ما هي عناصر الزخرفة الاسلامية

كتابة: ايمان حسني آخر تحديث: 20 فبراير 2021 , 22:47

عناصر الزخرفة الاسلامية

هناك ست عناصر يمكن اختصارها من خصائص الزخرفة الاسلامية ، فن الخط ، الرسوم الطبيعية ، الحيوانات ، الضوء ، الماء ، الهندسة .

تلك العناصر يقال عليها ” عناصر تجلب لك الراحة والهدوء الى جانب انها تعتمد على العظمة المعمارية وقدرتها على تصوير فترة زمنية محددة .

كما ان أنواع الزخارف ومنها الزخرفة الاسلامية تظهر وتخلد دور العبادة الضخمة وانواع من الرسومات والتماثيل حتى المدافن كل ذلك يخلد التاريخ الاسلامي .

وقد قيل عن فن العمارة في القرن 19 ان الزخرفة للمبنى هي فن العمارة لا بناء الزخارف وهكذا اعتمد المسلمون في بناؤوهم كبناءين  على انواع مختلفة من الزخارف الاسلامية  .

التناسق الهندسي في الزخرفة الاسلامية

فن الخط العربي من ابرز العناصر التي تدل على الزخرفة الاسلامية ، فلقد اعتمد الفنان المعماري في عمله على كلمات عربية بشكل زخرفي او تجميلي ، فالخط العربي لا يغيب عن الصرح الاسلامي .

ويضاف الى الآيات “التاريخ الذي تم فيه انشاء المبنى” و”اسماء من هم شاركوا في البناء ومنفذين العمل” .

تميز بوجود زخارف اسلامية  متعددة منها   بأنهم يكتبون اسم الله على ابنيتهم وخاصة المساجد .

الزخارف الهندسية الاسلامية

قام علماء من جامعة هارفرد ” بيتر لومن ” منهم و “بول ستاينهارت ” من جامعه ستانفورد دراسة عن التصميم الفني للمسلم وحساباته الهندسية .وفي القرن 12 و15 الميلادي وجدوا ان الاشكال الهندسية تحافظ على تجانسها.

واستطاعت الزخارف الاسلامية والنقوش القرآنية  ان تخرج اشكال هندسية كالاشكال السداسية او الثمانية وغيرها .

وقد عبر” هنري فوسيون ” عن الاشكال الهندسية والزخرف الاسلامي  انها فنون تعبر عن المضمون الدفين .

كما ان عناصر الزخرف الاسلامي اعتمدت على السكينة والراحة والتأمل واكد ذلك ايضا  مؤرخي الفن الاسلامي

مميزات الزخرف الاسلامي

ان ممارسة الابداع في الفن الاسلامي من العمليات التي تحاكي ما ابدعه الله فهو يدفعنا الى حضور الذات الالهية واستشعار ذلك بالفن الاسلامي .

وظف المبدع الاسلامي الفن الاسلامي وعافاه من القيودولهذا وجد اختلاف في مفهوم الزخرفة الاسلامية عند العديد من المؤرخين  .

ساعد الفن الاسلامي وزخارفه على ربط الماضي بالحاضر .

الفنون والحرف الاسلامية

ما بين فن الاخلاق الذي يحقق الخير وفن الجمالي الذي غايته تحقيق الجمال وفن الصناعة الذي هدفه تحقيق المنفعه ظهر لنا مترادف لمعنى الفن .

فالفن هو ما يعبر عنه الحرفة والمهنة والعلم ، كما صنف في العصور القديمة والوسطى كفن يصنف الفنون والعلوم ، كما ان الفن له تصور عام ينطبق تحت الفن التطبيقي .

الفن الجميل والفن النافع

الاعمال الفنية ليست مجرد مظاهر ترف بل هي ضرورة حيوية تساعد على الشعور بالحسن والجمال .فالفن عندما يكون نافعا وجميلا ومعه خبرة جيدة له اهمية عملية لا تقل عن الصناعات التكنولوجية .

ان النظرة والموقف تجاه اى عمل سواء عملا فنيا او صناعيا يجعلنا نتأمل الحياة وجمالها بشكل مختلف ولذلك وجدالفرق بين العمل الفني والعمل الصناعي .

الفنون الاسلامية :لم تفرق الفنون الاسلامية بين الفن الجمالي والفن التطبيقي لان الفن في الحضارة الاسلامية يُراد بمنفعتها تحقيق غاية جمالية لتساعد الانسان على الوصول لمتعة بريئة .

ولهذا فان الفن الاسلامي  وسيلة حضارية بأدواتها المختلفة وحتى اسلحة الحرب والمسكوكات المعدنية [1].

الفن الاسلامي عند الاوروبيون

سمى الاوربيون الفن الاسلامي ART SARACENIC وهي من اصل يوناني ليس له مرادف في اللغة العربية وفتح العرب العراق ومصر وشمال افريقيا ولكن ليس من الانصاف تسمية ما وصل الى الامبراطورية فن عرب ” ARAB ART”

أما عن لفظ ART SARACENIC لا يصح ان يشمل في العرف الاوروبي فنونا ازدهرت في بلاد العرب والشام .

اطلق على الفن الاسلامي MOORISH ART وقيل انها جاءت من MAURI التي اطلقها الرومان على سكان الشمال وغرب افريقيا .

ساد الفن الاسلامي في القرون الاولى بعد الهجرة طرازا امويا وبعده الطراز العباسي وذلك بعد سقوط بني امية 750 م الذي قام على انقاض الفن المحلى في ميدان العمارة .

اما عن سقوط العباسيين اشتمل على طراز اسباني مغربي في شمالي افريقيا والاندلس .

الطراز الاموي

تم الاستيلاء على الخلافة من قبل الامويين وانتقلت الخلافة الاسلامية الى دمشق (في الوقت الذي تجنب فيه المسلمين البذخ والترف ) وبدأ الامويين في تشييد المساجد كالكنائس .

واعتمدوا على عناصر الزخرفة من البيزنطيين والسوريين والمسيحيين وهنا كانت بداية نشأة الطراز الاموي من الفن الاسلامي .

الطراز العباسي

  • في 750 م كانت السيادة للعراق دون الشام على يد الدولة العباسية مما ادى الى تغيير اساليب الزخرفة .
  • وتم استخدام” الآجر “بدلا من ” الحجر ” و”قوائم “بدلا من “الاعمدة ” COLUMNS .حتى انه في سنة 836 تم تشييد مدينة سامر على عهد الخليفة المعتصم (واعتبروها عاصمة الدولة )
  • ولقد ظهرت انقاض الخلافة الاسلامية في تاريخ الفن الاسلامي عن طريق البعثات الاوروبية التي كشفت انقاض الحفائر .
  • امتاز الخزف LUSTRE في العصر العباسي وذاع في العراق وايران ومصر والشام وغيرها من البلدان .واستخدمها الامراء كآنية من هذا النوع من الخزف بدلا من الذهب والفضة .

الطراز الاسباني المغربي

في القرن ال 12 قام الطراز الأسباني والمغربي على يد دولة الموحدين ، كما كان مراكش واسبانيا ممن لهم الزعامة في الفن الاسباني المغربي .ونسب بعض العمائر المشهورة الى الطراز العربي مثل

  • جامع الكتبية المراكشي .
  • منارة جامع اشبيلية (كالجيرالدا )
  • قصر الحمراء هو سيد العمارة المغربية .
  • وفي القرن 15 اضمحل الفن المغربي وتميز الطراز الاسباني المغربي بالدائم المبنية مستخدمين “الآجر ” بدلا من” الاعمدة “
  • تميزت بالمآذن المربعة ، الافاريز الخشبية على البوابات الخمسة ، اعمدة قصر الحمراء بالقرن ال 14 .
  • الفسيفساء التي تغطي الجدران والخزف وايضا الزخارف التي تم حفرها بالجص .

الطراز المصري السوري

نشأ الطراز المصري السوري بعد ان قام الفاطميون بفتح مصر 969 وتطور على يد المماليك ، ظهر الاسلوب الفارسي على فنون الفاطميون وعبر عنه التحف المرسومة على شكل انسان وحيوان .

والزخارف كانت من “صور الحياة اليومية” وتمثل الصيد والسفر والطرب ، كما وجدت مناشكال فنون الزخرف كحيوانات على الخزف مصنوع من البريق المعدني ، وكانوا يقومون بالخزف على النسيج الذي ميز الصناعة الاسبانية والصقلية

الطراز التركي

  • عندما تم الاستيلاء على القسطنطينية سنة 1453 وآل الحكم الى العثمانيين بعد سقوط السلاجقة في القرن الرابع عشر وكان ملك العثمانيين من القرن 16 الى المجر ومصر والعراق وهنا كان الطراز الاسلامي متأثرا بالمعمار البيزنطي وفنونه وايضا الطراز السلجوقي والفارسي .
  • وفي القرن 18 تأثر الطراز التركي بأساليب الطراز ” الباروكي الاوروبي ” كما تميز الطراز التركي” بالتحف القاشاني ” والخزف وهي صناعة اسيوية واشتهرت برسوم الزهور والنباتات واشتهر الترك بصناعة السجاجيد مما اثر على المنسوجات الايطالية واليونانية .
  • وامتازت المساجد التركية بتصميم شبيه بكنيسة آيا صوفيا وكان تصميم “جامع شاه زاده للمهندس التركي سنان” وهو من اعظم من اشتهرت به العمارة الاسلامي في تلك الفترة .

الطراز الفارسي

  • اشتهر الطراز الفارسي بالسجاد الايراني من اشهر ما اعجيب الشرقيين والغربيين ، كما امتاز الزخارف به بزخارف الزهور والنباتات وكان هناك اسراف في رسوم الحيوان والطيور .
  • اما عن المعمار الفارسي فاشتهرت ” المئذنة الاسطوانية ” التي تظهر كالفنار وتعتبر من اجمل الزخارف الاسلامية   كظواهر المعمار[2] .
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق