كيف يمكن للانسان حماية بيئته

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 23 يونيو 2022 , 08:55

يمكن للانسان حماية بيئته عن طريق

  • تقليل النفايات
  • تدوير النفايات
  • شراء ما يلزمك بحكمة
  • التبرع بجمعيات الحفاظ على البيئة
  • التطوع في المنظمات البيئية
  • الحفاظ على المصادر البيئية
  • التقليل من تناول اللحوم ومنتجات الالبان

ينبغي على الانسان ان يحافظ على بيئته قدر الامكان ويحميها من التلوث، لأن كوكب الارض هو منزلنا الكبير وهو مسؤوليتنا جميعًا حتى نحافظ عليه، ونحافظ على موارده الطبيعية، لكن ما قام به الانسان هو العكس تمامًا، حيث قام بتعرية غلاف الارض النباتي، ونشر الغازات السامة وتخريب الغابات، وكل انسان يستطيع ان يساهم في حماية البيئة ويبدأ بنفسه، من خلال الطرق :

تقليل النفايات: اذا بحثنا عن ثقافة منتشرة بشكل شائع في وقتنا الحالي، فهي بالطبع ثقافة الاستهلاك التي تدفع الشخص لشراء كل ما تقع عليه عينه من اغراض وحاجيات تلزمه او لا تلزمه، ومن اكبر المشجعين على هذه الثقافة السوشيال ميديا والمؤثرين والانفلونسر الذين يقومون بالدعايات اليومية لجذبك لشراء اشياء ربما لن تستخدمها ولو لمرة واحدة في حياتك، والشيء الذي لا تعرفه هو ان كل شيء تقوم بشرائه له تأثيره على البيئة، وفي المستقبل القريب سوف نشهد جميعنا تأثير البلاستيك القاتل على الحياة البحرية.

تدوير النفايات: يمكن للانسان ان يتلافى اخطائه ويبدأ من نفسه في حماية البيئة من خلال اعادة التدوير، ويمكن ان يقوم الشخص بذلك بخطوات بسيطة مثل اعادة استعمال مرطبانات الشوكولا للاحتفاظ بالبهارات، او استعمال مرطبان المربى كحامل شمعة.

مراقبة الامور التي تشتريها: هذا البند يدخل ضمن البند الاول في تقليل الثقافة الاستهلاكية، وهذا الامر ليس مفيدًا فقط للبيئة، بل يساعدك ايضًا في توفير المال، وتقليل النفايات الصادرة عنك، وتحسين بصمتك على البيئة، والان خذ دقيقة من وقتك لتفكر بكمية الاشياء التي اشتريتها دون ان يكون لك اي حاجة فيها (مثل طقم صحون لم تستخدمه اطلاقًا، او مايوه السباحة لم ترتديه اطلاقًا لكثرة ما لديك، والامثلة لا حصر لها)

التبرع لجمعيات الحفاظ على البيئة: اذا لم تكن واثقًا من كيفية الحفاظ على البيئة، يمكنك ان تتبرع لجميعات تثق بها تقوم بفعاليات اعادة تشجير او منع الحرائق وغيرها من الفعاليات. [1]

التطوع في المنظمات البيئية: يمكن ايضًا اذا كان لديك وقت فارغ ان تخصص جزءًا منه للحفاظ على البيئة، والانضمام الى جمعية اجتماعية تساعدك على تنفيذ ما ترغب به من افكار لحماية البيئة، وهناك الكثير من المنظمات غير الربحية التي يمكن ان تدعم مشاريعك لحماية البيئة.

الحفاظ على المصادر البيئية: هل تعلم ان اقل من 0.03% من 70% من الماء الموجود في العالم فقط صالح للشرب، وهذا الامر يجعلك تقدر على الفور اهمية الحفاظ على الماء الصالح للشرب وعدم اهداره اثناء الاستحمام او غسل الملابس، او تنظيف الاسنان او تنظيف الخضراوات، او حتى غسل السيارة، وبالمقابل حافظ ايضًا على المصادر الاخرى مثل الطاقة الكهربائية، ومصادر الوقود.

التخفيف من تناول اللحوم ومنتجات الالبان: تناول اللحوم بافراط ينجم عنه زيادة في اطلاق غاز الميثان في الغلاف الجوي، وغاز الميثان له تاثير كبير في حدوث ظاهرة الاحتباس الحراري، كما ان زيادة الطلب على تناول اللحوم، يؤدي لزيادة في تربية الاغنام والمواشي، وهذا يؤدي الى تدمير المساحات الخضراء والغابات من اجل تربية هذه الحيوانات، لذلك حاول قدر الامكان ان يكون نظام غذائك صحيًا من اجلك اولًا ومن اجل البيئة ثانيًا. [2]

يمكن للانسان حماية بيئته عن طريق خطوات بسيطة

  • ركوب الدراجة بدلًا من السيارة
  • المشي
  • ركوب وسائل النقل العامة
  • تقليل نفايات الطعام
  • راقب نفاياتك
  • قم بزراعة الاشجار
  • لا تستعمل البلاستيك المعد للاستعمال مرة واحدة
  • قم باعادة التدوير، واعادة الاستعمال
  • تخلى عن البلاستيك
  • تناول الاطعمة العضوية
  • حافظ على الطاقة

ركوب الدراجة: تخيل كمية الوقود التي تستطيع توفيرها عندما تركب الدراجة للذهاب الى العمل، وتقدر الدراسات الحديثة انه في حال زيادة الاشخاص الذين يستعملون الدراجة بدلًا من السيارة كوسيلة للتنقل، يمكن ان تنخفض انبعاثات وتأثير البيت الاخضر بمقدار 11% بحلول عام 2050.

المشي: بالاضافة للفوائد الصحية للمشي، فإنه يعتبر ايضًا من الامور المفيدة للحفاظ على المصادر البيئية مثل الوقود، لكن بالطبع لا يعني هذا الكلام المشي لمسافات بعيدة مثل زيارة الاقارب الذين يقطنون في مدينة اخرى.

ركوب وسائل النقل العامة: وسائل النقل العامة عادةً ما تتسع للكثير من الاشخاص، وبالتالي توفر الكثير من الوقود مقارنةً بتنقل الاشخاص بشكل فردي، كما تساعد على تخفيف الازدحام.

تقليل نفايات الطعام: يجب ان نفكر بالطعام الذي نرميه كل سنة، فبحسب الدراسات يرمي الامريكان حوالي 133 بليون باوند من الطعام كل سنة، وهذا يعني ان اكثر من 40% من الطعام مصيره الى الحاوية، ومن هنا يجب ان تفكر بعدد المرات التي قمت فيها بالطلب من مطعم دون ان تكمل وجبتك، فهل فكرت بمصير الطعام، الاجابة طبعًا الى الحاوية.

راقب نفاياتك: حاول ان تراقب النفايات التي ترميها كل مرة من اجل ان تحاول في المرة القادمة ان تقلل من كميتها. [3]

من يحمي البيئة

قد يظن بعض الاشخاص ان حماية البيئة هي مسؤولية وكالات حماية البيئة والجمعيات المتخصصة في هذا الامر، وهذا الامر ليس صحيح وليس خاطئ، فبالرغم من جهود الجمعيات الحثيثة من اجل الحفاظ على البيئة وحمايتها، الا انها وحدها غير كافية، ويجب ان يشارك الانسان في حماية البيئة ويضع على عاتقه هذه المهمة بأنها واحدة من مهامه الاساسية في الحياة الى جانب العمل واعالة عائلته والتعلم وغير ذلك

ويمكن للشخص ان يحمي بيئته من خلال امور بسيطة مثل

  • تقليل استهلاك الطاقة الكهربائية او الوقود
  • اعادة استعمال الاغراض واعادة تدويرها كي تتحول الى اشياء اخرى نافعة
  • استعمال وسائل النقل الفاعلة، فبدلًا من التنقل بسيارتك الخاصة، يمكنك ان تتنقل عبر وسائل النقل العامة، والباصات، او عبر المشي وركوب الدراجة
  • اطفاء الاجهزة عندما لا تكون في الغرفة، مثل مكيف الهواء او حتى المروحة، واطفاء الاضواء في فترة النوم
  • الاستفادة حتى من نفايات الطعام كسماد للتربة بدلًا من طمرها في الارض
  • نشر الوعي فيما يخص ثقافة الحفاظ على البيئة بين الناس
  • تقليل تناول المنتجات الحيوانية والتي تؤدي انبعاثات الحيوانات منها الى تدمير الغلاف الجوي

وختامًا يجب على الشخص التفكير بانتاج مواد غير مستهلكة وموفره للطاقة، وتذكر ان مسؤوليتنا جميعًا حماية البيئة، واعادة التدوير ونشر الثقافة بين الشعب بضرورة واهمية الحفاظ على البيئة. [4]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى