ما المشكلات الاقتصادية الناتجة عن حركة العرض والطلب

كتابة: دينا محمود آخر تحديث: 25 يونيو 2022 , 18:40

من المشكلات الاقتصادية الناتجة عن حركة العرض والطلب

من المشكلات الاقتصادية الناتجة عن حركة العرض والطلب هو التصخم الاقتصادي . وهو نوع من التضخم يحدث عندما يكون هناك زيادة في طلب المستهلك على السلع والخدمات ، ويتسبب ذلك في ارتفاع الأسعار حيث تحاول الشركات زيادة كمية الإنتاج لسد الطلب المتزايد بسبب نقص العرض المطلوب.

نظرية الطلب والعرض هي مفهوم يشرح التضخم في الاقتصاد ويصف تأثير إجمالي العرض والطلب غير المتوازن ، وهذا يعني أن في حالة أصبح الطلب مرتفع على منتج معين يصبح السعر مرتفع ، وتتسبب هذه المشكلة في حدوث بعض الأشياء  مثل:

زيادة الأسعار: يمكن أن يتسبب ارتفاع الطلب إلى ارتفاع الأسعار وانخفاض القوة الشرائية حيث يحاول المستهلكون شراء السلع بأموالهم ، عندما يتجاوز الطلب ما يعتبر طبيعيًا ، فإنه يخلق الكثير من العملة التي تطارد سلعًا قليلة جدًا مما يؤدي إلى ضغوط تضخمية لجذب الطلب مثل ارتفاع أسعار الفائدة أو ضعف العملة.

زيادة الضغوط التضخمية: في حين أن تضخم الطلب والعرض قد يتسبب في زيادة من فرص العمل على المدى القصير ، فإنه سيؤدي في النهاية إلى ضغوط تضخمية لجذب الطلب ، مثل ارتفاع أسعار الفائدة أو ضعف العملة ، وينتج عن هذا مشاكل كبيرة في الاقتصاد.

تشويه قيمة العملة : مع حدوث اختلاف في الأسعار باستمرار ، يصبح من الصعب تفسير قيمة العملة لكل من المستهلكين والبنوك والمقرضين ، وعادة ما يكون هذا تأثيرًا قصير الأجل ولكنه يمكن أن يؤدي إلى أسعار أخرى ، مثل تكلفة اقتراض الأموال.

أسباب حدوث هذا النوع من التضخم 

  • ارتفاع معدل التضخم
  • النمو الاقتصادي العام
  • الابتكارات التكنولوجية

عادة ما يحدث هذا التضخم بسبب تجاوز طلب المستهلك لإجمالي العرض الموجود بالأسواق ، وقد يكون هذا الطلب المرتفع ناتج عن عدد من الاسباب ، مثل:

ارتفاع معدل التضخم : عندما يزداد معدل التضخم ، فإن الطلب على السلع والخدمات عادة ما يرتفع أيضًا لأن الناس يريدون حماية أموالهم عن طريق شراء السلع بينما لا تزال أسعارها معقولة ، مثلاً فإن تكاليف العقارات مدفوعة بشكل كبير بالطلب في أي سوق معين ، عندما يزداد الطلب بشكل أسرع من بناء المنازل ، تزاد أسعار العقارات بشكل ملحوظ.

النمو الاقتصادي العام : عندما يكون الاقتصاد في حالة مرتفعة ، عادة ما يرتفع الطلب على السلع والخدمات لأن الناس لديهم كفاية من الأموال يمكنهم انفاقها ، ويكون هذا ناتج عن زيادة عدد الوظائف المتاحة   أو وجود سوق عمل تنافسي أدى إلى ارتفاع رواتب مرتفعة متناسبة مع الاسعار بالاسواق ، حيث يميل الأشخاص إلى إنفاق المزيد من الأموال عندما لا يكونوا في حالة استقرار مادي ، الاقتصاد المستقر يمنح المستهلكين راحة أثناء إنفاق الأموال.

الابتكارات التكنولوجية : عندما يتم انشاء تقنيات جديدة ، غالبًا ما يحدث زيادة في الطلب على المنتجات والخدمات التي لها علاقة بهذه التقنية ، مثلاً عندما يتم انشاء  هاتف آيفون جديد ، يصبح هناك طلب فوري على مكملات الهاتف مثل جربات الهاتف وشاشات الحماية ، عندما كانت أجهزة iPhone جديدة إلى حد ما ، كان عدد الموردين الذين يقومون بهذه الحالات قليلًا ، مما يعني أن الطلب يصبح أعلى من العرض ويدفع الأشخاص أكثر مما قد يرغبون في دفعه اليوم.

في حين أن هذه هي الأسباب الأساسية لتضخم الطلب والعرض ، إلا أنه يمكن أيضًا أن يحدث نتيجة لبعض العوامل الأخرى مثل الإنفاق الحكومي ، أو زيادة طباعة النقود ، أو تضخم الأصول عندما تكون العملة مقومة بأقل من قيمتها.

إيجابيات التضخم بين الطلب والعرض

تشمل إيجابيات تضخم الطلب والعرض للاقتصاد ما يلي:

التحديث في الأجور: عندما يحدث تضخم بين الطلب والجذب ، يمكن أن تكون هناك زيادة في تقييم الأجر للوظائف في الطرف الأدنى من جدول الأجور من أجل مواكبة الأسعار.

زيادة الوظائف: يؤدي الطلب المتزايد إلى خلق المزيد من الوظائف والأجور الأعلى ولكن ذلك لفترات قصيرة، ومع ذلك في حالة حدوث استقرار في عملية الطلب يصبح هذا شئ جيد.

تحفيز الاقتصاد: الخوف من ارتفاع الأسعار يمكن أن يكون له تحفيز قصير الأجل للاقتصاد بأكمله لأنه يشجع المستهلكين على الشراء الآن.

مثال على المشكلات الاقتصادية الناتجة عن حركة العرض والطلب

لتوضيح المشكلات الاقتصادية الناتجة عن حركة العرض والطلب ، سوف نقوم بطرح مثال صغير مع اعتبار Widgetized شركة وهمية:

لنفترض أن Widgetized هي شركة أدوات تنتج معدات ديكور ، ويزداد الطلب على منتجاتهم بسبب زيادة الطلب في السوق العالمية.

مع زيادة الطلب على منتجاتها ، تحتاج الشركة إلى زيادة الإنتاج ، ولفعل بذلك تحتاج الشركة  إلى توظيف المزيد من الموظفين وشراء المزيد من المواد الخام ، ويحتاج الموظفون الجدد إلى التدريب ، وقد تدفع الشركة أكثر من تكلفتها العادية من أجل الحصول على عدد المواد التي يحتاجونها لإنتاج الأدوات ، وهذا يتسبب في زيادة الأسعار وإمكانية تحفيز ضغوط تضخمية أخرى بين الطلب والجذب.

بالإضافة إلى ذلك ، حققت الأدوات المميزة والصغيرة من قِبل Widgetized طفرة في تقنيتها تتجاوز المواد التي يتم تصنيعها في شركة أخرى المنافسة ، حيث يضيف ميزة جديدة تبسط الوقت الذي يستغرقه المستهلكون لاستخدام هذه الأدوات في حياتهم اليومية ، يمكن لـ Widgetized تقديم هذه التقنية الجديدة فقط باستخدام شريحة ميكروية جديدة من شركة اخري ، وهي شركة أجهزة كمبيوتر.

يؤدي هذا إلى زيادة الطلب على منتجات الشركة الأخرى مما يؤدي بدوره إلى احتياجهم إلى زيادة الأسعار من أجل مواكبة الطلب الجديد ،قد يتسبب هذا في زيادة سعر الأدوات الأصلية مرة أخرى بسبب هذا الطلب لأن Widgetized تدفع هذه التكاليف المتزايدة بسبب الطلب الذي تسببت فيه بالفعل.[1]

ومن الأمثلة الشهيرة الأخرى:ارتفاع أسعار تذاكر لمشاهدة هاميلتون مباشرة في برودواي ، نظرًا لوجود عدد محدود من المقاعد والطلب على العرض المباشر كان أكبر بكثير من عدد المقاعد ، ارتفع سعر التذاكر إلى 2000 دولار على مواقع الطرف الثالث ، وهو أعلى بكثير من سعر التذكرة الطبيعي البالغ 139 دولارًا وسعر التذكرة المتميز 549 دولارًا في ذلك الوقت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى