الفرق بين قشور السيليوم وبذور القاطونة

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 13 يناير 2021 , 12:12

ماذا تعرف عن قشور السيليوم

يعتبر السيليوم غني بالألياف القابلة للذوبان ، حيث يمكن بيع قشور السيليوم وتلك القشور هي الطبقة الخارجية بذور السيليوم وتكون على شكل مسحوق ، وتنتفخ القشور إلى كتلة تشبه الهلام عند مزجها مع السوائل .

يتم تناول السيليوم باعتباره مكمل غذائي للمساعدة في تخفيف الإمساك ،  وعلاج الإسهال ،  وزيادة الشعور بالشبع والامتلاء ، ويوجد مسحوق السيليوم بشكل كبير في الكبسولات ،  حيث يتم بيعه كمكمل غذائي على الرغم من أنك تستطيع صنعه بنفسك ،  وذلك من خلال طحن القشور في مطحنة التوابل ، ويمكن إضافة كل من القشور والمسحوق إلى المشروبات والطعام .

تضيف قشور السيليوم كتلة إلى النظام الغذائي الخاص بك ،  حيث تتضخم قشور السيليوم لتكوين كتلة شبيهة بالهلام عند مزجها بأي سائل ، ويتم طحن قشور السيليوم وتصبح مسحوق ناعم ،  ويتم تعبئتها في كبسولات، حيث يتم استهلاكها لخصائصها الملينة الطبيعية التي تقلل أعراض ،  ومخاطر الإمساك .

تحتوي قشور السيليوم على نسيج محبب أقل من المسحوق عند مزجه بالسوائل ، في حين أن قشور ومسحوق السيليوم مصنوعان من نفس مصدر الغذاء ، حيث أن القشر يصبح أقل تركيز من الناحية التغذوية.

توفر ملعقة واحدة من مسحوق السيليوم 30 سعرة حرارية ،  و7 جرامات من الألياف ،  وتوفر نفس الكمية من قشور السيليوم الكاملة ما يقرب من نصف السعرات الحرارية ،  والألياف و18 سعراً حرارياً و 3.5 جراماً من الألياف . [1]

 فوائد قشور السيليوم

لدى السيليوم العديد من الفوائد ، وذلك يعود إلى احتوائه على نسبة عالية من الألياف التي تقبل الذوبان ،  حيث من ضمن فوائده التالي :

  • يمكن أن يساعد السيليوم في خفض نسبة الكوليسترول ، بالإضافة إلى التخفيف من الإمساك والإسهال ، وذلك لاحتوائه على نسب كبيرة من الألياف .
  • يقلل السيليوم من خطر الإصابة بأمراض القلب .
  • تستخدم قشور السيليوم زيادة محتوى الألياف في الأطعمة .
  • تزيد من الشعور بالامتلاء وتبطئ عملية الهضم ، حيث قد يؤدي ذلك إلى استهلاك سعرات حرارية أقل .
  • يعمل على انخفاض ارتفاع السكر في الدم بعد تناول الطعام . [1]

استخدام السيليوم في الأطعمة

يمكن تناول قشور السيليوم كمكمل غذائي ، ولكن يمكن أيضاً أن تمتزج مع العصائر ، يمكنك أيضاً مزجها مع العصائر ، ويمكن مزجه مع العديد من الأطعمة الأخرى كثل الحساء واليخنة .

يستخدم أيضاً في المخبوزات، أو يتم مزجها مع الحبوب لزيادة محتوى الألياف الغذائية بشكل طبيعي ، ويمكن أيضاً استخدام قشر ،  ومسحوق السيليوم كبديل للدقيق أو فتات الخبز في رغيف اللحم فطائر الهامبرغر .

يمكن أيضاً أخذ السيليوم في السوائل حيث يتم خلط 2 ملاعق صغيرة من السيليوم مع 8 كوب من الماء ، ويتم خلطها بشكل جيد قبل استهلاك السائل ، واشربه بسرعة وإلا فقد يصعب ابتلاع المزيج لأنه سوف يكثف على الفور .

يجب ألا يتناول الأطفال الرضع والأطفال الصغار والأطفال ، وكذلك الأشخاص المصابون بأمراض الكلى ،  أو مشاكل البلع ،  أو تضيق المريء أو أي نوع من مشاكل الجهاز الهضمي . [2]

وفقًا للمركز الطبي بجامعة ماريلاند يجب أن يتم خلط 1/2 إلى 2 ملاعق صغيرة من السيلليوم مع 8 أونصات من الماء جيدًا قبل استهلاك السوائل ، ويجب أن يتم شربه بسرعة حتى لا يصعب ابتلاعه لأنه يصبح كثيفًا بسرعة كبيرة ، كما يجب البدء بتناول كمية صغيرة وذلك حتى يتكيف الجهاز الهضمي بالتدريج على الألياف ، ويجب الا يتناوله الأطفال والرضع. [1]

الفرق بين قشور السيليوم بذور القاطونة

تعتبر بذرة القاطونة من النباتات التي استخدمت في الطب البديل قديماً ، وتحتوي على الأملاح والبوتاسيوم والزيوت العطري ، وتعالج مشاكل الجهاز الهضمي وتعالج الإمساك .

تستخدم بذرة القاطونة في علاج التهابات الكبد في الأمعاء ، وتساعد في خفض ضغط الدم والمحافظة على مستويات طبيعية للسكر في الدم ، وتخفيض الوزن الزائد، ولكن تؤدي بذور القاطونة إلى إسهال وغازات مزعجة وكثرة حركة الأمعاء .

وتؤدي إلى الإصابة بالطفح الجلدي وصعوبة في التنفس ،  ويجب أن يمتنع الأطفال عن تناولها وخاصة الأشخاص المصابون بأمراض القلب ، والأشخاص الذين يعانون من صعوبة في البلع ،  وأيضاً النساء الحوامل .

بينما السيليوم يعتبر مطهر للقولون ،  ويخفف الإمساك وذلك بسبب محتواه العالي من الألياف ، وتتضخم الألياف من هذا النبات ،  وتشكل مادة هلامية عند ملامستها للسوائل مما يساعد على الهضم ،  ونقل الفضلات عبر مسار الجهاز الهضمي .

يمكن أن ينتج قشور السيليوم، عند مزجها بالسوائل قوام محبب ، والذي قد يكون غير جذاب إذا كنت تقوم بخلطه مع العصائر أو الحساء ، ولكن بالنسبة للسلع المخبوزة أو للاستخدام في أطباق مثل رغيف اللحم لا يمثل ملمسها مشكلة ولا تشعر به .

تعتبر بذرة القاطونة وقشور السيليوم ذو فائدة كبيرة للجهاز الهضمي ،  ولكن يجب عدم الاكثار من تناول بذرة القاطونة حتى لا تسبب أثار جانبية سيئة ، أو زيادة في حركة الأمعاء والإصابة بالإسهال . [3]

جرعات السيليوم

 السيليوم هو ملين يستخدم بدون وصفة طبية يستخدم لعلاج الإمساك ، ويستخدم جرعات السيليوم على النحو التالي :

 البالغون  : يتناولون من 2.5 إلى 7.5 جراك في 8 أكواب من الماء عن طريق الفم حتى 30 جرام/يوم مقسمة عن طريق الفم أو تناول ملعقة صغيرة ،  أو ملعقة كبيرة في 8 أكواب من الماء عن طريق الفم مرة إلى ثلاث مرات بشكل يومي .

 الأطفال : دون سن الـ 6 سنوات حيث أن الأطفال من سن 6 إلى 12 عام يمكنه تناول 1.25 إلى 15 جم/يوم في 8 أكواب من الماء في جرعات مقسمة ، والأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 12 عام يتناولون ، من 2.5 إلى 7.5 جرام في 8 أكواب من الماء عن طريق الفم حتى 30 جرام/يوم على جرعات مقسمة .

إذا أمرك طبيبك باستخدام السيليوم، فقد يكون طبيبك أو الصيدلي على دراية بالفعل بأي تفاعلات دوائية محتملة وقد يراقبك من أجلها ، لا تبدأ أو توقف أو تغير جرعة أي دواء قبل مراجعة طبيبك ،  أو مقدم الرعاية الصحية ،  أو الصيدلي ،  حتى لا تتعرض إلى الآثار الجانبية السلبية .

 ليس له تفاعلات حادة أو خطيرة ، أو معتدلة مع أدوية أخرى حيث تفاعلاته خفيفة مع الأدوية الأخرى ، لذلك يجب إخبار طبيبك قبل تناوله احتفظ بقائمة بجميع أدويتك معك ، وشارك هذه المعلومات مع طبيبك والصيدلي . [4]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق