كيفية سجود السهو

كتابة: ريهام سمير آخر تحديث: 19 نوفمبر 2014 , 17:20

السهو هو النسيان في الصلاة و هو ما يحتاج إلى تصحيح و يكون ذلك بأداء سجدتين و لكن الأساس في الصلاة هو الخشوع الكامل و عدم التؤثر بأي شئ لقوله تعالى في سورة المؤمنون : قد أفلح المؤمنون الذين هم في صلاتهم خاشعون ، و لكن من الأفضل أن لا يصبح سجود السهو عادة حتى لا يتطور إلى حالة وسواس ، و يمكن أن تكون قبل التسليم من الصلاة المفروضة أو بعد التسليم حسب الحالة ، و لا حاجة بها إلى التكبير قبل السجود .

أسباب سجود السهو و كيفيته :
1- الزيادة في الصلاة سواء في الركوع أو السجود أو القيام ، تقتضي السجود قبل التسليم و إذا لم ينته لذلك يجب السجود بعد التسليم .
2-النقص في أحد جوانب الصلاة يؤدي الجانب الناقص ثم يسجد سجود السهو بعد التسليم و إذا لم ينتبه لسجود السهو يكمل الصلاة ثم يسجد السهو بعد التسليم و هذا عند التذكر قبل الإنتهاء من الصلاة ، و إذا تذكر الشخص بعد إنتهاء الصلاة بعدة دقائق يرجع فيتم الصلاة و يسجد سجود السهو ثم يسلم ، و لكن إذا تذكر بعد مدة طويلة يجب أن يعيد صلاته من جديد .
3- الشك :يحدد أحدهما ثم يسجد السهو بعد السلام عند ترجح أحدهما أو إذا لم يترجح  يعمل باليقين و يسجد سهو .

و في حالة نسيان التشهد الأول قبل الإنتهاء من الصلاة يسجد سجود السهو .

و تسجد في جميع الأحوال سجدتان و بعدهما تسليم و أن يأتي بالركن الذي نسيه ثم يسجد سجود السهو قبل السلام بعد أداء الركن الناقص .

و يمكن أن يدعو فيها مثل سجود الصلاة و يقال فيها سبحان ربي الأعلى 3 مرات مثل سجود الصلاة المفروضة .

و يفضل القول بين السجدتين : رب إغفرلي رب إغفر لي ، و بعض الفقهاء يستحبوا أن يقول الساجد في سجود السهو : سبحان من لا يسهو و لا ينام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: