ماهي الخضروات الكرنبية

كتابة: Shaimaa Abdallah آخر تحديث: 01 فبراير 2021 , 19:58

ماهي الخضروات الكرنبية

هى خضروات نباتية معروفة بإسم الصليبية وذلك لإحتواءها على أربعة بتلات على شكل صليب ومنها الملفوف أو الكرنب وهو غالبًا ما يتم تدريجه في نفس فئة الخس بسبب مظهره المماثل له لكنه في الواقع جزء من عائلة الخضروات الصليبية ومنها الملفوف واللفت والبروكلي والتي اشتهرت كونها مليئة بالعناصر الغذائية المفيدة، فإذا كنت تحاول تحسين نظامك الغذائي لابد من ادخال الخضراوات الكرنبية ضمن وجباتك. قد يساعد خضار الكرنب في الحماية من الإشعاع والوقاية من السرطان وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب، يمكن أن يختلف الملفوف في لونه فيتدرج من الأخضر إلى الأحمر والأرجواني ومنه أنواع ناعمة الأوراق ومجعدة.

الكرنبيات

دائمًا ما نتحدث عن أهمية استهلاك الفواكه والخضروات بجميع أنواعها لما تضمه من فوائد مذهلة خاصة العائلة الصليبية والحد من مخاطر الإصابة بالعديد من الوعكات الصحية الضارة، حيث أشارت العديد من الدراسات إلى أن زيادة استهلاك الخضراوات النباتية الورقية مثل الملفوف تقلل من خطر الإصابة بمرض السكري والسرطان وتعالج السمنة وأمراض القلب، كما يمكن أن يساعد أيضًا في تعزيز صحة البشرة للحصول على بشرة نضرة وصحية وزيادة طاقة الجسم مع التخلص من الوزن الزائد.

فوائد الخضراوات الكرنبية(الصليبية)

  • الحماية من العلاج الإشعاعي

ثبت أن مركبًا موجودًا في نبات الملفوف وغيره من الخضراوات الصليبية يعمل على زيادة معدلات البقاء على قيد الحياة على المدى القصير وذلك من خلال بعض الدراسات التي أجريت على الحيوانات حول السرطانات والعلاج الإشعاعي، حيث أعطيت الفئران جرعة قاتلة من الإشعاع وترك البعض دون علاج وتم علاج البعض الآخر بحقنة يومية من DIM لمدة أسبوعين، وجدوا أن جميع الفئران غير المعالجة قد ماتت لكن أكثر من 50% ممن تلقوا DIM ظلوا على قيد الحياة لمدة ثلاثين يومًا.

يُعتقد أن DIM له تأثيرات تقي من السرطان لكن أظهرت الدراسة أيضًا أن هناك أمل في استخدامه كدرع لحماية الأنسجة السليمة أثناء علاج السرطان في المستقبل.

  •  الوقاية من السرطان

وجدوا مركب آخر يعمل على مكافحة السرطان موجود في الملفوف وهو عنصر السلفورافان حيث أظهرت الدراسات على مدار الثلاثين عامًا الماضية أن تناول الخضروات الصليبية بإستمرار يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالسرطان، وفي الآونة الأخيرة تمكن الباحثون من تحديد أن المركب المحتوي على الكبريت الذي يعطي الخضراوات الصليبية خصائص الطعم المر هو السلفورافان وعلى ما يبدو أنه يمنحها قوتها في مكافحة السرطان.

تم اختبار قدرة عنصر السلفورافان على مكافحة أو إعاقة السرطان، وتبين قدرته على مجموعة أنواع متعددة من السرطانات، بما في ذلك الورم الميلاني، والمريء، والبروستاتا، والبنكرياس نتيجة لقدرة السلفورافان على تثبيط إنزيم هيستون ديسيتيلاز (HDAC) وهو الإنزيم المشارك في تطور الخلايا السرطانية.

بحثت دراسة أخرى فوجدت مادة كيميائية أخرى موجودة في الملفوف تسمى apigenin، تعمل على تقليل حجم الورم، كما يحتوي الملفوف الأحمر على مادة الأنثوسيانين مضادة الأكسدة القوية وهى نفس المادة التي تعطي الفواكه والخضروات الحمراء والبنفسجية ألوانها النابضة بالحياة بالإضافة إلى دورها في إبطاء تكاثر الخلايا السرطانية، وقتل الخلايا السرطانية المتكونة بالفعل والحد تكوين أورام جديدة.

  • صحة القلب

ثبت أن نفس الأنثوسيانين الفعال الموجود في الملفوف الأحمر والذي يساعد في الحماية من السرطان يعالج الالتهاب الذي يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

أثبتت الأبحاث أن تناول الأطعمة الغنية بالفلافونويد تؤدي إلى خفض خطر الوفاة من أمراض القلب والأوعية الدموية، حتى أن الكميات الصغيرة من الأطعمة الغنية بالفلافونويد تكون مفيدة. ويقلل عنصر البوليفينول المرتفع في الملفوف أيضًا من خطر الإصابة بأمراض القلب عن طريق منع تراكم الصفائح الدموية وخفض ضغط الدم.

  • المناعة والهضم

هناك طريقة شائعة لتخليل الملفوف والكيمتشي، حيث تكون الأطعمة المخللة مليئة بالبروبيوتيك وواحدة من أفضل الأشياء التي يمكنك تناولها للحفاظ على جهاز المناعة والجهاز الهضمي كما تولد الميكروبات الصحية بيئة حمضية للحفاظ على النكهة وتطويرها، وتساعد الإنزيمات المنتجة في عملية التخليل على امتصاص الفيتامينات والمعادن.

تساعد الألياف والماء الموجودة في الملفوف أيضًا على منع الإمساك والحفاظ على صحة الجهاز الهضمي حيث يعزز تناول الألياف الكافية بإستمرار إخراج السموم من خلال الصفراء والبراز. وأظهرت الدراسات الحديثة أن الألياف تلعب دورًا في تنظيم الجهاز المناعي وعلاج الالتهابات وبالتالي تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والسرطان والسمنة.[1]

أنواع الخضراوات الكرنبية

في أغلب الأحيان تؤكل أوراق وبراعم الزهور من الخضروات الصليبية ولكن هناك القليل منها تؤكل الجذور أو البذور أيضًا الخاصة بها وتشمل أنواع الخضراوات الصليبية :

  1. الجرجير
  2. البروكلي
  3. رومانسكو
  4. كرنب بروكسل
  5. الملفوف
  6. القرنبيط
  7. الفجل الأبيض
  8. نبات الخردل
  9. اللفت
  10. نبات تاتسوي

يحتوي كوب واحد من أي نوع من الخضراوات الصليبية على :

  1. 22 سعر حراري
  2. 1جرام من البروتين
  3. 2 جرام من الألياف
  4. 85% من فيتامين ك
  5. 54% من فيتامين ج
  6. 10% من الفولات
  7. 7‰ من المنغنيز
  8. 6.6% من فيتامين ب
  9. 4% من الكالسيوم والبوتاسيوم مثله
  10. 3% من المغنيسيوم [2]

كبسولات الخضراوات الصليبية

هى كبسولات مليئة بالمغذيات النباتية العضوية القوية والمجففة بالتجميد، تعمل على تعزيز الصحة وتطهر الجسم من السموم الضارة وتساعد الجسم في التخلص من هرمون الاستروجين الزائد الناتج عن البيئة السامة.

تحتوي كبسولات الخضراوات الصليبية على 6 أنواع من الخضروات صليبية الخاصة و 5 عناصر غذائية أخرى مختلفة فائقة الجودة، تأتي الكبسولات معبأة بدقة حيث أن جميع العناصر الغذائية المتكاملة في كبسولة واحدة لها خصائص فائقة على حماية الجسم من الكثير من الأمراض منها إزالة السموم ودعم الكبد، فالكثير من المكملات الغذائية تقوم بدورها في التخلص من سموم الجسم لكن يأتي معها بعض الأعراض المرضية منها الشعور بالصداع، وكثرة التبول، كثرة الخمول لكن كبسولات الخضراوات الصليبية عكس ذلك تماماً ومصدر قوي للعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم.[3]

نصائح للاستمتاع بمذاق الخضروات الصليبية

لكل خضار طرق مختلفة وكثيرة في الطهي لذلك، إليك بعض النصائح إضافة وطهي الخضروات الصليبية ، ولا يكتمل أي طبق نباتي بدون البروكلي الأخضر والقرنبيط الأبيض فقم بإضافتهم إلى السلطة الخضراء لمزيد من العناصر الغذائية، كما يمكن إضافة الخضروات الصليبية بعد تقطيعها إلى الحساء واليخنات:

  • قم بطهي كرنب بروكسل على البخار مع القليل من الماء واتركه مدة 6 دقايق حتى ينضج قليلاً، أثناء نضجه ضع في مقلاه القليل من الزيت وفيه شرائح لحم الديك الرومي المقدد على نار متوسطة وظل حركها كثيرًا حتى تصبح مقرمشة واتركها حتى تبرد ثم قطعها إلى قطع صغيرة.
  • أضف القليل من الزيت أيضاً إلى نفس المقلاه على نار متوسطة، ثم أضف الكراث مع التحريك المتكرر لبضع دقائق من ثم ضع الثوم المفروم لمدة دقيقة أو دقيقتين حتى يصبح الكراث باللون الذهبي وتضاف إليه قطع الكرنب ويُقلى لبضع دقائق مع التحريك من حين لآخر للتحميص.
  • بعد ذلك يرش بالسكر البني على الوجه ويقلب جيداً حتى يمتزج، مع خفض الحرارة والاستمرار في التقليب لمدة دقيقة أخرى، ثم يضاف الملح والفلفل الأسمر حسب الرغبة. ضع الوجبة في طبق مع إضافة قطع لحم الديك الرومي المقدد فوقه.[4]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق