اختاري الحساء المتوازن لمزيد من الدفء في الشتاء

كتابة: غادة ابراهيم آخر تحديث: 01 فبراير 2015 , 08:46

الحساء الطبق المفضل في الشتاء لأهميته في الحصول على الدفء والطاقة ، بالإضافة لمذاقه المحبب للجميع مع اختلاف أنواعه ومكوناته ، والتي تعطي الحساء سعرات مختلفة تهم النساء خاصة والمهتمات بالرشاقة ، لذا ينصح خبراء التغذية باختيار الصحيح لطبق الحساء والذي يجب أن يحتوي على مكونات ذات فوائد مرتفعة ودهون أقل ، بالإضافة لمصادر الطاقة والدفء ، وتقوية المناعة خاصة في فصل الشتاء .

فوائد الحساء الصحية :
يعد الحساء المعد بطريقة صحية والمحتوي على مكونات طبيعية طازجة مصدرا هاما لامداد الجسم بالفيتامينات الهامة والضرورية للجسم في فصل الشتاء مثل فيتامين سي ، بي ، والألياف والمعادن ، والكربوهيدرات التي تمنح الجسم الطاقة والدفء ، بالإضافة لتقوية المناعة بما يحتويه من مضادات الأكسدة ، والسلينيوم ، والزنك .

يوفر الحساء الحصص اللازمة للجسم من الخضار في الوجبة الواحدة ، والتي تتميز بفائدة أكبر تفوق تلك الموجودة في الخضار المطبوخ ، إذ لا يحتاج الحساء عادة لوقت كبير لإعداده ، مما يجعله يحتفظ بمزيد من الفوائد الصحية .

يحتوي الحساء على كم كبير من الماء ، والتي تعوض نقص الماء في الجسم في فصل الشتاء مع عدم الإقبال على شرب الماء بكثرة ، مما يجعله ضروري للحماية من الجفاف ، بالإضافة لأهميته في الشعور بالشبع إذ تم تناوله قبل وجبة الغذاء والعشاء بفترة ، مما يساعد على فقدان الوزن والتخسيس .

هناك نوعان من الحساء والتي تختلف في تركيبها ، وطريقة طهيها ، فهناك الحساء الغني بالمرق المضاف له الخضر ، أو بعض أنواع من المكرونة ، والثاني الدسم المضاف له الكريما ، أو الزبدة ، أو الصلصلة البيضاء (الباشميل) ، وعند المقارنة بين النوعين بالطبع نجد الفرق واصح في كم السعرات الموجودة في كل منهما .

أنواع الحساء المتوازن :

عند اختيار الحساء المتوازن الصحي للحصول على الطاقة المطلوبة في فصل الشتاء ، يجب التنبه لنسبة الدهون ، والسعرات الحرارية لمكوناته ، والفوائد الغذائية المرجوة منها ، حيث أن هناك العديد من الأنواع التي تعطي شعورا بالدفء في فصل الشتاء والتي تتمثل في :

– حساء الخضر : وهو يعد بانواع كثيرة مثل حساء الجزر ، البصل ، البندورة ، الملفوف ، الفطر ، والهليون ، أو مجموعة متنوعة معا من الخضار مع المرق ، وهو في هذه الحالة يكون طبقا مفيدا يعزز المناعة خاصة لو امتنعنا عن اضافة الكريما الدسمة لهذا الطبق ، إذ أن حساء البصل مع الكريما يحتوي على 400 سعر حراري ، وكذلك الفطر يحتوي على 300 سعر حراري ، أما إذا كان طبق الحساء خاليا من الدسم فهو بذلك يحتوي على 80 أو 100 سعر حراري فقط وبذلك يكون هو الاختيار الأفضل .

– الحساء الغني بالكربوهيدات : مثل المكرونة ، النودلز ، والبطاطس ، والأرز ، أو القمح والذي يعد هو الأفضل لأنه من الحبوب الكاملة الغنية بالألياف ، ومن المعروف أهمية الكربوهيدات في الحصول على الطاقة لذا من الممكن احتواء الحساء على أحد هذه المكونات ولكن بنسبة قليلة فعلي سبيل المثال يحتوي نصف كوب الباستا على 80 سعرحراري فقط والذي يمكن اضافة القليل منه لطبق الحساء .

– الحساء المحتوي على البروتين : وهو يعد وجبة متكاملة العناصر الغذائية ومشبعة في نفس الوقت ، خاصة إذا كانت تحتوي على الكم اللازم للجسم في كل وجبة ، والذي يفضل أن يكون من لحم الدجاج وخاصة الصدر الذي سحتوي على سعرات حرارية أٌل والتي تمنح الطبق 80 سعرا حراريا فقط ، أو لحم البقر خالي الدسم ، أو السمك وهو من الاختيارات الجيدة .

– كما يمكن استبدال اللحوم بالبروتين النباتي : والذي يمكن الحصول عليه من العدس ، الحمص ، الفاصوليا ، أو الصويا ، والتي تحتوي على كم من البروتين بالإضافة لفيتامين بي .

– يفضل الاعتماد على تعزيز النكهات باستخدام الثوم ، البصل ، الأعشاب مثل البقدونس والكرفس ، والبهارات مثل الزنجبيل ، واستخدام الصلصات الحارة لمزيد من الدفء وتسريع الحرق والحصول على الطاقة .

– ينصح عند استخدام الحساء الجاهز المعلب قراءة المكونات : والسعرات الحرارية جيدا ، ونسبة الملح المضافة والصوديوم لمعرفة النسب المكونة له واختيار الأفضل .

– يجب الاهتمام بحفظ الحساء داخل البراد : وعدم تركه في حرارة الغرفة العادية أكثر من ساعتين لتفادي الاصابة بالتسمم الغذائي .

كما يمكنك الاطلاع على مقالات أخرى :
اهمية الغذاء الصحي
فوائد الكيوي الصحية للاطفال
فوائد الشوفان الصحية

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق