فضل الاستغفار في تحقيق المستحيل

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 05 فبراير 2021 , 10:48

ماذا تعرف عن الاستغفار

يعتبر الاستغفار من أكثر الأشياء التي تجعل الإنسان يتقرب من ربه بشكل دائم حيث يعتبر كنز ومفتاح لتحقيق جميع الأحلام التي يصعب على المرء تحقيقها ولكن الاستغفار يفعل ذلك ، لأنه يجعل الإنسان يكون قريب من الله سبحانه وتعالى كما أن الله عز وجل يرضى عنه .

يُعد الاستغفار من أفضل الأذكار التي أمرنا الله عز وجل بها كما أن الاستغفار بالأسحار يحقق المستحيل والأماني ويوجد العديد من عجائب الاستغفار في تحقيق الأمنيات ، كما أن كثرة الاستغفار لها العديد من الآثار الإيجابية في حياة الشخص.

ونجد أنه عندما يرغب الإنسان أن يتوب فأنه يلجأ إلى الاستغفار وطلب من الله عز وجل أن يغفر له ذنوبه، كما أن الاستغفار بالاسحار يحصن الأطفال والجميع .

وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم هو سلم من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجًا ومن كل هم فرجًا ورزقه من حيث لا يحتسب ، كما أن الاستغفار سبب لنزول المطر الغزير .

وقد قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم (فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفاراً يرسل السماء عليكم مدراراً ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهاراً) .

ونجد أن الاستغفار هو سبب لرفع البلاء، فإذا تمنى الإنسان أن يبعد الله سبحانه وتعالى عنه البلاء فعليه أن يلزم الاستغفار ويكثر منه حتى يبعد الله سبحانه وتعالى أي بلاء أو هم ويجلب له الفرح والسعادة . [1]

فضل الاستغفار في تحقيق المستحيل

كما هو معروف أن الاستغفار هو طلب المغفرة من خلال الدعاء والتوبة إلى الله عز وجل ، وللاستغفار العديد من الفضائل في جلب الرحمة ورفع العذاب عن العباد وتحقيق النجاة في الدنيا ويوم القيامة ، كما قال الله تعالى {وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين} .

حيث أن تحقيق الأماني التي يتمناها المسلم مفتاحها اللجوء إلى الله عز وجل والاستغفار ، وكذلك لتحقيق النجاة والفوز بجنة الرحمن ويوجد العديد من قصص عجائب الاستغفار في تحقيق الأمنيات .

بالنسبة للأماني التي يتمناها بعض الناس في الدنيا فنجد أن للاستغفار فضل كبير في تحقيقها والعبد عليه أن يسعى ، ويطلب العون من الله عز وجل ويقترب منه سبحانه وتعالى بالصلاة والصيام ، وقراءة القرآن الكريم والاستغفار وقراءة باقي الأذكار التي تمنح المسلم السعادة وتجلب له الطمأنينة والأمان .

ونجد أنه يوجد العديد من فوائد الاستغفار من سورة نوح فقد جمع الاستغفار بين فضلي الدنيا والآخرة كما قال الله عز وجل على لسان نبيه نوح عليه السلام حيث شملت هذه الآية العديد من الأمنيات التي قد يتمناها ، ويطلبها العبد من ربه عز وجل ، فقد جاء في هذه الآية الكريمة نزول المطر والرزق بالبنين والأموال كما شملت النحاة في الآخرة .

وذلك يعتبر دليل واضح وصريح على أهمية وفضل الاستغفار في تحقيق المستحيل والأماني ويوجد أيضًا العديد من الشواهد من السنة النبوية الشريفة. [2]

فوائد الاستغفار وآثاره

تعتبر عودة العبد وتوبته إلى الله عز وجل عما ارتكبه من أخطاء في حياته لها العديد من الفوائد العظيمة والآثار الجليلة التي تنفعه في حياته وتقويه في نفسه وحياته ومن ضمن فوائد الاستغفار العديد الآتي :

  • التقرب من الله عز وجل والتعلق الشديد به سبحانه وتعالى ، حيث أن المسلم عندما ينشغل بذكر الله سبحانه وتعالى يزداد تقربه منه وذلك يجعله يلتزم في الصلاة والصيام وتلاوة القرآن الكريم والأذكار .
  • انشراح الصدور وتفريج الكرب والهم والغم عن الإنسان .
  • يعتبر الاستغفار من أسباب دخول المسلم جنات النعيم والتمتع بما أعد الله تعالى لأهل الجنة .
  • يجعل قلب المرء صافي ونقي ويشعره بالراحة والأمان والطمأنينة .
  • كثرة الاستغفار تجلب الرزق سواء رزق الأموال أو الأبناء أو الزواج .
  • تكفير للذنوب التي ارتكبها العبد حيث أن الإكثار من الاستغفار والمداومة عليه من أسباب مغفر الذنوب سواء الصغيرة منها أو الكبيرة ، وذلك إن تحققت شروط التوبة النصوح حقًا .
  • سبب في رفع البلاء عن المرء وطريق لحل المشكلات التي تواجهه ، والتغلب على العديد من الصعوبات التي تعترضه في حياته حيث أن الاستغفار 1000 مرة يحمي المرء من المصائب ويحصنه . [3]

الاستغفار يغير الحال

يعتبر الاستغفار من أهم الأذكار التي تغير حال المرء وتجعله أفضل ، وتقربه من الله عز وجل حيث أنه يجعل الإنسان أنقى سواء في التعامل مع الآخرون أو في التضرع والتقرب من الله سبحانه وتعالى بقلب صافي وسليم . [1]

ونجد أن سيد الاستغفار يجعل المرء في أحسن حال وقريب من المولى بشكل كبير حيث يردد الأذكار في الصباح والمساء مثل الدعاء الذي أخرجه الإمام البخاري في صحيحه عن شداد بن أوس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت أعوذ بك من شر ما صنعت) .

وبمعرفة ما هو سيد الاستغفار نجد أن الدعاء بسيد الاستغفار يغير حال المسلم إلى الأفضل ويجعله ينل الثواب الجزيل وتعجيل الإجابة على دعائه كما أنه يحمل العديد من المعاني العظيمة .

وعندما يبدأ المرء بطلب الاستغفار من ربه عز وجل يفضل البدء بالثناء على الله سبحانه وتعالى ثم الاعتراف بما فعله من ذنوب ثم التوجه إلى الله عز وجل بالسؤال وطلب المغفرة . [3]

الاستغفار والزواج المستحيل

يوجد العديد من القصص التي داوم أصحابها على الاستغفار ، وقراءة الأذكار اليومية والتوجه إلى الله سبحانه وتعالى والدعاء بالزواج وتيسير الأمور وقد حقق الله عز وجل دعائهم ويسر لهم الأحوال .

يجب على الشخص الذي يستغفر ألا يكون مقيم على معصية وأن يحاول أن يتخلص من ذنوبه ويكفر عنها وخاصة ذنوب الخلوات ، لأن الاستغفار بدون الابتعاد عن المعصية يعتبر توبة الكذابين ، كثير من الأشخاص واجهه صعوبات في أمور الزواج ولكنهم استمروا في الاستغفار حتى جعل الله سبحانه وتعالى زواجهم المستحيل أمر واقع .

ومن ضمن القصص التي تحقق فيها الزواج المستحيل عن طريق الاستغفار كان شاب لا يملك الأموال ليتزوج ، ولكنه كان يريد أن يتقدم لخطبة ابنة عمه وكان ذلك الشاب يلزم الاستغفار باستمرار وهو يدرس في الجامعة حتى تخرج وقد رزقه الله عز وجل بعقد عمل خارج البلاد وذهب بالفعل وترك ابنة عمه دون أن يخبرها بشيء لأنه غير قادر على الزواج في الوقت الحالي .

ولكن ذلك الشاب داوم على الاستغفار والتقرب من الله سبحانه وتعالى وأخذ يعمل بجد واجتهاد وحقق ما يريد وبالفعل عندما عاد إلى بلده تقدم لخطبة ابنة عمه ، وتم الزواج على الرغم من أن هذه الفتاة كان يتقدم لها الكثير من العرسان للزواج بها ولكن يشاء الله سبحانه وتعالى أن يتأجل زواجها دون علمها بسبب دعاء ذلك الشاب واستغفاره الدائم . [2]

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق