فوائد عرق سوس للبشرة .. وطريقة استخدامها الصحيحة

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 28 مارس 2022 , 20:45

حقائق عن عرق السوس للبشرة

  • نوع المكون: مادة تقوم بتفتيح البشرة
  • الفوائد الاساسية: يثبط الانزيم الضروري لانتاج الميلانين في البشرة، كما يساعد في التخلص من الميلانين الفائض، وله فوائد مضادة للالتهاب.
  • من يمكنه استعماله: اي شخص يريد التخلص من التصبغات في البشرة، ويقوم بتوحيد لون البشرة بالاضافة الى تهدئة البشرة المتهيجة، بالاضافة الى ذلك، يعتبر خيار جيد للنساء الحوامل الذين يريدون حل امن لعلاج الكلف، على عكس الهيدروكينون الذي لا يمكن استعماله من قبل النساء الحوامل
  • ما هي طريقة الاستخدام الصحيحة: هذا الامر يعتمد بشكل كبير على تركيبة كل منتج، لكن في معظم الحالات، يجب استعمال سيروم عرق السوس مرة او مرتين في اليوم كحد اقصى.
  • يعمل بشكل جيد مع: بسبب فوائده الرئيسية، يتم عادةً مزجه مع مضادات التأكسد الاخرى، مثل النياسيناميد وفيتامين سي
  • لا يجب استعماله مع: بما انه يمكن ان يكون مهيج للبشرة، فلا ينصح باستعماله مع الريتينول او الهيدروكينون. [1]

فوائد عرق سوس للبشرة

يحوي عرق سوس العديد من المكونات الفاعلة والخصائص التي توفر الفوائد للبشرة، بالاخص فيما يتعلق بحماية وتفتيح البشرة.

علاج التصبغات
علاج التصبغات والتخلص منها يعتبر من اهم الفوائد الصحية لعرق السوس، فرص التصبغ يحدث عندما تنتج البشرة كمية اكبر من الميلانين في بعض البقع مقارنةً بالانواع الاخرى، مما يؤدي لتوحيد لون البشرة.

يحدث هذا الامر بسبب التعرض للجذور الحرة، يمكن ان تسبب الجذور الحرة اذية للخلايا التي تنتج الميلانين في البشرة وتحفيزها لانتاج الصباغ، يقوم عرق السوس بتثبيط هذه العملية من خلال تثبيط انتاج الميلانين والجذور الحرة، لذلك تحوي العديد من منتجات التخلص من البقع الداكنة والتصبغات على مستخلص عرق السوس الذي يساعد في توحيد لون البشرة

بديل امن للريتينول في فترة الحمل
في فترة الحمل والارضاع، يجب على المرأة الحامل تجنب العديد من المنتجات، وهذا يمكن ان يتضمن تجنب العديد من المنتجات في روتين العناية بالبشرة، هذا يتضمن الريتينول والهيدروكينون، وكما ذكر في الاعلى، يحوي عرق السوس على خصائص تساعد على تفتيح البشرة، لذلك من الممكن اكمال علاج البشرة خلال فترة الحمل وفي فترة الارضاع من خلال استعمال هذه المنتجات.

بعض الدراسات القليلة اشارت انه يجب على النساء الحوامل تجنب تناول مستخلصات عرق السوس في فترة الحمل، لكن معظم الدراسات تشير انه امن في فترة الحمل، من الافضل دائمًا استشارة الطبيب قبل استعمال اي منتج.

يحوي مضادات الاكسدة مثل الجليسيرزين
يساعد عرق السوس في علاج التهاب الجلد التأتبي، العد الوردي والصدفية، لانه يحوي الجليسيرزين، هذا الحمض هو المسؤول عن جعل مذاق عرق السوس حلوًا.

الجليسيرزين هو مضاد التهاب، هذا يعني انه يقلل من الاحمرار والتهيج في البشرة، وهو من مضادات الاكسدة، مما يعني انه يحمي البشرة من اذية الجذور الحرة، الاضرار الناجمة عن الجذور الحرة تظهر في بشرتنا جميعًا، وتعتبر الاذية الناجمة عن اشعة الشمس من اهم اسباب اذية البشرة بشكل يومي، لذلك من الضروري ان يحمي الشخص نفسه من حلال استعمال واقي شمسي مناسب يومي يتضمن عرق السوس.

يحوي الجلابريدين
الجلابريدين، يعتبر من المكونات الفاعلة في مستخلص عرق السوس، هذه المادة تساعد في التخلص من البقع الداكنة من الندوب او اشعة الشمس، كما تقوم بالوقاية من التصبغات الناجمة عن اشعة الشمس الضارة من خلال تثبيط التيروزيناز، وهو انزيم يسبب تصبغات داكنة في البشرة بعد التعرض لاشعة الشمس. [2]

التخلص من الميلانين الفائض
عرق السوس يقوم بتفتيح البشرة من خلال احتوائه على مادة فاعلة تقوم بالتخلص من الميلانين في البشرة، كما يساعد في الوقاية من تشكل تصبغات جديدة على البشرة.

يساعد في التحكم بانتاج الزيوت في البشرة
على الرغم من ان هذه الفائدة ليست من الفوائد المتفق عليها لعرق السوس للبشرة، الا ان هناك بعض الادلة التي تشير ان وجود مادة ليكوكالكوني أ في عرق السوس تساعد على التحكم بانتاج الزيوت، نتيجة لذلك، يتم استعمال مستخلص عرق السوس عادةً في الطب الايورفيدي كعلاج لقشرة الرأس. [1]

متى تظهر فوائد عرق السوس للبشرة

يحصل الشخص على تأثير مهدئ للبشرة منذ التطبيق الاول، لكن التأثير المضاد للأكسدة والتأثير المخفف للاحمرار والتهيج يستغرق عدة ايام.

اما من اجل التأثيرات لتفتيح البشرة، فإن الشخص يحتاج لشهر كامل من اجل الحصول على نتائج تفتيح البشرة، وهذه العملية تستغرق في حال استعمال عرق السوس بشكل منتظم حوالي 28 يومًا. [3]

فوائد عرق السوس الصحية الاخرى

يساعد في علاج التهاب الحلق: تم استعمال عرق السوس من اجل علاج اعراض البرد لمدة قرون، وقد اظهرت الدراسات ان لعرق السوس خصائص مضادة للبكتريا يمكن ان تساعد في تخفيف الاعراض في السبيل التنفسي مثل نزلة البرد، كما يمكن ان يكون علاج فعال لالتهاب الحلق عند شربه كشاي مهدئ

يساعد في علاج الربو التحسسي: يمكن ان يكون عرق السوس الاسود مفيد في علاج اضطرابات السبيل التنفسي العلوي المزمنة، اظهرت الدراسات ان المركبات في عرق السوس الاسود يمكن ان تقلل الالتهاب الناجم عن الربو التحسسي، كنتيجة لذلك، يمكن ان يشعر الاشخاص المصابين بالربو بانزعاج اقل ويتنفسوا بسهولة اكبر

تحسين الهضم: عرق السوس الاسود يمكن ان يساعد في تحسين عملية الهضم، كما يمكن ان يقلل من علامات عسر الهضم، الحرقة والقرحات، كما ان مستخلص عرق السوس يمكن ان يكون مرتبط بنقص البكتريا التي تسبب القرحات.

وجود مضادات الاكسدة: يحوي عرق السوس على مضادات الاكسدة التي تساعد في ازالة الجذور الحرة من الجسم، ترتبط مضادات الاكسدة بالجذور الحرة وتقي من الاذية الناجمة عنها، يمكن ان تسبب الجذور الحرة اضرار تبدأ من ترهل الجلد الى الاصابة بالسرطان، نتيجة لذلك، يمكن ان يساعد السوس في تقليل مخاطر الاصابة ببعض الانواع السرطانية. [4]

التأثيرات الجانبية لعرق السوس

يمكن ان يسبب عرق السوس الحساسية بشكل نادر، لكنه لن يسبب رد فعل تحسسي حقيقي، اعتمادًا على المكون الممزوج معه، يمكن ان يسبب رد فعل تحسسي في بعض الاحيان.

كما يمكن ان يسبب رد الفعل التحسسي التهيج لبعض الاشخاص، لذلك في حال كنت تخاف على بشرتك من الحساسية لعرق السوس، يمكن ان تقوم بتجربة المنتجات الجديدة على منطقة اختبار صغيرة قبل تطبيقه على الوجه بأكمله.

طريقة استخدام عرق السوس الصحيحة للبشرة

مثل معظم انواع المنتجات المزيلة لتصبغات البشرة، من المهم البحث عن هذا المكون في المصل، والذي سيكون اكثر تركيزًا ويحتوي كميات اكبر من هذا المكون، يجب التأكد من اتباع تعليمات المصنع عندما يتعلق الامر بعدد مرات الاستعمال وكيفية الاستعمال، كما يجب بالطبع الحذر عند استعمال المنتجات التي تحوي عرق السوس والتعرض لاشعة الشمس (او اي منتج اخر يستعمل لعلاج فرط التصبغ)، التعرض للشمس يمكن ان يعاكس تأثيرات المنتجات لتفتيح البشرة.

في معظم الحالات، المنتجات التي تحوي مستخلص عرق السوس تعتبر امنة للاستعمال حتى مرتين في اليوم، كما وصفات العرقسوس للبشرة تعتبر امنة للاستعمال.[1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى