هل الزنجبيل مضر للحامل

كتابة: Reem Muhammed آخر تحديث: 01 أكتوبر 2022 , 17:45

هل الزنجبيل مضر للحامل

لا . بل على العكس فهو مشروب مفيد في فترة الحمل .

يتم صنع شاي الزجنبيل عن طريق القيام بنقع الجذور الطازجو لنبتة الجنزبيل في ماء ساخن، أو أن نقوم بغليها على النار، ويمكن صنعه من بودرة الجنزبيل المجففة، وهو مشروب صحي ومفيد في الحمل وغير الحمل، ولم ترد أي دراسة تتحدث عن وجود أي مخاطر يحملها الجنزبيل على المرأة الحامل أو حتى أنه يمتلك تأثير على تقلصات الرحم، لكن عليك ألا تتجاوز النسبة المسموج بها يوميًا، وعلى الرغم من أنه لا توجد أي دارسات تشير إلى ارتباط الولادة المبكرة بتناول الزنجبيل أو حدوث أي مضاعفات أخرى للأم أو الرضيع إلى أن هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أنه لا ينبغي تناول الزنجبيل عند اقتراب موعد ولادة أو عند ظهور أعراض الطلق، لأن الزنجبيل يزيد من نسبة السيولة في الدم مما قد يسبب نزيف للحامل. [1]

لكن عليك أن تعلم أنه يجب تناول الزنجبيل باعتدال، ولا ينبغي أن تقوم بتناول جذور الزنجبيل في الحمل بسبب احتوائها على كمية كبيرة من مادتي الشوغول والجينجيرول بتركيز أعلى ثلاث مرات من الزنجبيل المجفف. [2]

فوائد الزنجبيل في الحمل

  • يقلل الجنزبيل من الشعور بالغثيان.
  • تخفيف آلام تقلصات الرحم.
  • يساعد في عملية الهضم وعلاج الانتفاخ.
  • يساعد على علاج السعال والبرد.
  • يساعد على علاج الالتهابات.
  • الحفاظ على مستوى السكر في الدم.
  • يساعد على تنشيط الدورة الدموية ويخفض نسبة الكوليسترول.

على الرغم من أن الزنجبيل لا يحتوي على الكثير من المعادن والفيتامينات لكن تكمن فوائده في كونه يحتوي على الكثير من مضادات الأكسدة وهي مفيدة لكِ ولطفلك، ومن فوائد الزنجبيل للحامل ما يأتي:

يقلل الجنزبيل من الشعور بالغثيان: يمكن اعتبار مشروب الجنزبيل كبديل صحي ومفيد عن الأدوية التي يتناولها الحوامل من أجل التخفيف من حدة الغثيان الصباحي والقيء المستمر، وذلك لأن نسبة النساء اللاتي يعانين من الغثيان والقيء في فترة الحمل يبلغن حوالي 80% لذلك يعتبر الجنزبيل مشروب فعال لهم، وذلك لاحتوائه على مجموعة من المركبات النباتية المفيدة في علاج هذا الأمر وهما جينجيرول وشوغول، حيث يقومان بالتأثير على المواد المستقبلة في الجهاز الهضمي ويقومان بتسريع عملية الهضم وإفراغ المعدة مما يخفي من أعراض الشعور بالغثيان، ولكن قد تختلف نسب وجود هاتين المادتين على حسب كون الجنزيبل مجفف أو خام كما هو حيث تتواجد كمية أكبر من مادة الجنجرول في الزنجيل الخام أما الزنجبيل البودر تتواجد فيه مادة الشوغول بشكلٍ أكبر.

تخفيف آلام تقلصات الرحم: أثبتت الدراسات أن مشروب الزنجبيل لديه فاعلية قوية في علاج الآلام الناتجة عن تقلصات الرحم ووالتحفيف من حدتها، وتعتبر تقلصات الرحم أحد الأعراض الملازمة للجمل في الشهور الأولى خاصةً. [1]

يساعد في عملية الهضم وعلاج الانتفاخ: يستخدم الزنجبيل منذ قرون لعلاج عسر الهضم والإمساك، ويعتبر هذين العرضين من الأعراض الشائعة طوال الحمل، حيث أن الزنجبيل يقوم بتحفيز حركة الطعام في الجهاز الهضمي مما يخفف من حدة الانتفاخ ويعالج الإمساك.

يساعد على علاج السعال والبرد: من الشائع الإصابة بالبرد أثناء الحمل بسبب ضعف الجهاز المناعي خلال هذه الفترة، لذلك يعتبر الزنجبيل حل مثالي لأنه ملييء بمضادات الأكسدة التي تساعد على التعافي بشكلٍ أسرع وتقوي من حالة الجهاز المناعي.

يساعد على علاج الالتهابات: إن مادتي الشوغول والزنجبيل الموجودين فيه هما مواد مضادة للالتهابات، ويعتبر الالتهابات التي تصيب الحامل أحد أعراضه الشائعة لذلك يجب الاهتمام بعلاجها حتى لا تمتلك أي ضرر على حياة الطفل.

الحفاظ على مستوى السكر في الدم: تتأثر 2-10٪ من النساء الحوامل بسكري الحمل حسب أحد الدراسات التي أُجريت في الولايات المتحدة الأمريكية، ووجد أن الزنجبيل من الأمور التي تقوم بالحفاظ على السكر في مستواه الطبيعي لكنه وحده لا يكفي لذلك يجب أن تقل نسبة الكربوهيدرات من الطعام.

يساعد على تنشيط الدورة الدموية ويخفض نسبة الكوليسترول: يساعد الزنجبيل على تنشيط الدورة الدموية ويخفض من نسبة الكوليسترول وذلك لأنه يحتوي على حمض الساليسيلات الطبيعي والذي يعمل على تحسين الدورة الدموية ويقوم بإمداد الطفل بالدم الذي يحتاجه، كما أن الزنجبيل يحتوي على إنزيمات منشطة تستهلك من الكوليسترول في الجسم مما يعمل على الخفض من نسبته بشكلٍ طبيعي.

نسبة الزنجبيل المسموحة يوميًا للحامل

مقدار واحد جرام من الجنزبيل الطازج .

أكدت بعض الدراسات إلى أن نسبة الزنجبيل المسموحة يوميًا للحامل هي مقدار واحد جرام من الجنزبيل الطازج أي ما يعادل حوالي معلقة صغيرة من الجنزبيل المفروم أو المبشور ويمكن تقسيم هذه النسبة على مدار اليوم، ويمكن أن تقومي بخلط الزنجبيل مع أحد المشروبات الاخرى مثل الليمون والعسل وغيره من الأفكار والمشروبات المسموحة في الحمل.[2]

هل الزنجبيل مضر للحامل في الشهور الأخيرة

لا يعتبر الزنجبيل مضر بشكلٍ مباشر في الشهور الأخير لكن يوصى بعدم تناوله أثناء فترة المخاض أو عند اقتراب موعد الولادة حسب بعض الدراسات. 

لا ينبغي تناول الزنجبيل عند اقتراب موعد الولادة أو عند ظهور أعراض الطلق، لأن الزنجبيل يزيد من نسبة السيولة في الدم مما قد يسبب نزيف للحامل كما يجب على النساء اللواتي لديهن تاريخ مرضي حدث فيه إجهاض أو نزيف مهبلي أن يقمن بمنع شاي الزنجبيل طوال فترة الحمل حتى لا يزيد هذا من احتمالية تكرار هذه الأمور، كما أن تناول كمية كبيرة منه قد يؤدي إلى حدوث غزات وحموضة وكثرة التجشؤ سواء مع الحامل أو غيرها. [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى