ابرز المشكلات المجتمعية التي عالجتها الانظمة السعودية

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 15 فبراير 2021 , 10:28

معنى المشكلات الاجتماعية

مصطلح مشكلة اجتماعية عادة ما يشير إلى الظروف الاجتماعية التي تعطل المجتمع أو تضره كالجريمة والعنصرية ، وغيرها من امثلة على مشاكل اجتماعية .

المشكلات الاجتماعية ، هو عنوان لمقرر جامعي يدرس في العديد من الكليات حيث تناقش دورة نموذجية ، ما سلسلة من الحالات التي تعتبر مشاكل اجتماعية.

ويعرف علم اجتماع المشكلات الاجتماعية المشكلات الاجتماعية بشكل مختلف تماما متبنيا نهجًا تَحْلِيلِيًّا مختلفًا ، وهذا النهج يسمى بالنهج بالبناء حيث يحدد المشكلة الاجتماعية من حيث العملية ، وليس نوعًا من الظروف ويركز على كيف ولماذا يفهم الناس أن بعض الظروف يجب أن يُنظر إليها على أنها مشكلة اجتماعية وكيفية بناء المشاكل الاجتماعية اجتماعياً .

فغالبا تبدأ عملية المشكلات الاجتماعية مع صانعي المطالبات الذين يدعون أن بعض الشروط التي يجب اعتبارها مشكلة ، وأن المشكلة يجب فهمها بطرق معينة وأنه يجب معالجتها فيستجيب الأشخاص الآخرون لتلك الادعاءات ويعيدون صياغتها ، بحيث يتم بناء المشكلة الاجتماعية وإعادة بنائها من قبل وسائل الإعلام والجمهور العام ، وصناع السياسات والعاملين في مجال المشكلات الاجتماعية الذين ينفذون السياسة والنقاد الذين يقيمون فعالية السياسة.

فالمشكلات الاجتماعية هي تلك العملية المعقدة التي تنتج بعض الادعاءات كرد فعل سريع بينما يواجه البعض الآخر صعوبة في العثور على جمهور فقلد بدأ النهج الإنشائي في توجيه الباحثين في السبعينيات وأنتج مؤلفات كبيرة لا تزال تتطور ، حتى هذه اللحظة سوف نذكر الآن أنواع المشكلات الاجتماعية بالأمثلة . [1]

سمات الحياة اليومية والعادات الاجتماعية في المملكة العربية السعودية

قبل معرفة أنواع المشكلات الاجتماعية بالأمثلة وأكثر المشكلات الاجتماعية انتشارا أهم سمات الحياة اليومية والعادات الاجتماعية في المملكة العربية السعودية ، فيتألف سكان المملكة العربية السعودية تَقْلِيدِيًّا من البدو والقرويين وسكان المدن .

ينتشر في مبدأ القرابة الأبوية في المملكة العربية السعودية ، ويتم فرضه على كل شيء فهو بمثابة قواعد التنظيم الإداري المتمركز حول العائلة المالكة فالأسرة الممتدة وحدة اجتماعية قوية .

وتشكل القرى مراكز خدمة محلية وبها أعضاء من أكثر من انتماء قبلي واحد ، أما المدن ليست منظمة قِبْلِيًّا ، وتميل الشؤون المحلية إلى السيطرة عليها وإدارتها من قبل عدد قليل من العائلات .

تم تطوير التقسيم الطبقي الاجتماعي بشكل أكثر وضوحًا في المدن منه في القرى .

أما الزي الرسمي فيواصل معظم السعوديين ارتداء الأزياء التقليدية فبالنسبة للرجال يرتدي الرجال الدشداشة والغترة،  ويتكون اللباس النسائي من ثوب تحته يلبس بنطلون فضفاض يُعرف بالسروال ، وفي الأماكن العامة يجب أن تكون النساء محجبات بالكامل، ويجب ارتداء عباءة سوداء طويلة تُعرف باسم العباية يغطي الرأس حجاب يسمى حجاب ، ويغطي الوجه آخر يسمى النقاب أما بين البدو فملابس النساء ملابس مزخرفة تمامًا ، وتتألف تَقْلِيدِيًّا من مجموعة جميلة من المجوهرات الفضية المصنوعة يَدَوِيًّا .

أما المطبخ في المملكة العربية السعودية يشبه مطبخ كل دول الخليج أشهر الأطباق في المملكة العربية السعودية هي طبق مجبوس ، وهو طبق أرز مع السمك أو الروبيان . [2]

ابرز المشكلات المجتمعية التي عالجتها الانظمة السعودية

أبرز المشكلات المجتمعية التي عالجتها الأنظمة السعودية ، وانواع المشكلات الاجتماعية بالأمثلة هي كالتالي :

فيشكل تصدير منتجات الطاقة أكثر من 90 في المائة من إجمالي الصادرات في المملكة العربية السعودية ، وقد تؤدي زيادة صادرات النفط من روسيا والولايات المتحدة في العالم إلى خسارة المملكة العربية السعودية لحصتها المهيمنة في السوق ، فمن الواضح أن صناعة النفط والغاز مهمة للاقتصاد السعودي ، مما يجعل التطورات التي تشهدها أمريكا وروسيا في هذا المجال ذا أثر سلبي على المملكة العربية السعودية .

يقرب من خمسين في المائة من سكان المملكة العربية السعودية أقل من 25 عامًا ، وتبلغ نسبة البطالة في هذه الفئة السكانية 12 في المائة ، مما يزيد من الاضطرابات الاجتماعية .

الافتقار إلى موارد المياه المتجددة إلى جانب رداءة معايير التعليم على الرغم من الاستثمار المكثف من المملكة العربية السعودية في البنية التحتية بمثابة تهديد طويل الأجل .

تحسن العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران والتزام الولايات المتحدة تجاه الحلفاء الأردن ، وتركيا إلى تقليص النفوذ السعودي في الشرق الأوسط ففي الآونة الأخيرة تواجه المملكة العربية السعودية تحديًا كبيرًا في سعيها إلى القيادة الإقليمية في مواجهة إيران التي تسعى لكي تكون هي الزعيمة في المنطقة .

مشكلة البطالة في المملكة العربية السعودية وخاصة بين الشباب في هي نسبة مرتفعة وصلت لنسبة 12٪ ، ويفقد المواطنون السعوديون فرص عملهم ذات رواتب أعلى لصالح عمال أجانب أفضل تعليماً وأكثر تأهيلاً فتم شغل ما يقرب من 1. 5 مليون من مليوني وظيفة متاحة لصالح عمال أجانب ، وبسبب فرض قيود على عمل النساء فإن وظائف النساء قليلة ومحدودة للغاية وتسعى المملكة دائما للبحث عن مشكلات اجتماعية اسبابها وحلولها بين المجتمع السعودي.

أهم المشكلات في داخل المملكة العربية السعودية

أهم المشكلات الاجتماعية في داخل المملكة العربية السعودية ، وأنواع المشكلات الاجتماعية بالأمثلة هي كالتالي :

  • مشكلة مياه الشرب النظيفة فتواجه المملكة العربية السعودية تهديدًا خطيرًا يتمثل في انعدام الأمن المائي لأنها دولة صحراوية فإن المياه شحيحة للغاية وعلي الرغم أن الحكومة السعودية قامت بحفر عشرات الآلاف من الآبار في السبعينيات ، وأسست 27 منشأة لتحلية المياه تنتج ما مجموعه حوالي ثلاثة ملايين متر مكعب من المياه الصالحة للشرب يَوْمِيًّا وأكثر من مائتي سد يحصد حوالي 450 متر مكعب من مياه الصرف من السيول الخاطفة سَنَوِيًّا بالإضافة إلى استثمارات المملكة في تقنيات إعادة تدوير المياه مع إنشاء محطات إعادة التدوير في الرياض وجدة والعديد من المراكز الصناعية ، فمثلا في الرياض يتم ضخ 50 مليون متر مكعب من المياه سَنَوِيًّا على مدى 40 كيلومترًا لري 1500 هكتار من القمح والأعلاف ، وأشجار النخيل ومع وجود 0. 7 ٪ فقط من سطح الأرض يحتوي على مياه عذبة إلا أنه لا يزال هناك الكثير ، مما يجب على المملكة العربية السعودية القيام به فإن نقص المياه محسوس بالفعل في مدن كجدة .
  • مشكلة النظام التعليمي فعلى الرغم من استثمار المملكة العربية السعودية التي وصلت لأكثر من مليارات الدولارات لا تزال جودة المعلمين مشكلة تؤرق القائمين على التعليم هذا إلى جانب أن تعليم النساء مقيد بالمبدأ الإسلامي للفصل بين الجنسين والذي يمنع الطالبات من التعليم من قبل المعلمين الذكور ، إلا عبر رابط الفيديو أو عبر خلق حاجز بين المعلم والطلاب ، وبالطبع هذا يقيد الاتصال السليم والتعليم الجيد بشكل فعال ، مما يزيد الأمر سوءا أن أفضل المدارس في المملكة العربية السعودية هي مؤسسات خاصة ذات رسومًاًّ باهظة فيبدو أن التفاوت في المملكة العربية السعودية بين القطاعين العام والخاص في التعليم واضح بشكل كبير فتعتمد المدارس الحكومية في المملكة العربية السعودية بشكل كبير على التعلم عن ظهر قلب والحفظ ، ولا تقدم مواد إضافية كالموسيقى والرياضة والمسرح والفن وعلي جانب آخر تفضل المدارس الخاصة أسلوب التدريس عبر التفكير النقدي ، واتباع مناهج أوروبا وأمريكا الشمالية ، ولا يوجد فصل بين الجنسين في الفصل الدراسي . [3]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق