معلومات عن حمل القطط

كتابة: Wessam Mohamed آخر تحديث: 25 فبراير 2021 , 09:26

حمل القطط لأول مرة

يمكن أن تصبح إناث القطط ناضجة جنسياً مجرد بلوغها أربعة أشهر من العمر، حيث تسمى بفترة الخصوبة أو دورة الحرارة المنتظمة وتظهر خلال هذه الفترة الأرق والنداء والنحيب كما أنهم يصبحون أكثر ارتباكًا، مع حركات فرك المؤخرة في محاولة لجذب رفيق، تعد هذه الفترات من النشاط التناسلي دائمة عدة أيام، تتكرر كل بضعة أسابيع خلال موسم التكاثر والذي يمتد عادةً من فبراير حتى أغسطس، وخلال هذه الفترة تكون إناث القطط جذابة للغاية بالنسبة للذكور حيث يمكنها اكتشاف رائحتها من على بعد عدة أميال وستبذل جهودًا كبيرة للوصول إليها.

إناث القطط ليسوا انتقائيين في اختيار رفيقهم وسوف يقبلون أي قط جاهز للتزاوج بما في ذلك الأقارب من نفس العائلة، لكن التزاوج مع قط غير محصن سوف يعرضها حتماً لخطر الإصابة بالأمراض المعدية.

أهم المعلومات عن حمل القطط

  • يستمر حمل القطط حوالي 63-65 يومًا أي حوالي تسعة أسابيع أو عشرة.
  • كم مرة تلد القطة في السنة، أربعة مرات سنويًا.
  • تتوقف دورات الحرارة عادة بعد التزاوج بمجرد أن تصبح القطة حامل رغم أنها ستستمر في بعض الأحيان إذا كان التزاوج يحدث مرة أخرى أثناء الحمل.
  • يتم تصور الأجنة والقطط الصغيرة خلال مدة حمل القطط بأشكال مختلفة، حيث يمكن للطبيب البيطري تشخيص الحمل بإستخدام جهاز البطن من حوالي ثلاثة إلى أربعة أسابيع من الحمل، بإستخدام الموجات فوق الصوتية.
  • تتضخم الحلمات ويصبح لونها أحمر، ويمكن رؤية ذلك بوضوح من حوالي ثلاثة إلى أربعة أسابيع من الحمل.
  • يمكن ملاحظة التغييرات السلوكية في الأسبوع الأخير من الحمل.
  • خلال مراحل حمل القطط قد تبحث القطط الحوامل عن مكان مناسب للولادة، ومن الناحية المثالية ينبغي وضعها في مكان هادئ، ونظيف ودافئ بعيدًا عن الأسرة.
  • ستحتاج القطط الحوامل إلى تناول كمية أكثر من المعتاد خاصةً في
    آخر ثلاثة إلى أربعة أسابيع من الحمل حيث تحتاج إلى ما يقرب من 25 في المائة أزيد في كمية الطعام.
  • يجب إطعام القطط الحوامل على وجبات منتظمة، كما يجب أن يستمر نظام التغذية هذا خلال فترة الرضاعة حتى فطام القطط الصغيرة وذلك لأنها تحتاج أكثر من ضعف احتياجاتها الطبيعية من الطاقة عند الرضاعة.
  • يجب حصول القطط الحوامل والمرضعات على الكثير من الماء، أثناء الولادة وبعدها
  • عندما تتكاثر القطط يكون من المهم مراعاة اللياقة البدنية للتكاثر والتطعيم، فإذا كانت قطتك حامل بالفعل فاطلب نصائح الطبيب البيطري حول الرعاية المحددة لقطتك بما في ذلك التغذية ونظافتها ومعالجتها من البراغيث.
  • تأكد من استخدام العلاجات الآمنة للإستخدام أثناء الحمل. [1]

معلومات عن ولادة القطط

  • من الأفضل مشاهدة القطة بهدوء من مسافة بعيدة أثناء ساعات الولادة، مع الحرص على عدم إزعاجها أو جعلها قلقة.
  • من المهم الإتصال بالطبيب البيطري في حالة حدوث أي مشاكل أثناء الولادة.
  • أثناء عملية الولادة تزيد تقلصات الرحم تدريجيًا حيث تدفع الجنين إلى قناة الولادة خارج الرحم.
  • يمكن أن تستغرق ولادة قطة واحدة من 5 إلى 30 دقيقة.
  • تولد القطط الصغيرة داخل أكياس تحيط بالجنين، حيث تقوم الأم بإزالتها لتساعدهم على التنفس وتقوم بتنظيفهم بلسانها الخشن.
  • تقوم الأم أيضًا بقطع الحبل السري عن طريق مضغه على بعد بوصة واحدة تقريبًا من جسم القطة، وقد تأكل أيضًا المشيمة.
  • تنجذب القطط على الفور نحو الحلمة للرضاعة.
  • إذا تجاهلت القطة الأم القطة ولا تزال في كيسها، فستحتاج إلى قطع كيس الغشاء أو تمزيقه بعناية وتحفيز تنفس القطة عن طريق فرك أنفها وفمها برفق بمنشفة خشنة وجافة.
  • إذا كانت القطة الأم تواجه صعوبة في قضم الحبل السري فقم بربط خيط تنظيف الأسنان بإحكام حول الحبل السري على بعد بوصة واحدة من جسم القطة واقطع الحبل السري.
  • إذا لم تخرج المشيمة مع كل قطة من القطط الصغيرة تأكد من خروجها في غضون 24 ساعة بعد الولادة، فيجب أن يكون لكل قطة مشيمة واحدة وإذا بقيت المشيمة في القطة ستحتاج إلى زيارة طبيب بيطري.
  • قد يمر حوالي 30 إلى 60 دقيقة بين الولادات ولكن الفترات المطولة ليست غير شائعة.
  • إذا كان هناك تأخير لأكثر من ساعتين وكنت متأكدًا من وجود قطط صغيرة متبقية فبالتأكيد أن القطة تحتاج إلى فحص من قبل الطبيب البيطري.
  • سواء تمت الولادة بسلاسة أم لا يجب فحص القطة الأم والقطط الصغيرة من قبل الطبيب البيطري خلال 24 ساعة من الولادة.
  • تستغرق القطة نصف يوم في المتوسط ​​لتلد كل قططها الصغيرة.
  • يجب أن تصل القطة الأولى في غضون ساعة من بدء المخاض النشط.
  • بين القطط تستريح القطة الأم، ويجب السماح لها برعاية وتنظيف القطط التي ولدت.
  • فترة الراحة في الولادة هى الوقت المناسب لتقديم طعامها أو بدائل حليب القطط أو اللبن العادي غير المنكه. [2]

كيفية الاعتناء بالقطط بعد الولادة

  • وفر مكانًا دافئًا وجافًا

إذا لم تكن قد وفرت لقطتك صندوق عش قبل الولادة، تأكد من إعطائها هى والقطط مكانًا دافئًا وجافًا حيث ستشعر بالأمان واجعل الصندوق طويلًا بما يكفي حتى لا تتمكن القطط من التسلق ولكن تتمكن الأم من ذلك.

يجب أن يكون الصندوق كبيرًا بما يكفي حتى تتمكن الأم من التحرك والاستلقاء بعيدًا عن القطط الصغيرة ولكن أيضًا بحجم متوسط بما يكفي لتصل القطط إلى أمها بسهولة.

نظرًا لأن القطط لا يمكنها تنظيم درجة حرارة أجسامها حتى يبلغ عمرها 3 أسابيع، فستحتاج إلى جعل صندوق التعشيش دافئًا، حيث يمكنك استخدام زجاجات المياه أو وسادة التدفئة لتدفئة الصندوق ويجب أن تبطنه بالمناشف أو البطانيات مع التأكد من عدم اهتراء المناشف والبطانيات حيث يمكن أن تنحشر القطة في الخيوط، وفي حالة بلل المناشف أو البطانيات قم بإزالتها واستبدالها بأخرى جافة.

  • ترك الأم وشأنها

في معظم الحالات، من الأفضل ترك القطة الأم بمفردها مع القطط الصغيرة قدر الإمكان، يجب أن تعتني القطة الأم بالقطط في البداية لذلك لن تضطر إلى القيام بأكثر من ضمان إطعام الأم لتبدو القطط بصحة جيدة.

امنح القطة الأم مساحة ولكن تأكد أيضًا من أنها تبدأ في رعاية القطط الصغيرة في غضون ساعة أو ساعتين من ولادتها، وإذا لم ترضع القطط الصغيرة أو لم تسمح لها بالرضاعة فقد تحتاج إلى التدخل وإطعام القطط ببدائل الحليب.

  • زيادة تغذية الأم

تحتاج الأم المرضعة إلى تغذية وسعرات حرارية إضافية، لذا أطعم قطتك طعامًا عالي الجودة من تركيبة القطط، وقدم لها الكثير من الطعام الرطب والجاف وزد كمية الطعام الذي تقدمه مع الحرص دائمًا على توفير المياه العذبة أيضًا.

  • تحدث مع طبيبك البيطري

إذا كانت لديك أية مخاوف بشأن صحة قطتك أو صحة الصغار ابق على اتصال وثيق مع طبيبك البيطري، فيمكن أن تمرض القطط الصغيرة بسرعة كبيرة لذا راقبها بعناية واتصل بالطبيب البيطري على الفور إذا كان لديك أي مخاوف، وبمجرد أن يبلغ عمر القطط 8 أسابيع سيكونون مستعدين للفطم عن الرضاعة ولكن حتى ذلك الحين يمكنك مساعدة قطتك بشكل أفضل من خلال مراقبتها بعناية صغارها وتزويدها بمكان آمن. [3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق