مقارنة بين التسوق العادي والتسوق عبر الإنترنت

كتابة: Wessam Mohamed آخر تحديث: 04 فبراير 2021 , 00:54

التسوق

يعد التسوق نشاطاً ترفيهياً يتجول فيه الناس حول السلع والخدمات المتاحة المراد شراؤها وينقسم للتسوق العادي والتسوق الحديث عبر الإنترنت فعندما يتعلق الأمر بالتسوق التقليدي والتسوق عبر الإنترنت سنجد الكثير من السلبيات والمميزات لكلاً منهما لكن هناك سيطرة كبيرة على السوق من جهة التسوق عبر الإنترنت حيث أصبح منافساً شرساً ونما بمعدل 3 مرات أسرع من التسوق التقليدي، وبشكل عام يفضل 51٪ من المستهلكين التسوق عبر الإنترنت بينما يفضل 49٪ منهم الذهاب إلى المتجر.

الإختلاف بين التسوق العادي والتسوق عبر الإنترنت

لكلاً من التسوق العادي والإليكترونى عيوب ومميزات واضحة ويجب قبل أن تنوي الشراء من إحداهما أن تدرك ايجابيات وسلبيات التسوق في المول والتسوق عبر الإنترنت :

مميزات التسوق عبر الإنترنت

  • متاح على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع عكس المتاجر الفعلية يكون لها ساعات عمل محددة.
  • يمكن الوصول إلى مواقع التجارة على الإنترنت في أي وقت ومن أي مكان.
  • يتمكن الناس من إجراء عملية شراء على الفور وإستلام منتجاتهم في اليوم الذي يليه.
  • توفر عامل الراحة، حيث يمكن للمستهلكين التسوق من منازلهم دون الحاجة إلى الذهاب للمتاجر خاصة مع وجود الحشود والطوابير الطويلة.
  • توفر الوقت، فيمكن للمستهلك المقارنه بين المنتجات على مواقع تسوق متعددة دون الحاجة إلى الانتقال من متجر إلى آخر.
    زيادة الوصول، حيث يمكن للبائعين عبر الإنترنت الوصول إلى العملاء خارج المنطقة الجغرافية الخاصة بهم.
  • انخفاض التكاليف، لا يتكلف البيع عبر الإنترنت عدة أشياء تتطلبها المتاجر كالإيجار ورواتب العاملين وشراء الإمدادات وغيرها.

مميزات التسوق العادي

  • عنصر ملموس، يقدم التسوق العادي للمستهلكين رؤية مشترياتهم وتجربتها مما يزيد لديهم من عنصر الثقة في الشراء.
  • التوفر الفوري، أي بمجرد أن يدفع المستهلك ثمن ما قام بإختياره يأخذه على الفور فلا ينتظر أن يصل إليه كما في التسوق عبر الإنترنت.
  • التجربة، يستمتع الكثير من الأشخاص بالتنقل بين المتاجر متجر تلو الآخر فيعتبرون ذلك جزء من الترفيه لخوض تجربة ممتعة.
  • تكاليف الشحن، على الرغم من أن بائعي التجزئة عبر الإنترنت يقدمون الشحن مجاناً إلا أن البعض الآخر لا يفعل ذلك ويتكفل العميل بدفع الشحن لذلك هى ميزة للمتاجر العادية لأن الكثير من العملاء لا يحبذون فكرة دفع رسوم إضافية.
  • احتمالية أقل للإسترجاع، هناك بعض المشتريات مثل الملابس والمكياج والأحذية التي لا يتم شراؤها بطريقه صحيحة لعدم تجربتها قبل عملية الشراء عبر الإنترنت وذلك أيضاً ميزة خاصة بالمتاجر الفعلية على أرض الواقع.
  • تتزايد نسبة إختراق البيانات عبر الإنترنت، فكان هناك أكثر من 3800 عملية انتهاك للبيانات في عام 2019، لذلك قد تكون عمليات الشراء الشخصية من المتاجر أكثر جاذبية للمستهلكين لأنه من الصعب أن يكونوا ضحايا لانتهاكات البيانات. [1]

سلبيات التسوق عبر الإنترنت

يخشى بعض الناس من الشراء عبر الإنترنت لعدة أسباب منها :

  • التأخير في التسليم، يؤدي أحيانا ًً بعد المنطقة الجغرافية للعملاء وقلة العناصر المخزنة إلى تأخير الشحن فعلى الرغم من أن مدة الاختيار والشراء لمنتج عبر الإنترنت لا تستغرق أكثر من 15 دقيقة؛ إلا أن توصيل المنتج إلى المستهلك تستغرق بين حوالي 1 لـ 3 أسابيع مما يؤثر بالسلب على رغبة العميل في الاستلام.
  • عدم وجود عروض وخصومات كبيرة كما في المتاجر العادية التي تقدم خصومات فعلية للمستهلك فتجذبه نحو الشراء والابتعاد عن التسوق عبر الإنترنت وهذا يعد واحد من أبرز عيوب التسويق الإلكتروني.
  • إختلاف بعض المنتجات في الشكل واللون عن الواقع، مما يؤثر بالسلب على رائ العميل في الشراء عبر الإنترنت مرة أخرى ويخلق لديه الكثير من المخاوف بشأن جودة المنتج المعروض.
  • قلة التفاعل، وهو أبرز سلبيات التسوق عبر الإنترنت.
  • تسمح المتاجر العادية بمفاوضة الأسعار بين المشتري والبائع ومساعدتهم في شراء أغراضهم، عكس مواقع التسوق عبر الإنترنت.
  • الإفتقار لتجربة الرفاهية و المرح أثناء التنقل بين متجر وآخر حيث يتطلع المستهلكون إليها كفرصة للخروج والتسوق.
  • عدم الفحص الدقيق للأغراض في التسوق عبر الإنترنت، فيجب رؤية المنتج فى الواقع قبل شراؤه فأحيانًا تكون الصور الإلكترونية للمنتج مضللة.
  • الغش في التسوق عبر الإنترنت، في بعض الأحيان يختفي موقع التسوق نفسه فيقومون بحظر بعض المستهلكين بعد الاستلام نظراً لشكوة العميل من المنتج لذلك أصبح يشوب التسوق عبر الإنترنت الكثير من المشكلات. [2]

سلبيات التسوق العادي

  • يعد العيب الرئيسي في التسوق العادي هو عنصر الراحة، فقد لا يكون لدى الأشخاص الوقت الكافي بالتسوق على مهل في المتجر وبالتالي يفضلون شراء المنتجات عبر الإنترنت.
  • يمكن أن يكون توفر البضائع أيضًا مشكلة في حالة وجود ضوابط غير فعالة على المخزون.
  • من العيوب الرئيسي الأخرى هو عدم القدرة على التسوق في المتاجر على مدار 24 ساعة، حيث يفضل الأشخاص الذين يعملون لساعات متأخرة طلب المنتجات عبر الإنترنت لأنه من غير الملائم لهم العثور علي وقت لزيارة المتاجر.
  • يمكن أن يكون هناك عيب آخر في التسوق داخل المتجر وهو عدم وجود أسعار وعروض مخفضة على مدار العام في بعض المتاجر فمن الملاحظ أن العروض تكون  في أوقات المناسبات مثل عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة وغيرها من المناسبات.
  • نظرًا لحاجة المتاجر إلى موظفين ومساعدين للمبيعات و التخزين يمكن أن تؤدي القصور في أي شيء منهم إلى إلحاق ضرر كبير بسمعة المتجر فيما يتعلق بخدمة العملاء وتوافر المنتجات، كما ينطبق هذا أيضًا على المستهلكين الذين يُعاملون بعدم احترام من قبل الموظفين، لكن على الرغم من أن التسوق العادي له عيوبه إلا أنه لا يزال طريقة التسوق المرغوبة من قبل معظم الناس. [3]

ربحية الإنترنت والمتاجر

عندما نلقي نظرة على احصائيات التسوق عبر الإنترنت مقابل إحصاءات التسوق العادي، فإن التجارة الإلكترونية هى الفائز الواضح، كما أن من المتوقع أن تزداد المبيعات عبر الإنترنت بنسبة 14.8٪ كل عام حتى عام 2023 بينما سيزداد نمو مبيعات المتاجر بنسبة 1.9٪ فقط، حيث بلغت تجارة التجزئة الإلكترونية في جميع أنحاء العالم 3.53 تريليون دولار ومن المتوقع أن تتضاعف هذه النسبة تقريبًا إلى 6.54 تريليون دولار في العامين المقبلين. [2]

كيفية مقارنة الأسعار عند التسوق

الأسعار بين التسوق العادي والتسوق عبر الانترنت مختلفة بعض الشئ لكن سواء كنت تبحث عن شراء منتج عبر الإنترنت أو في متجر من المتاجر بالتأكيد تريد الحصول على أفضل سعر ممكن، لذلك يجب عليك :

  • إعداد قائمة بالمنتجات المنافسة، قم بعمل قائمة بكل علامة تجارية بديلة يمكن مقارنتها حتى تتمكن من العثور على أقل سعر ممكن سواء عبر الإنترنت أو في المتاجر ، فهناك العديد من مواقع مقارنة الأسعار عبر الإنترنت التي يمكنك استخدامها مثل Google Shopping لتسهيل هذه العملية.
  • قارن بدائل المنتج، حيث يمكنك مقارنة أنواع المنتجات المختلفة بالإضافة إلى العلامات التجارية إذا كان المنتج الذي قمت باختياره باهظ الثمن فقد تتمكن من العثور على بدائل بتكلفة أقل.
  • استخدم متتبعات الصفقات والأسعار يمكن لمتتبعي الأسعار مثل SlickDeals إبلاغك بالصفقات المحتملة دون أن تجري البحث بنفسك كما تنبهك أدوات تتبع الأسعار هذه عندما يكون المنتج أو العلامة التجارية التي تهتم بها معروضة للبيع بسعر منخفض. [4]

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق