الافعال التي تضر بصحة الجهاز العصبي

كتابة: Aya Magdy آخر تحديث: 28 يناير 2021 , 22:21

نبذة عن الجهاز العصبي

 هل تسائلت يوما عن الجهاز في أجسامنا الذي يجعلنا نشعر بالأشياء من حولنا . أو عندما تلمس الأشياء من حولك و أنت مغمضا لعينيك ، فإنك قادر على معرفة ما هي طبيعة هذه الأشياء .  فيلعب الجهاز العصبي في الجسم دورا مهما حيث أنه الجهاز المتحكم و المنظم  الرئيسي في الجسم . 

 إن الجهاز العصبي يعتبر هو  المسؤول الأول عن  التوازن في الجسم.  فمن خلال مستقبلاته الحسية المختلفة ، يبقينا الجهاز العصبي على إتصال مع بيئتنا ، الخارجية و الداخلية، حيث يتكون الجهاز العصبي من أعضاء ، خاصة الدماغ و الحبل الشوكي و الأعصاب و العقد الليمفاوية . 

و تتكون هذه بدورها من أنسجة مختلفة ، بما في ذلك العصب و الدم و النسيج الضام. و يقوم هؤلاء معًا بتنفيذ الأنشطة المعقدة للجهاز العصبي. 

و يتم تحويل المدخلات الحسية الخارجية إلى إشارات كهربائية تسمى النبضات العصبية التي تنتقل إلى الدماغ ، و هناك يتم تجميع الإشارات معًا لخلق الشعور ، أو لإنتاج الأفكار ، أو لتنشيط الذاكرة في المخ . 

و يتم إتخاذ القرارات في كل لحظة بناءً على المدخلات الحسية فمثلا ، عندما تلمس النار أو يلامس جلدك شيئ ساخنا فجأة   ، فإن المستقبلات الحسية في مكان التلامس ترسل إشارات للجهاز العصبي و يرسل الأخير إشارة للعضلات تحثها على الإنسحاب فورا . 

افعال تضر بصحة الجهاز العصبي

يوجد بعض الأفعال و العادات اليومية التي يمكن أن نفعلها بدون وعي أو دراية منا ، أنها قد تؤثر على أعصابنا و سلوكنا اليومي  و هناك أيضا بعض  المواد المؤثرة على الجهاز العصبي و التي قد تُحدث بعض الإضطرابات في الأداء الطبيعي .

  • السهر طوال الليل أو  قلة النوم

النوم يعتبر من العمليات المهمة جدًا لخلايا الجسم و خاصة خلايا الدماغ  ، حيث تحتاج خلاياك الجديدة إلى النوم لتعيش. فبدون نوم مناسب و كافي ، تتراكم السموم في  خلايا دماغك التي  يمكنها قتل الخلايا العصبية في الجسم  .

  • التعرض للضغط العصبي طوال الوقت

لدينا جميعًا قدرًا معينًا من التوتر  و الضغط في حياتنا قد يتمثل في مسؤوليات العمل ، و المشاكل العائلية ، و ما إلى ذلك. فهناك ما هو طبيعي ، و هناك ما هو أكثر من اللازم .

و الكمية الطبيعية صحية لكل من الجسم و الدماغ.  فيتسبب الإجهاد في إطلاق ناقل عصبي يسمى norepinephrine ، مما يحسن مزاجنا و ذاكرتنا. لكنه أيضًا يطلق الكورتيزول ، و الذي يمكن أن يؤذي الخلايا العصبية عند وجود مستويات أعلى من الطبيعي .

  • التنشئة الاجتماعية المحيطة

نحن بالفعل نتعامل مع المجتمع ،  فنحن بحاجة إلى بشر آخرين ليكونوا قادرين على التفكير و العمل سويا . فإذا لم يكن الأمر كذلك ، فسنكون في خطر كبير للإصابة ببعض الاضطرابات العقلية التي تؤثر على الأعصاب مثل الاكتئاب و العزلة و غيرها ،  فيساعد التفاعل مع الآخرين في الحفاظ على وظائف المخ و الأعصاب .

  • التدخين  أو استنشاق دخان السجائر (التدخين السلبي ) 

يكمن تأثيرات المواد الكيميائية على جسم الإنسان   في وجود العديد من الظواهر فمثلا ، قد يحتوي دخان السجائر على مادة النيكوتين السامة التس تعتبر من المواد الكيميائية المسرطنة  التي تخترق الجهاز العصبي المركزي للمدخن و تعمل على إتلاف الأعصاب بالكامل في الجسم .

و بالتالي عدم التحكم في الأعصاب ،  فقد نجد أن أغلب المدخنين  لا يستطيعون التحكم في أعصابهم في وقت الغضب و ذلك كله بسبب أثر المواد الكيميائية المسرطنة في إنقسام الخلايا و تكاثرها  بداخل الجهاز العصبي

  • عدم شرب كميات كبيرة من الماء يوميا

تبين  في دراسة مؤخرا أن شرب الماء يحتاج  لجزء من  الطاقة في الجسم ، و يبدو أن التغييرات الحادة المفاجئة في تنظيم القلب و الأوعية الدموية ، و في إنفاق الطاقة مع شرب الماء تتم من خلال تنشيط الجهاز العصبي اللاإرادي في الجسم . 

  • الاكثار من شرب المشروبات الغنية بالكافيين 

يعمل الكافيين كمنشط للجهاز العصبي المركزي في الجسم . عندما يصل إلى المخ ، فإن التأثير الأكثر وضوحًا هو اليقظة و عدم النوم . و بالطبع ستشعر بمزيد من الاستيقاظ الغير طبيعي الذي قد يعمل على ضعف و موت تدريجي للخلايا العصبية . 

  • إستخدام الأدوية دون إستشارة الطبيب

ل تأثير المواد الكيميائية على جسم الإنسان  أضرار كبيرة و أكثرها شيوعا التأثيرات التي قد تصيب الجهاز العصبي ،  فقد يؤدي الإستخدام المفرط للأدوية دون إذن الطبيب إلى حدوث  اعتلال الأطراف العصبي،

و هو عبارة عن اضطراب يصيب أعصاب الأطراف (اليدين و الساقين) فيؤدي إلى الشعور بالتنميل أو التخديل. و قد يؤثر أيضا على أعصاب العين و منها حدوث  إلتهاب في العصب البصري ، و يحدث هذا الالتهاب،

و الذي قد يصاحبه ألم بالعين، كعرض جانبي لعدد من الأدوية، منها العلاجات  المستخدمة  في علاج حب الشباب و بعض العلاجات  المستخدمة في علاج تسارع ضربات القلب .

  • عدم التعرض لأشعة الشمس 

تعتبر أشعة الشمس علاج طبيعي للعديد من الأمراض الداخلية و الخارجية و ذلك لإحتوائها على العديد من الفيتامينات الهامة مثل فيتامين (د) ،  الذي يدخل في تقوية و تغذية الأعصاب المركزية في الجسم

عادات الحامل التي تضر بصحة الجهاز العصبي للجنين

يبدأ الجهاز العصبي للجنين في التكوين في بداية الشهر الثاني ، و من الممكن أن تقوم الأم الحامل ببعض العادات الخاطئة التي يمكن بدورها الإضرار بصحة الجنين مثل :-

  • تناول أنواع معينة من الطعام : مثل بعض أنواع الأسماك مثل سمك الماكريل و الرنجة ، حيث وجود عنصر الزئبق الذي ينتقل إلى الجنين و يسبب العديد من  التشوهات في الجهاز العصبي المركزي .
  • تناول الكحوليات : تنتقل الكحوليات للجنين من خلال المشيمة و تؤخر من تكون الحبل الشوكي و بالتالي تأخر من نمو الأعصاب المركزية .
  • التعرض للإشعاعات : يتأثر تكوين الجهاز العصبي للجنين و يؤدي إلى حدوث تشوهات و ذلك بالتعرض للإشعاعات الطبية للكشف عن الكسور و غيرها .
  • تناول بعض الأدوية : و لأن فترة الحمل هي من أكثر الفترات تحسساً للأدوية المختلفة ، فهناك بعض الأدوية التي قد تعرقل نمو الجهاز العصبي للجنين ، و تؤدي إلى حدوث تشوهات كبيرة  و خمول حاد في الجهاز العصبي .

هل الهواتف الذكية تضر الجهاز العصبي للأطفال

نعاني في الأيام الحالية من الأطفال و تمسكهم بالأجهزة الإلكترونية مثل التابلت و الهواتف الذكية ، و يستمر الجهاز العصبي للأطفال بالنمو و التطور حتى عمر البلوغ .

حيث تؤثر الموجات الكهرومغناطيسية على الخلايا العصبية ، و ذلك لأن مخ الأطفال يمتص حوالي بنسبة 60 % من حجم الطاقة المنبعثة من المحمول .

و تلك النسبة تعد أكثر بمرتين من الكبار ، نظرًا لأن عظام الجمجمة أقل سمكًا من الكبار . كذلك طبقات الجلد، بالإضافة إلى أنسجة المخ ،  نفسها الأقل مقاومة لتلك الإشعاعات .

و يكفى أن نعرف أن استخدام الهواتف دقيقتين فقط من الحديث عبر الهاتف يؤثر على مخ الطفل ما يقرب من ساعة للكبار ، و يمكن أن تؤثر هذه الإشعاعات على قدرة الطفل على التعلم فى حالة الاستخدام لفترات طويلة. لذلك لابد لنا و أن نعرف  كيف نحافظ على الجهاز العصبي و خصوصا للأطفال حيث أنهم الفئة الأكثر عرضة لتلف الجهاز العصبي .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق