الآثار الإيجابية والسلبية لألعاب الحاسب

كتابة: huda hussein آخر تحديث: 19 فبراير 2021 , 21:15

يعتقد العديد من الآباء والأمهات أن ألعاب الفيديو سيئة ومضيعة للوقت ، والأسوأ من ذلك أن بعض خبراء التعليم يعتقدون أن بعض أنواع الألعاب الإلكترونية مفسدة للدماغ  ، وتعد ألعاب الفيديو العنيفة موضع إلقاء اللوم من قبل وسائل الإعلام وبعض الخبراء ، والسبب في ذلك أن بعض الشباب تصبح عنيفة أو قد ترتكب السلوك المعادي للمجتمع  ، ولكن العديد من العلماء وعلماء النفس يجدون أن ألعاب الفيديو يمكن أن يكون لها في الواقع العديد من الفوائد ، أهمها هو جعل الأطفال أذكياء ، حيث أن  ألعاب الفيديو قد تساعد في تعليم الأطفال مهارات التفكير العالية.

من المهم معرفة ايجابيات وسلبيات الالعاب الالكترونية ، حيث أن ألعاب الفيديو تغيير الهيكل المادي للدماغ بنفس الطريقة التي يفعلها تعلم القراءة ، والعزف على البيانو ، أو التنقل باستخدام خريطة ، حيث أنها مزيج قوي من التركيز وطفرات مكافأة من الناقلات العصبية مثل الدوبامين ، وتساهم في تقوية الدوائر العصبية التي تساعد في بناء الدماغ ، وقد تساهم في زيادة العنف عند البعض.

الآثار الإيجابية لألعاب الحاسب

الفوائد الرئيسية للعب ألعاب الحاسب الالي تنطوي على تعزيز المهارات العقلية التي تشمل :

حل المشاكل والمنطق

عندما يلعب الطفل لعبة مثل الطيور الغاضبة أو قطع الحبل ، فإنه يدرب دماغه على الخروج بحل للألغاز وغيرها من المشاكل في رشقات نارية قصيرة مع طرق مبتكرة.

تنسيق اليد والعين والمهارات الحركية والمكانية الدقيقة

في ألعاب الرماية ، قد يكون الطابع التحرك واطلاق النار في نفس الوقت ، وهذا يتطلب لاعب حقيقي لتتبع الموقف بدقة ، حيث يتجه بسرعة عالية ، و البندقية تهدف لإطلاق النار وضرب العدو، وكل هذه العوامل تحتاج إلى أن تؤخذ في الاعتبار ، ومن ثم يجب على اللاعب تنسيق التفكير بالدماغ ورد الفعل مع الحركة بيديه وأطراف أصابعه ، وهذه العملية تتطلب قدرا كبيرا من التنسيق ، وتشير الأبحاث أيضًا إلى أن الأشخاص يمكنهم تعلم مهارات الاهتمام الأيقوني والمكاني والبصري من ألعاب الفيديو ، كما تساعد على تعدد المهام ، وتتبع العديد من المتغيرات وإدارة أهداف متعددة في وقت واحد.

التخطيط وإدارة الموارد واللوجستيات

يتعلم اللاعب إدارة الموارد المحدودة ، وتقرير أفضل استخدام للموارد ، بنفس الطريقة كما هو الحال في الحياة الحقيقية ، كما أن بعض الألعاب ألهمت الكثير من لاعبيها لاتخاذ مهنة في التخطيط الحضري والهندسة المعمارية.

التفكير السريع واتخاذ القرارات

ففي بعض الأحيان قد يفعل اللاعب كل هذا تقريبا في ثانية من اللعبة وهذا يعطي الدماغ تجربة حقيقية كما يمكن أن تكون الألعاب التي تحاكي الأحداث المجهدة مثل تلك الموجودة في ألعاب المعركة أو الجراحة أداة تدريبية لحالات العالم الحقيقي حيث يتم تعبئة الدماغ لاتخاذ قرارات سريعة.

الدقة والاستراتيجية والترقب

حيث تقوم بتدريب دماغ اللاعب على اتخاذ قرارات أسرع دون فقدان الدقة ، ففي عالم اليوم ، من المهم التحرك بسرعة دون التضحية بالدقة ، وتساعد اللعبة في التعامل مع المشاكل الفورية مع الحفاظ على أهدافه على المدى الطويل في الأفق.

العمل الجماعي والتعاون

هذه الألعاب تشجع اللاعبين على الاستفادة القصوى من مهاراتهم الفردية للمساهمة في الفريق ، ووفقا لبعض الدراسات يفيد المعلمون بأن طلابهم يصبحون متعاونين بشكل أفضل بعد استخدام الألعاب التعليمية في الفصول الدراسية.

تطوير مهارات القراءة والرياضيات واللغة

يقرأ الشاب للحصول على التعليمات ، ومتابعة قصص الألعاب ، والحصول على معلومات من نصوص اللعبة ، وقد يقرأون أي موضوع تعبير عن الالعاب الالكترونية ، وأيضا تساعد في استخدام مهارات الرياضيات فهي مهمة للفوز في العديد من المباريات التي تنطوي على التحليل الكمي مثل إدارة الموارد ، وقد أقر بعض اللاعبين غير الناطقين باللغة الإنجليزية أنهم تعلموها من خلال اللعب.

فوائد أخرى لألعاب الحاسب

ألعاب الفيديو تساعد في تعريف طفلك على تكنولوجيا الكمبيوتر والعالم على الانترنت ، فيجب أن تدرك أننا نعيش الآن في عالم متطور و عالي التقنية ، وألعاب الفيديو تجعل طفلك يتكيف ويكون مرتاحاً مع مفاهيم الحوسبة ، وهذا أمر مهم بصفة خاصة بالنسبة للفتيات اللاتي لا يهتمن عادة بالتكنولوجيا الرفيعة بقدر اهتمام الفتيان الذين يبحثون دوما عن تعريف الالعاب الالكترونية.

يبحث بعض الآباء عن تعريف الالعاب الالكترونية وفوائدها واضرارها ، حيث أن ألعاب الفيديو تسمح لك وطفلك اللعب معا وتقوي من العلاقة بينكم ، وبعض الألعاب جذابة للأطفال وكذلك الكبار ، ويمكن أن تكون شيئا  تشتركان فيه ، فعندما يعرف طفلك أكثر منك ، يمكنه أن يعلمك كيف تلعب وهذا يسمح لك بفهم مهارات طفلك ومواهبه.

تعلم الألعاب الطفل كيفية الاستجابة للتحديات ، وللإحباط حيث تعطي الطفل شعورا بالسعادة ، وتساعده في كيفية استكشاف الأهداف وإعادة التفكير فيها.

اللاعبين الذين لعبو ألعاب الحاسب لديهم قدرة متزايدة على المرونة العقلية ، وهذا هو أن تكون قادرة على التحول من مهمة واحدة إلى أخرى ، وهذه المهارة مهمة في عالم يعتمد بشكل كبير على التكنولوجيا التي تسمح للمهمة المتميزة أن تكون متاحة على جهاز واحد مثل الهاتف الذكي أو الكمبيوتر.

ألعاب الفيديو تساعد في زيادة ثقة طفلك بالنفس واحترام الذات ، ففي العديد من الألعاب مع وجود مستويات صعوبة قابلة للتغيير ، كمبتدئ، يبدأ ابنك على مستوى سهل وباستمرار الممارسة وبناء المهارات ببطء ، ومع الوقت فإنه يصبح واثقا في التعامل مع التحديات الأكثر صعوبة ، وبما أن تكلفة الفشل أقل ، فإنه لا يخشى ارتكاب الأخطاء ، ويأخذ المزيد من المخاطر ويستكشف أكثر ، ويستطيع نقل هذا الموقف إلى الحياة الحقيقية.

الآثار السلبية لألعاب الحاسب

معظم الآثار السيئة لألعاب الفيديو والحاسب تكمن في العنف الذي تحتوي عليه ، فالفتيان الذين يلعبون ألعاب الحاسب هم أكثر بطشا ، وأكثر عرضة لزيادة الأفكار والمشاعر والسلوكيات العدوانية ، وانخفاض المساعدة.

  • فأولئك الذين يشاهدون الكثير من العنف محاكاة ، مثل تلك الموجودة في ألعاب الفيديو ، يمكن أن يصبحوا أكثر ميلا إلى التصرف بعنف ، وأقل عرضة للتصرف بشكل قاطع ، وتشير دراسة أخرى إلى أن التعرض المزمن لألعاب الفيديو العنيفة لا يرتبط فقط بانخفاض التعاطف ، ولكن القسوة العاطفية أيضًا.
  • في العديد من الألعاب ، يكافأ الأطفال لكونهم أكثر عنفاً ، فالطفل هو المسيطر على العنف ويجرب العنف بعينيه مثل القتل والركل والطعن وإطلاق النار ، وهذه المشاركة النشطة والتكرار والمكافأة هي أدوات فعالة للسلوك التعليمي.
  • وتشير أبحاث هال السابقة إلى أن اللاعبين قد يمارسون أيضًا سلوكيات أكثر خطورة مثل القيادة المتهورة ، والشرب بشراهة والتدخين ، والجنس غير الآمن.
  • يمكن للأطفال أن يكونوا مدمنين على ألعاب الفيديو ، حيث أعلنت منظمة الصحة العالمية في يونيو 2018 أن إدمان الألعاب يساهم في اضطراب الصحة العقلية ، كما أن إدمان الأطفال لألعاب الفيديو يزيد من مستويات الاكتئاب والقلق.
  • الأطفال المدمنين لألعاب الحاسب يظهر عليهم الرهاب الاجتماعي ، كما أنه ليس من المستغرب أن الأطفال المدمنين على ألعاب الفيديو يعانون في أدائهم المدرسي.
  • تشير أبحاث التصوير العصبي إلى أن الاستخدام الكثيف لألعاب الفيديو المعينة قد يسبب تغييرات في الدماغ مرتبطة بالسلوكيات الإدمانية ، وأيضا يكشف التصوير بالرنين المغناطيسي أن الإدمان على ألعاب الفيديو يمكن أن يكون له تأثير مماثل على أدمغة الأطفال مثل المخدرات والكحول.
  • الكثير من لعب ألعاب الفيديو يجعل ابنك معزولًا اجتماعيًا ، وكما أنه قد يمضي وقتاً أقل في فعاليات ثانية مثل المقتضيات المنزلية والمطالعة والرياضة والتجاوب مع الأهل والزملاء ، حيث أن اللاعبين عادة لا يستبدلون حياتهم الاجتماعية دون اتصال باللعب عبر الإنترنت ، ويمكن أن تخلط الألعاب بين الواقع والخيال. [1]
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق