ما هي صفات الله التي لايُشتق منها اسم  

كتابة: Sana Mallah آخر تحديث: 04 أغسطس 2022 , 22:08

من الصفات التي لا يمكن أن يشتق منها اسم

  • الإرادة
  • المجيء
  • المكر

هناك فرق بين أسماء الله تعالى وصفات الله تعالى. ولا بد من التفريق بين أسماء الله تعالى وصفات الله تعالى. كل اسم من أسماء الله تعالى يدل على صفة من صفات الله تعالى أو على صفتين أو أكثر من صفات الله تعالى. أي أن أسماء الله تعالى تشتق منها صفات الله تعالى في حين أن صفات الله تعالى لا تشتق منها أسماء الله تعالى. على سبيل المثال، من أسماء الله تعالى الرحيم والعظيم والقادر. ومن اسماء الله تعالى هذه تشتق صفات الله تعالى من الرحمة والعظمة والقدرة. وعلى سبيل المثال، من صفات الله تعالى الإرادة والمجيء والمكر. ولا تشتق من صفات الله تعالى هذه أسماء الله تعالى مثل المريد والجائي والماكر. [1]

الفرق بين أسماء الله تعالى وصفات الله تعالى

أسماء الله تعالى هي كل ما دل على ذات الله تعالى مع صفات الكمال القائمة به. ومن أسماء الله تعالى القادر، العليم، الحكيم، السَّميع، البصير. هذه الأسماء من الأسماء التي تدل على ذات الله تعالى. أما صفات الله تعالى هي نعوت الكمال القائمة بالذات. ومن صفات الله تعالى العلم، والحكمة، والسمع، والبصر. كل اسم من أسماء الله تعالى متضمن صفة ولا تتنافى اسميته مع وصفيته. كل اسم صفة وليس كل صفة اسم. وذلك لأن بعض الصفات لا يمكن أن يُشتق منها اسم. وكذلك فإن أسماء الله تعالى مشتقة من صفات الله تعالى لأن الصفات هي مصادر الأسماء الحسنى لله تعالى.

والفرق بين أسماء الله تعالى وصفات الله تعالى أن أسماء الله تعالى تدل على الذات مع دلالتها على صفات الكمال في حين أن صفات الله تعالى تدل على معنى قائن بالذات فقط. وصفات الله تعالى مقسومة إلى قسمين صفات الذات وصفات الفعل. صفات الذات هي الصفات التي لا تنفك عن الله تعالى مثل النفس، والحياة، والوجه، واليد، والسمع، والبصر، والقدرة، والملك، والعظمة، والكبرياء، والغنى، والرحمة، والقوة، والعزة. وصفات الفعل هي الصفات التي تتعلق بمشيئة وبقدرة الله تعالى مثل الاستواء، والنزول، والضحك، والمجيء، والفرح، والرضا، والحب، والكُره، والسخط. [2]

قواعد في أسماء الله تعالى

  • كل أسماء الله تعالى هي أسماء حسنى
  • أسماء الله تعالى هي أعلام وأوصاف
  • أسماء الله تعالى في حال دلت على وصف متعد تتضمن ثلاثة أمور
  • دلالة أسماء الله تعالى على ذاته وصفاته تكون بالمطابقة وبالتضمن وبالالتزام
  • أسماء الله تعالى هي أسماء توقيفية
  • عدم الإلحاد في أسماء الله تعالى.

قواعد في صفات الله تعالى

  • إثبات ما أثبته الله تعالى لنفسه في كتابه، أو أثبته له رسوله صلى الله عليه وسلم، أو أصحابه رضي الله عنهم، من غير تحريف ولا تعطيل ومن غير تكييف ولا تمثيل
  • نفي ما نفاه الله تعالى عن نفسه في كتابه، أو نفاه عنه رسوله صلى الله عليه وسلم، أو أصحابه رضي الله عنهم، مع اعتقاد ثبوت كمال ضده لله تعالى
  • صفات الله تعالى هي صفات توقيفية، فلا يثبت منها إلا ما أثبته الله تعالى لنفسه، أو أثبته له رسوله صلى الله عليه وسلم، ولا ينفى عن الله عز وجل إلا ما نفاه عن نفسه، أو نفاه عنه رسوله صلى الله عليه وسلم
  • التوقف في الألفاظ المجملة التي لم يرد في إثباتها أو نفيها نص عن الله تعالى أو رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • كل صفة من صفات الله تعالى ثبتت بالنقل الصحيح وافقت العقل الصريح ولا بد.
  • قطع الطمع عن إدراك حقيقة كيفية اتصاف الله تعالى بصفاته.
  • صفات الله تعالى تثبت على وجه التفصيل وتنفى على وجه الإجمال.
  • كل اسم من أسماء الله تعالى متضمن صفة من صفات الله تعالى ولكن ليس كل صفة من صفات الله تعالى متمضنة اسم من أسماء الله تعالى.
  • كل صفات الله تعالى هي صفات كمال وهو منزه عن كل عيب ونقص.
  • صفات الله تعالى ذاتية وفعلية والصفات الفعلية هي الصفات المتعلقة بأفعال الله تعالى التي لا حصر لها.
  • دلالة الكتاب والسنة على ثبوت الصفة وذلك إما بالتصريح بالصفة أو تضمن الاسم لها أو التصريح بفعل أو وصف دال عليها.
  • جواز الحلف أو الاستعاذة بصفات الله تعالى.
  • الكلام في صفات الله تعالى كالكلام في ذات الله تعالى.
  • القول في بعض صفات الله تعالى كالقول في البعض الآخر.
  • ما أضيف إلى الله تعالى مما هو غير بائن عنه، فهو صفة له غير مخلوقة، وكل شيء أضيف إلى الله بائن عنه، فهو مخلوق.
  • معاني صفات الله تعالى الثابتة بالكتاب أو السنة معلومة، وتفسر على الحقيقة لا على المجاز، أما الكيفية فمجهولة
  • كل ما جاء من صفات الله تعالى في الكتاب أو في السنة وجب على كل مؤمن القول بموجبه والإيمان بمضمونه حتى لو لم يفهم معناه.
  • باب الأخبار أوسع من باب الصفات.
  • صفات الله تعالى لا يقاس عليها ولا يتجاوز فيها التوقيف.
  • صفات الله تعالى لا حصر لها. [2]

أنواع صفات الله تعالى

في الحقيقة، يمكن تقسيم أنواع صفات الله تعالى إلى ثلاثة أقسام:

  • صفات الله تعالى من حيث الإثبات أو النفي
  • صفات الله تعالى من حيث التعلق بالذات أو بالفعل.
  • صفات الله تعالى من حيث الثبوت والأدلة

صفات الله تعالى من حيث الإثبات أو النفي:

  • صفات ثبوتية: هي ما أثبته الله تعالى لنفسه أو أثبته له رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي صفات كمال مثل الاستواء والنزول والوجه واليد.
  • صفات منفية: هي ما نفاه الله تعالى عن نفسه أو نفاه عنه رسول الله صلى الله عليه وهي صفات نقص مثل الموت والنوم والظلم.

صفات الله تعالى من حيث التعلق بالذات أو بالفعل:

  • صفات ذاتية: هي الصفات التي لا تنفك عن الله تعالى مثل العلم والقدرة والحياة والوجه واليدين.
  • صفات فعلية: هي الصفات التي تتعلق بمشيئة وبقدرة الله تعالى إن شاء فعلها وإن شاء لم يفعلها مثل المجيء والنزول والغضب والفرح والضحك وهي صفات لا حصر لها.

صفات الله تعالى من حيث الثبوت والأدلة

  • صفات خبرية: هي الصفات التي لا سبيل إلى إثباتها إلا السمع والخبر عن الله تعالى أو رسول الله صلى الله عليه وسلم. وتعرف أيضًا الصفات الخبرية بالصفات السمعية أو الصفات النقلية. وقد تكون هذه الصفات صفات ذاتية مثل الوجه واليدين وقد تكون صفات فعلية مثل الفرح والضحك.
  • صفات سمعية عقلية: هي الصفات التي يشترك في إثباتها الدليل السمعي أو النقلي والدليل العقلي. وقد تكون هذه الصفات صفات ذاتية مثل الحياة والعلم والقدرة وقد تكون هذه الصفات صفات فعلية مثل الخلق والإعطاء. [3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى