افضل البلدان للهجرة والعمل

كتابة: Hanan Esam آخر تحديث: 04 أبريل 2021 , 11:58

الهجرة واسبابها

في ظل معاناة الشباب وصغار السن ، والكثير ممن يعول الأسر، يبحثون عن افضل البلدان للهجرة والعمل ، لتقليل معاناتهم تجاه البطالة، وقلة الموارد وضعف الأجور، ومع وجود أزمات عالمية، ودولية مالية واقتصادية.

 يصبح حلم الهجرة أمل الجميع ودفعهم، لتحسين مستوى معيشتهم، والحصول على فرص أفضل لهم ولعائلتهم، وأحياناً يكون الدافع لذلك أسباب دينية ، أو سياسية، او عدم قدرة الفرد على التأقلم في بيئته أو رغبته في الحياة في بيئة مختلفة، بحثاً عن فرص علمية أو غيرها.

لكل ما سبق يصبح حلم الهجرة يراود الكثير من الناس، ويبقى التحدي قبل الموافقة من الدول المهاجر إليها هي أي دولة هي الأفضل، وما سبب الأفضلية تلك، وما فرص النجاح في العيش فيها، وطرق الحصول على الموافقات القانونية للهجر. إليها، وغيرها من التساؤلات والأمور المثيرة حيث أن رغبة الهجرة وحدها لا تكفي، بل الكثير من الأمور الأخرى تخيط بها.

الدول التي تطلب الهجرة إليها

هناك أكثر من دولة تطلب الهجرة إليها لقلة عدد السكان بها ، وبذلك فهي تعتبر أفضل الدول للهجرة والعمل ، ومن هذه الدول :

أستراليا

تتميز استراليا بتقديم الفرص إلى المهاجر إليها، كما أنها تمنح الحقوق والحريات، مع الاحتفاظ لمواطنيها بها، وتتمتع استراليا بالاستقرار الإقتصادي والاستقرار السياسي، كما توفر مستوى جيد من الأمان للمواطنين، وهي واحدة من الدول الأعضاء في عدة منظمات منها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ومنظمة التجارة العالمية، ومنظمة التعاون الاقتصادي لآسيا، والمحيط الهادئ، أما بخصوص المهاجرين فإن استراليا تقدم تأشيرة إقامة دائمة تصلح لمدة خمسة سنوات، كما تتيح استراليا الحياة والعمل على مستوى البلاد ، كما تسمح للمهاجرين التقدم بطلب الجنسية وذلك بعد مضي ثلاث سنوات من الإقامة فيها والحصول على تأشيرة إقامة دائمة. [1]

 كندا

من افضل البلدان للهجرة والعمل ، هي دولة كندا حيث أنها أحد الدول التي تقع في قارة أمريكا الشمالية، وتحتل كندا ما يعادل ⅖ من القارة بأكملها ، وبها مدينة صناعية وهي في نفس الوقت عاصمة لها وهي تورنتو.

إن الصناعة في مدينة تورنتو ذات تقنية عالية، ومتطورة ، والمستوى المعيشي في كندا يعد مستوى معيشي عالي، ويرجع الفضل في كل ذلك إلى وجود اتفاقيات ذات طابع تجاري بين أمريكا وكندا، وبسبب ذلك تعد كندا أحد أفضل البلدان للهجرة والعمل ، على مستوى العالم عامة، وتلائم الاستثمار والعمل. [1]

وتحوز كندا على المرتبة الثالثة على مستوى العالم في حيازته الاحتياطي النفطي، وهذا على المستوى العالمي، والمركز الخامس في إنتاج النفط على الصعيد العالمي، أما فيما يخص التعليم، فإن كما تتواجد في المرحلة الثالثة من حيث مستوى التعليم فيها، وعلى مستوى المعاش أو التقاعد فهي تحتل المرتبة السادسة عالميا.

أما من ناحية المركز المصرفي والمالي أو النقدي، فهي الأكثر استقرارًا على مستوى العالم، وهذا مبني على ما تم التصريح به في المنتدى الاقتصادي العالمي، ولا تتوقف كندا عند حد الأرقام والمراكز السابقة، بل إنها تسعى لأكثر من ذلك، حيث يعد جزء من خطط المستقبل لدى كندا، أنها تسعى كذلك لفرض بعض السياسات التي تتسم بشيء من المرونة والتي تشمل بين إجراءات تلك السياسة قواعد الهجرة لديها، والسماح والترحيب بشعوب المهاجرين لها من أي مكان بالعالم، مع اعترافها لهؤلاء المهاجرين بما يقدموه لكندا من نمو في الاقتصاد، كما تعد كذلك لاستقبال مليون من المهاجرين في غضون عام حيث ترى كندا أن لديها الاحتياجات البشرية والعمالة الماهرة من الشباب في عملية من الإحلال لمن هم في سن التقاعد لديها مع وجود مشكلة انخفاض النمو السكاني فيها.

سويسرا 

تعد سويسرا واحدة من أفضل البلدان للهجرة والعمل، وإن كانت تحتل في ذلك المرتبة الثانية التي تلي كندا، حيث أن سويسرا هي أحد الدول الجاذبة للشباب وللقوى العاملة، ويرجع سبب تلك الجاذبية لاقتصاد سويسرا الذي يصنف بالقوة، كما أن معدل البطالة بها معدل منخفض.

وقد حصلت سويسرا على المركز الأول للمرة الثانية، على اعتبار أنها أفضل دولة في العالم، وتتميز سويسرا بأنها توفر فرص عمل للأفراد، وأن اقتصادها كبير ومن أفضل الاقتصاديات في العالم.

أفضل الدول للهجرة

ألمانيا

تعد ألمانيا واحدة من أفضل البلدان للهجرة والعمل وبلد جاذبة للعمالة والشباب، وذلك لما لها من اقتصاد معروف بقوته على مستوى عالي، وكما أن لها أيضاً من تميز في الخدمات المقدمة، سواء في ذلك الإتصال اللاسلكي أو السلكي كما أن الزراعة والسياحة من القطاعات التي تتميز بارتفاع مستوى الخدمة فيها. [1] [2]

بريطانيا

المملكة المتحدة، أو بريطانيا وهي واحدة من أفضل البلدان للهجرة والعمل

ومن المميزات التي تمتاز بها بريطاني نظام الأمن فيها، سواء على مستوى العمل فيها أو على مستوى الأمن الشخصي، كما أن بها أفضل وأشهر الجامعات فيما يخص المجال التعليمي، وتتميز انجلترا بمجرد قبول المهاجرين وحصولهم على جنسية بريطانيا، أن يكون لهم حق الاستفادة من الخدمات التي يقدمها النظام الصحي البريطاني المجاني، كما يقدم الاستثمار البريطاني مميزات قوية عامة تشمل الاقتصاد ككل. [2]

الولايات المتحدة الأمريكية

هي أكثر الدول التي يحلم الشباب بالهجرة إليها، وهي من أكثر الدول التي يسعى الشباب الهجرة لها، ولها من المميزات مما يجعلها مصدر جذب للشباب، ومن تلك العوامل التي تجعلها جاذبة للشباب، ارتفاع مستوى التعليم، وبها توجد أفضل الجامعات على مستوى العالم، ومنها جامعة هارفارد، وفي الولايات المتحدة الأمريكية الاقتصاد القوي ، وهي من أكبر الاقتصاديات العالمي. وتتميز بقوة الإنتاج المحلي فيها، كما تتميز بالقوة التكنولوجية التي تجذب المهارات والعقول من شتى أنحاء العالم.

الدنمارك

تعد الدنمارك من افضل البلدان للهجرة والعمل، ويصنف الشعب في الدنمارك باعتباره من أسعد شعوب العالم، وتقدم الدنمارك مميزات لأصحاب المهن والأعمال المميزة، ويمكن الحصول على جنسيتها في حوالي تسعة أعوام، وتقدم الدنمارك حياة ذات جودة مرتفعة للمقيمين فيها، ويقل فيها معدل البطالة. [1]

تركيا

تعد تركيا واحدة من الدول الإسلامية الكبيرة ، مع اعتبار كونها دولة ليست من الدول العربية، وتقدم تركيا أنظمة تعد بمثابة هجرة وإن كانت لا تقدم ذلك بشكل مباشر، وتقدم تركيا للمهاجرين من الدول العربية والدول الإسلامية، حياة تعد محاكاة كاملة للحياة في بلدانهم، مما يقلل من مشاكل الغربة لدى العرب والمسلمين.

اليابان

تعد اليابان واحدة من أفضل البلدان للهجرة والعمل، ذلك أن اليابان هي واحدة من أكبر دول العالم في الاقتصاد وتحتل في ذلك المركز الثالث على مستوى العالم، وذلك بفضل إنتاجها الإجمالي المحلي، والعمالة فيها، وهي واحدة من الدول الأعضاء في المنظمات الدولية، مثل الأمم المتحدة، وكذلك البنك الدولي وبنك التنمية الأسيوي.[2]

السويد 

تعد السويد واحدة من دول الهجرة المفضلة، وذلك لأنها تتميز بانخفاض معدل الضرائب فيها، كما أن لها من وسائل النقل المتطورة ما يميزها، كما أن لها بنية تحتية عالية، ورعاية للصحة بالمجان، والتعليم في السويد ذو مستوى عالي، حتى أن تصنيفها تم ضمن أفضل البلدان للهجرة والعمل. [2]

هولندا 

هي أحد أفضل دول العالم للهجرة إليها والعمل وذلك لما تتميز به من موقع ممتاز على مستوى أوروبا، وبها أكبر نسبة من متحدثي اللغة الإنجليزية على مستوى هولندا نفسها حيث يتحدث تسع وتسعون بالمائة من الشعب اللغة الانجليزية وهو ما يحل مشكلة اللغة عند الكثير من الشباب، وتحوي هولندا أشهر الشركات والماركات العالمية، وتحتاج هولندا للحصول على جنسيتها الإقامة فيها لمدة خمسة أعوام، مع عدم الاحتفاظ بأي جنسية أخرى. [1]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق