متى يكون ألم البطن خطير

كتابة: بتول المنصور آخر تحديث: 18 يناير 2021 , 01:30

متى يصبح ألم البطن خطير

ألم البطن من الأمراض الشائعة التي تصيب معظم الأشخاص بحيث يصاب معظم الناس بعسر هضم واضطرابات معدية غالباً يتعلق بنوع الأطعمة التي يتناولوها لكن الخطأ الذي يرتكبه الكثير من الناس اعتبار كل الآلام تنجم في البطن طبيعية وعادية، فقد ينجم هذا الألم عن مشاكل صحية كالتهاب الزائدة الدودية التي يحذر منها كثيراً وإنسداد القناة الصفراوية وممكن أيضاً أن يكون الألم ناجم عن مشاكل في الكبد مما يؤدي لخلل في نشاطه وهذا العرض يؤدي لانتشار السموم في الجسم ومشاكل صحية أخرى كتشكل حصيات في المرارة والتي تسبب آلام كبيرة مع خروج دم من البول.

وكما أن للإصابة قرحة المعدة التي تسبب حساسية لكثير من الأطعمة وانسداد الأمعاء فيصبح ألم البطن خطير في هذه الحالات ويتفاقم الألم لدرجة لا تحتمل مما يجعل هذه الأسباب التي نجم عن هذا الألم خطرة على حياة الإنسان لذلك لا يجب إهمال هذا الألم ومراجعة الطبيب لاكتشاف أسباب هذه المشكلة وحلها قبل تفاقمها وتأزم علاجها.

أسباب ألم البطن المفاجئ

تختلف أسباب ألم البطن ويتم تشخيص آلام البطن وأسبابها من قبل الطبيب فالبعض يظن أن ألم البطن شيء عادي ولا يتطلب منهم مراجعة الطبيب وهذا أمر خاطئ وسأعرفك الآن على أبرز أسباب آلام البطن:[1]

  • الفيروسات

ويتمثل بانتقال فيروس للمعدة عن طريق الغذاء أو المشروبات التي تناولها المريض مما يؤدي للإصابة بإسهال شديد وممكن أن يترافق بآلام شديدة وقيء وحمى.

  • التسمم الغذائي

يحدث التسمم الغذائي نتيجة حساسية الجسم لنوع معين من الغذاء أو بسبب تناول طعام يحتوي على بكتيريا تسببه وأعراضه آلام شديدة في البطن وغثيان وقيء شديد واحمرار في الوجه.

  • الإمساك

وينتج الإمساك عن خلل في حركة الأمعاء نتيجة قلة السوائل التي يتناولها الشخص ونقص ألياف الغذاء كما للحالة النفسية دور في الإصابة به وأعراضه انتفاخ في البطن وآلام شديدة واحتباس البراز في الجسم.

  • قرحة المعدة

ينتج مرض القرحة المعدية عن الإصابة بجراثيم الملوية المعدية أو من تناول الأدوية المختلفة مما يحدث جرح في المعدة أو القولون فيسبب الم وسط البطن فوق السره لا تحتمل.

  • حصى المرارة

تتكون الحصى في المرارة من الرواسب وتكبر مع مرور الزمن فتقوم بسد القناة الصفراوية مما يسبب ألم حاد في القسم الأيمن العلوي من البطن.

  • حصى الكلى

تتكون الحصى في الجسم بشكل بطيء وتحتاج لزمن للظهور فحصى الكلى تسبب الم يسار البطن تحت الضلوع مباشرةً وقد يعاني المريض أيضاً من قيء وازدياد التبول.

  • التهاب المسالك البولية

ويتمثل بألم حاد أسفل البطن ويرافقه ازدياد في درجة حرارة الجسم وسلس بولي وممكن يؤدي لظهور دم في البول.

  • التهاب الزائدة الدودية

ويتمثل بألم مفاجئ حول السرة ثم ينتقل إلى المنطقة اليمنى من أسفل البطن ويرافقه قيء وغثيان و فقدان الشهية وإمساك المعدة.

الأسباب النفسية لألم البطن

تؤدي الحالة النفسية السيئة إلى اضطراب في إفراز هرمونات الجسم التي تؤثر على الكثير من الأجهزة في الجسم كالجهاز الهضمي والجهاز العصبي فمن أكثر الأسباب النفسية التي تؤدي إلى اضطرابات وألم في البطن هي:[2]

  • القلق النفسي

للعامل النفسي دور مهم في ظهور آلام في المعدة فعند فرط التفكير بأمر ما يضغط العامل النفسي على المراكز العصبية مما يؤدي لظهور آلام لاتقتصر على البطن فقط.

  • التوتر العصبي والارتباك

يؤثر التوتر العصبي على شبكة الأعصاب التي تحيط بالمعدة فترسل الأعصاب إشارات إلى الدماغ تؤدي إلى اضطرابات في المعدة ويؤدي هذا الألم إلى زيادة شعور الانزعاج والتوتر.

  • الانفعال

تظهر آلام في المعدة عند الانفعال في كل حالته سواء أكان حب أو فرح أو غضب أو خوف فيي الحب يزداد إفراز هرمون السيروتونين وفي الخوف والغضب هرمون الأدرينالين وكل هذه الهرمونات تعطي شعور ألم في المعدة.

  • الاكتئاب

يرافق الاكتئاب النفسي عوامل جسدية كالشعور بالألم في البطن ومترافق بتشنجات وظهور بثور على الوجه وممكن أن يترافق بإمساك للمعدة وذلك يعود للمشاعر السلبية التي يحصل عليها الفرد من المجتمع.

أسباب ألم البطن عند النساء

تعاني النساء بشكل عام من آلام دورية ومستمرة في منطقة البطن أسبابها تشبه آلام البطن الشائعة كالإمساك ومشاكل عسر الهضم والزائدة وغيرها لكن هناك بعض الأسباب التي تتعلق بالنساء فقط، والتي تتمثل كما يلي:[3]

  • مشكلات ناجمة عن الرحم

تسبب المشاكل في الرحم لآلام أسفل البطن ويصاحبها دوخة وغثيان وآلام أسفل الظهر واضطراب في مواعيد الطمث (الدورة الشهرية) ومشاكل في الحمل كمرض تكيس المبايض.

  • بطانة الرحم المهاجرة (هبوط الرحم)

يسبب هبوط الرحم آلام شديدة في أسفل البطن والشعور بثقل بين الفخدين واضطرابات في الدورة الشهرية.

  • الاكتئاب النسائي

قبل اقتراب موعد الدورة الشهرية تصاب النساء بحالة من الاكتئاب نتيجة عدم انتظام هرمونات الجسم ويترافق هذا الاكتئاب بآلام في البطن وأسفل الظهر وظهور بثور في الوجه وآلام في الثدي.

  • الحمل

يحدث في الفترة الأولى من الحمل انقباضات رحمية ناتجة عن الجنين مما يؤدي لآلام في أسفل البطن ويترافق بإقياء وغثيان.

علاج ألم البطن بالأعشاب

يود الكثير من الأعشاب التي تستخدم كمضاد استطبابات واسع الطيف وتتميز الأعشاب عن الأدوية بأنها المكون الطبيعي الذي تستخلص منه معظم الأدوية وسأقدم لك أهم الأعشاب التي تعالج آلام البطن:[4]

  • النعناع

يستخدم النعناع كطارد غازات ومضاد تشنج لعضلات الجهاز الهضمي ويعالج متلازمة القولون العصبي هذا ما يفسر قدرة النعناع على الحد من آلام البطن.

  • الزنجبيل

يتميز الزنجبيل بكثير من الخواص التي تجعله مفيد لصحة القلب وله خواص جمالية للبشرة والرشاقة كما أنه يعالج أسباب القيء والغثيان ويقاوم انتفاخ البطن ويحل مشاكل الجهاز العصبي.

  • الزعتر الأخضر

يستخدم الزعتر الأخضر لحل مشاكل الجهاز التنفسي وليس ذلك فحسب فإنه أيضاً يحل مشاكل جهاز الهضم والتهاب الأمعاء والزائدة الدودية ويخرج الرواسب البولية من الجسم.

  • الهال

فضلاً عن طعمه اللذيذ يستخدم كمسكن لتشنجات البطن ويهدئ الأمعاء والمعدة لاحتوائه على الزيوت الطيارة ويخفف مشاكل عسر الهضم وانتفاخ البطن الناجم عن إمساك المعدة حيث يستخدم كملين معوي.

  • البابونج

يتصف البابونج بأنه مضاد تشنج والتهاب واسع الطيف فيعمل كطارد للغازات التي تتشكل بالبطن لأنه يحفز عمل جهاز الهضم وينصح الأطباء شربه في حال الانفعال والقلق والتوتر كما أنه يحمي من الإصابة بقرحة المعدة.

  • الهندباء

يعتبر الهندباء ذو قيمة غذائية كبيرة وذلك لاحتوائه على كثير من المعادن كالحديد والمنغنيز والفوسفور والكالسيوم والزنك والفيتامينات يمنع تناول الهندباء من حدوث آلام في البطن فهو يحفز عمل الكبد وجهاز الهضم والمرارة والمعدة كما أنها تساعد على إخراج الغازات من البطن.

  • الروزماري (أكليل الجبل)

تعمل هذه العشبة العطرية على طرد السموم من الكبد وتحفز عمل الغدد الصفراوية كما أنها تخفف عسر الهضم وانتفاخ البطن.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق