراج حول اللوزتين هو عبارة عن مجموعة من الأنسجة التي تكون مؤلمة لأنها مليئة بالصديد و القيح و تتواجد في الجزء الخلفي من الحلق بالقرب من إحدى اللوزتين.

إن خراجات حول اللوزتين تبدأ كمضاعفات و من بعدها من الممكن أن تنتشر العدوى إذا لم تتم معالجتها و تشكّل خراجات.

إن خراجات حول اللوزتين أصبحت أقل شيوعًا بسبب استخدام المضادات الحيوية من أجل علاج التهاب الحلق و اللوزتين. [6]

خراج الكبد القيحي

إن خراج الكبد القيحي يتواجد في الكبد بسبب عدوى بكتيرية و يكون مليء بالقيح. القيح هو عبارة عن سائل يتكون من خلايا الدم البيضاء و الخلايا الميتة , يتجمع القيح داخل الكبد و يكون مصحوبًا بتورم و التهابات في المنطقة المحيطة المصابة و يسبب ألم شديد وتورم في البطن.

إن خراج الكبد القيحي من الممكن أن يكون مميتًا إذا لم تتم معالجته على الفور.

إن السبب الأكثر شيوعًا لخراج الكبد القيحي هو المادة الصفراوية التي تؤثر على الكبد و البنكرياس و المرارة. [7]

خراج الجلد

إن خراج الجلد هو عبارة عن نتوءات يتم ظهورها داخل الجلد أو تحت سطح الجلد و تكون هذه النتوءات مليئة بالقيح و الصديد و سائل شفاف. إن سبب خراج الجلد هو عدوى بكتيرية.

يتم ظهور خراج الجلد في أي جزء من الجسم و من الممكن أن تتطور و تظهر في الظهر أو الوجه أو في الصدر و الأرداف , و من الممكن أن تظهر خراجات الجلد في مناطق نمو الشعر , على سبيل المثال : الإبطين أو الفخذ. [8]

خراج الحبل الشوكي

إن خراج الحبل الشوكي هو حالة نادرة تسبب الخراجات الموجودة في الحبل الشوكي تلف دائم له.

يوجد أعراض لخراجات الحبل الشوكي تشمل ما يلي :

  • ألم حاد ينتشر في الذراعين أو الساقين.
  • ضعف في الجسم يتطور بشكل سريع.
  • شلل تحت منطقة الإصابة بالخراج.
  • فقدان السيطرة على المثانة و الأمعاء.
  • حمّى. [9]

خراج الأسنان

إن خراج الأسنان يتكون في أجزاء مختلفة من السن و يكون نتيجة عدوى بكتيرية. إن خراجات الأسنان تسبب ألم من متوسط إلى شديد و من الممكن أن ينتشر الألم إلى الأذنين أو الرقبة.

إذا تركت خراج الأسنان دون علاج يتحول إلى حالة خطيرة تهدد فكك.

يوجد أعراض مختلفة لخراجات الأسنان , تشمل هذه الأعراض ما يلي :

  • ألم ينتشر من الفم إلى الأذنين أو الرقبة.
  • ألم عند المضغ.
  • تورم في الوجه.
  • تورم في اللثة.
  • حساسية الأسنان.
  • رائحة فم كريهة.
  • حمّى. [10]

إن كثرة الخراج في الجسم يكون سببه عدوى بكتيرية. تتم معالجة الدمامل بطرق منزلية بسيطة و إذا لم يتم التعافي في غضون أسبوعين يتعرض الشخص المصاب إلى جراحة الدمامل و مدة الشفاء بعد عملية الخراج تكون كافية للتعافي منه.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق