مقارنة بين جميع ” انواع الغيوم ” بالتفصيل

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 08 فبراير 2021 , 17:17

تُصنف الغيوم اعتمادًا على ارتفاعها عن سطح الأرض

يتم تصنيف الغيوم لمجموعات منها غيوم عالية ومتوسطة ومنخفضة ، وهذا التصنيف يكون معتمدًا على ارتفاع السحابة فوق سطح الأرض ، وقد تتشكل بعض الغيوم مع ارتفاع درجة حرارة الهواء ،  وترتفع وهي قريبة من سطح الأرض ، وعندما يتم تسخين سطح الأرض عن طريق الشمس يتم معها تسخين الهواء فوقها .

وهذا الهواء الدافئ يصبح مع الوقت أخف وأقل كثافة ، ومع انخفاض درجة حرارته تتكون رطوبة تكون كافية لكي يتم تشكيل السحاب بأنواعه المختلفة كالسحابة الركامية ،  أو الطبقية ،  أو الغيوم الريشية وغيرها . [1]

مقارنة بين انواع الغيوم 

عند التحدث عن انواع الغيوم فيجب أن نكون على علم بشكل الغيوم أولًا ، في الواقع قد تكون الغيوم عبارة عن قمة مستديرة ،  وتكون ذو لون ابيض ، وتنقسم لعدد من الأنواع مثل :

  • الغيوم الركامية .
  • الغيوم السمحاقية .
  • غيوم سترا توس .
  • غيمة العاصفة .
  • غيوم سيروس .
  • غيوم طبقية ركامية .
  • غيوم عدسية .
  • غيوم نيمبوس .
  • غيوم الماماتوس . [2]

السحب الركامية

الغيوم الركامية هي عبارة عن سحب ركامية متوسطة ، وقد توجد في الغلاف الجوي وتكون على هيئة بقع بيضاء ورمادية ، وتنتشر هذه الغيوم في السماء في كتل كبيرة عالية على شكل صوف أغنام ويمكن تمييز هذه السحاب عن طريق قياس السحب الفردية .

يمكنك أن تضع اليد في السماء في اتجاه السحابة ،  وستجد سحب ركام المتوسطة بحجم إبهامك ، والسحب الطبقية الركامية بحجم قبضة اليد ويتم رصدها ،  خلال فصل الصيف تحديدًا في الصباح الذي يتميز بالرطوبة والدفء ، وقد تشير إلى بداية درجات حرارة أكثر برودة . [2]

الغيوم السمحاقية

هي من انواع السحب الرفيعة والشفافة بيضاء وتغطي السماء بأكملها ، ويمكن أن يظهر من خلالها الشمس والقمر ، وتحتوي هذه الغيوم على هالة ضوئية مكونة من بلورات جليدية التي تنتج من انكسار الضوء ، كما أنها توضح كيفية تتشكل الكرات الشمسية في دائرة كاملة وليس بجانب الشمس فقط . [2]

الغيوم السوداء

عند التحدث عن السحب الرعدية نجد أنها تبدو عميقة أو طويلة ، وتنتج عنها غيوم سوداء أو رمادية ، وهذه الغيوم تحدث عندما تكون قطرات الماء الأكبر أكثر فاعلية من القطرات الصغيرة ، فيما يخص امتصاص ضوء الشمس ،  وهنا يتم خلق الظل الغامق .

وهناك أسباب أخرى لظلام السحب حيث أنها في بعض الأحيان تكون السحابة في ظل سحابة أخرى ، أو يضيء قمة السحابة غروب الشمس ، وقد تحدث الغيوم السوداء أيضًا عندما تنسد ،  وتتناثر اشعة الشمس حيث تظهر سحب مظلمة . [3]

الغيوم الريشية

الغيوم الريشية هي غيوم رقيقة ناعمة يتم رصدها في السماء ، وتبدو وكأنها كرة قطنية يتم تفكيكها ، وهذا النوع من الغيوم رقيقة للغاية ومصنوعة من بلورات الجليد بدلاً من قطرات الماء ،  وتتواجد هذه السحب الرقيقة في ظل السماء الزرقاء ، وعندما نراها نعرف أنه يومًا لطيفًا . [4]

سحب ركامية متوسطة

السحب الركامية المتوسطة هي غيوم شائعة ، وهي تشبه بقع مستديرة بيضاء ، أو رمادية في السماء ، وتكون على شكل خطوط متوازية تشبه صوف الأغنام .

سحب سمحاقية Altostratus

تشكل هذه الغيوم طبقة بيضاء ، أو رمادية وهي متوسطة المستوى ، وهذه الغيوم لا تظهر مع السماء الزرقاء ، ومع هذه الغيوم تكون الشمس موجودة خلف السحب تشبه القرص المضاء .

سحب سمحاقية ركامية

هي سحب عمودية وتكون أصغر من أنواع السحب الأخرى ، لذا يطلق عليها احيانًا ” الغيوم الصغيرة ” ، وتوجد على ارتفاعات عالية بشكل متوازي مكونة من بلورات الجليد ، ولا تدوم طويلًا هذه السحب ، مما يجعلها نادرة .

الغيوم السمحاقية

هي غيوم شفافة وهادئة وتغطي معظم السماء أو كلها، وهذه الغيوم عبارة عن هالة من الضوء تحيط بكل من الشمس والقمر.

غيوم سيروس

هذه السحب رقيقة وتوجد في أعلى الغلاف الجوي ، وهي تعتبر غيوم بيضاء ورمادية ، ويكن رؤيتها بسهولة في السماء الزرقاء ، وتحدث هذه الغيوم في طقس معتدل مع وجود عاصفة كبيرة .

الغيوم الرعدية

الغيوم الرعدية هي من الغيوم الكلاسيكية ، كما أنها تعتبر غيوم شاهقة كبيرة ، وهي داكنة اللون ، وعندما يتم رؤيتها فهذا يدل على احتمال هبوب عاصفة كبيرة ذات قمم مسطحة .

سحب الركام

السحب الركامية ، هي عبارة عن غيوم كثيفة بيضاء فردية ، وعادة ما تكون مشرقة ، وفي بعض الأحيان قد تأتي باللون الرمادي ، وتظهر هذه السحب في وقت مبكر ويكون الجو مشمس .

غيوم طبقية داكنة

غيوم طبقية داكنة قد تكون عبارة عن طبقة سميكة ، تظهر في السماء ، وهي كفيلة لكي تطمس الشمس ، ومثلها مثل السحب الركامية ترتبط بـ انواع الهطول ، وهذه الغيوم مرتبطة بالأمطار الغزيرة .

الغيوم الطبقية الركامية

هذه الغيوم تشبه السحب الركامية ، ولكن تأتي بشكل سميك ومسطح أكثر كما أنها أكثر قتامة ، ومع وجودها نجد أن السماء الزرقاء تصبح أقل ، والطقس يصبح غير مشمس .

غيوم الركام الطبقي

تشبه هذه الغيوم الضباب ، والغيوم سترا توس عبارة عن طبقة رمادية ، وتأتي بلا ملامح ، وتغطي كل السماء .

وعادةً ما تكون أسهل طريقة لكي يتم التمييز بين كل هذه أنواع الغيوم المختلفة ، هو النظر إليها وتحديد شكلها ، وتحديد الشكل سوف يساعد في تضييق الاختيارات ، وتحديد نوع السحابة بكل سهولة عن طريق التعرف على هذه الأشكال ، حيث أن يمكن أن تختلف السحابة من نفس النوع اختلافًا كبيرًا من حيث المظهر . [5]

ما الذي يسبب المطر

من المعروف أن معظم المياه الموجودة في السحابة تأتي على هيئة قطرات صغيرة للغاية ، وهذه القطرات تقوم بجمع الكثير من الماء لكي تستطع أن تتحول إلى قطرات كبيرة ، وقد تكون الجاذبية سببًا من أسباب سقوط الأمطار بشكل أسرع ، وعندما يكون الجو أكثر برودة ، تكون هذه القطرات عبارة عن رقاقات ثلجية .

والسحب هي التي تتسبب أيضًا في هطول الأمطار المتجمدة في حالة أن كانت المياه مثلجة ، ويحدث هذا خلال الطقس الأكثر برودة ، وبجانب هذا قد تتسبب التيارات الهوائية في سقوط الأمطار وفي حركة المطر والثلج نفسهم في السماء ، حيث أنهم يتحولوا مع الوقت إلى جليد ، ويكبر الجليد مع الوقت لكي يسقط على هيئة قطع ثلجية . [6]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق