ما هو لون المحيطات في الخريطة

كتابة: Dina Ahmed آخر تحديث: 15 أغسطس 2022 , 11:37

في الخريطة يكون لون المحيطات باللون

الأزرق هو لون  المحيطات في الخريطة .

أن خريطة محيطات العالم هي عبارة عن خريطة العالم بأكمله فتضم المحيطات والبحار والقارات، وبشكل عام تقوم خريطة المحيطات والبحار بالمساعدة في معرفة مكان وجود المحيطات الخمسة وهم المحيط الهادئ، والمحيط الأطلسي والمحيط الهندي، والجنوب والمحيط المتجمد الشمالي، وذلك من خلال تحديد مواقعهم وألوانهم على الخريطة التي تكون مختلفة عن ألوان القارات وبقية المعالم مثل الجبال والتلال وما إلى ذلك، ونظرًا لعدم وجود انقسامات فيزيائية واضحة تقوم بفصل المحيطات المختلفة، يُطلق عليها اسم المحيط العالمي.

 ويرجع السبب الأساسي في ألوان المحيطات على الخريطة واختيار اللون الأزرق على وجه التحديد، هو أنه عند انعكاس الضوء يكون لون المياه أزرق، حيث تنتشر الأطوال الموجية الزرقاء للضوء، وذلك كله بالطبع يكون بناءًا على تشتت الضوء الأزرق في السماء، ولكن للامتصاص عامل أكبر بكثير من تشتت مياه المحيط الصافية في الماء، فيكون الامتصاص قوي في اللون الأحمر وضعيف في اللون الأزرق، وبالتالي يتم امتصاص الضوء الأحمر بسرعة كبيرة جدًا ويبقى اللون الأزرق ظاهر لنا ولذلك تم اختياره على الخرائط لكي يكون علامة للمسطحات المائية بأكملها،وبشكل أخر يتم امتصاص كل ضوء الشمس الذي يدخل إلى المحيط بشكل تقريبي، ماعدا المناطق التي تكون قريبة جدًا من الساحل الاحمر، فيتم بذلك امتصاص الأطوال الموجية الصفراء والخضراء لأشعة الشمس بواسطة جزيئات الماء في المحيط، وذلك أيضًا يكون عندما يضرب ضوء الشمس المحيط، وينعكس بعضًا منه بشكل مباشر ولكن معظمه يخترق سطح المحيط ويتفاعل مع جزيئات الماء التي يقوم بمصادفتها، فيتم بعد ذلك امتصاص الأطوال الموجية للضوء الأحمر والبرتقالي والأصفر والأخضر، فيتبقى في النهاية الضوء الذي نراه وهو الضوء الأزرق والضوء البنفسجي ذوات الأطوال الموجية الأقصر. [1] 

أكبر محيطات العالم بالترتيب

  • المحيط الهادئ.
  • المحيط الأطلسي.
  • المحيط الهندي.
  • المحيط الجنوبي.
  • المحيط المتجمد الشمالي.

أن المحيط عبارة عن كتلة واسعة جدًا من المياه المالحة والتي تشكل جزء كبير جدًا وشاسع من الغلاف المائي لكوكب الأرض، وكما تحدثنا من قبل أنه يوجد خمس بمحيطات على كوكب الأرض وهم المحيط الهادئ والمحيط الأطلسي، والمحيط الهندي، والمحيط الجنوبي، والمحيط المتجمد الشمالي، ويُعد أبرزهم وأشهرهم المحيط الهندي والمحيط الأطلسي كما هو بالترتيب، كل تلك المحيطات مرتبطة وتغطي حوالي ما يقرب من 70 %، من سطح الأرض بل وأنها في حالة زيادة مستمرة أيضًا، يبلغ حجم المحيطات بشكل عام ما يقرب من 1.3 مليار كيلومتر مكعب، ويكون متوسط العمق الخاص بها 3790 متر أي 12430 قدم، وعادًة ما يطلق على المساحات الأصغر من المحيطات أسماء أخرى مثل البحر والخليج والمضيق.

تُعرف المحيطات على أنها مواطن لأنواع من الكائنات الحية البحرية، إلا أن مازال حتى الآن أعماقها غير مستكشفة، وبشكل عام يتم وصف المحيط على أنه منفصل ولكنها من الناحية العالمية للمياه تعتبر هيئة واحدة من المياه المالحة، والتي يتم الإشارة إليها علة أنها المحيطات العالمية، وذلك لأنها هي المكون الأساسي للغلاف المائي لكوكب الأرض، وذلك أيضًا لأنها ترتبط بجميع الكائنات الحية وتُشكل جزء مهم من دورة الكربون على سطح الأرض، كما أن لها دور في التأثير على المناخ وأنماط الطقس، يمكن أيضًا التعامل مع شكل المحيط العالمي على أنه ثابت، ولكن في الحقيقة الانجراف القاري يقوم بتغيير هيكله بصفة مستمرة، ويعتمد التقسيم المحيطي على عدة عوامل مختلفة مثل القارات والجزر، وتعتبر الأقسام المهمة لأبرز المحيطات بالترتيب هي:

 المحيط الهادئ: يعتبر المحيط الهادئ هو أكبر المحيطات حيث يملأ الفجوة ما بين آسيا وأستراليا وأمريكا الشمالية والجنوبية وأوقيانوسيا، كما أنه يلتقي بالمحيط الأطلسي في كيب هورن في أمريكا الجنوبية.

 المحيط الأطلسي: يُعد المحيط الأطلسي من أكبر ثاني المحيطات بعد المحيط الهادئ، حيث يمتد من بين أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية وأفريقيا وأوروبا، ويلتقي المحيط الهندي في Cape Agulhas، المتواجدة في جنوب إفريقيا.

المحيط الهندي: يمتد المحيط الهندي شمالاً من المحيط الجنوبي إلى دولة الهند وينتشر أيضًا بين أستراليا وأفريقيا، وينضم إلى المحيط الهادئ وذلك بالقرب من أستراليا.

المحيط الجنوبي: ويطلق عليه أيضًا اسم محيط أنتاركتيكا، وذلك لأنه منتشر في المنطقة القطبية الجنوبية للقطب الجنوبي، وهي المنطقة المتجمدة بالكامل، وبالفعل سوف ترى عند بحثك عن المحيط الجنوبي أنه مغطى بشكل جزئي بالجليد البحري، وتختلف كمية الجليد المتواجد عليه على حسب المواسم، ويعتبر هو ثاني أصغر محيط من بين الخمس محيطات.

المحيط المتجمد الشمالي: هو الأصغر بين المحيطات الخمسة، وينتشر بالقرب من أيسلندا وغرينلاند، وبذلك ينضموا إلى المحيط الهادئ عند مضيق بيرينغ، يتلامس المحيط المتجمد الشمالي مع منطقة القطب الشمالي وأمريكا الشمالية وآسيا، وهو أيضًا من المحيطات المغطاة بشكل جزئي بالجليد ولكن على حسب المواسم تزداد أو تنقص الكمية المغطاة منه، مثل المحيط الجنوبي. 

خصائص المحيطات

  • تحتوي المحيطات على نسبة 99 % من المساحة الكلية على كوكب الأرض.
  • يبلغ متوسط ​​عمق المحيطات حوالي 12.460 قدم أي 3798 متر.
  • تعتبر أعمق نقطة في المحيطات على ارتفاع 36198 قدم أي 11.033 متر، والتي تقع في خندق ماريانا في المحيط الهادئ.
  • يعتبر المحيط الهادئ هو أكبر المحيطات في العالم حيث يحتوي على 25000 جزيرة.
  • تعتبر المحيطات ملجأ لأكثر من 212.906 نوع من الكائنات البحرية.
  • من الأماكن التي يحدث تحتها الزلازل والبراكين والانهيارات الأرضية، مثل موجات تسونامي والموجات البحرية الزلزالية.
  • يعتبر أكبر تيار محيطي هو تيار محيط القطب الجنوبي، والذي يقوم بالتدفق باستمرار حول الأرض.
  • تبلغ متوسط درجة حرارة مياه المحيطات حوالي 3.5 درجة مئوية.
  • يعتبر أكثر من ثلث نفط العلم يأتي في الأساس من المحيطات.
  • تحتوي على نسبة كبيرة جدًا من الأسماك والتي بدورها توفر النسبة الكبرى من البروتين.
  • من أهم المحطات التجارية حيث يوجد حوالي 0 % من التجارة تنقلها السفن عبر المحيطات.
  • يتم وضع كابلات الإنترنت تحت مياه المحيطات والتي تقوم بربط التواصل بين سكان العالم.
  • المحيطات هي التي تقوم بتحديد المناخ وبالتالي قابلية الأرض للسكن. [2]

على ماذا تدل ألوان الخريطة

تدل ألوان الخريطة على تحديد المعالم الموجودة على سطح الأرض.

غالبًا ما نجد أن الخرائط مليئة بالألوان وبالأخص خرائط الطريق وخرائط الاستخدام العام الأخرى التي تتكون من خليط من الألوان، في الواقع يكون لكل لون من هذه الألوان دلالة خاصة تعبر عن المعالم الموجودة على سطح الأرض من محيطات وأنهار وجبال وتلال، وحتى المسطحات المائية، ويتم تقسيم كل لون من ألوان الخريطة إلى أنواع من أنواعها وعلية يتم تقسيم الخرائط بشكل عام من خرائط سياسية ومادية وطبوغرافية، ومناخية وما إلى ذلك، وفيما يلي سوف نتعرف على دلالة الألوان الموجودة على الخريطة وماذا يدل كل لون وإليك هي:

  • اللون الأزرق هو لون البحيرات والأنهار والجداول والمحيطات والخزانات والطرق السريعة والحدود المحلية.
  • اللون الأحمر يعبر عن الطرق السريعة الرئيسية والطرق والمناطق الحضرية، والمطارات والمواقع العسكرية وأسماء الأماكن والمباني والحدود.
  • اللون الأصفر يعبر عن المناطق العمرانية أو المناطق الحضرية.
  • اللون الأخضر يعبر عن المسطحات الخضراء والطرق السريعة.
  • اللون البني يعبر عن المحميات الطبيعية وخطوط الارتفاع والصحارى.
  • اللون الأسود يعبر عن الحدود بين الدول والقارات والطرق السريعة.
  • اللون الأرجواني يعبر عن الخرائط الطبوغرافية، والمناطق الجديدة المضافة إلى الخريطة. [3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى