كيف يزرع الفول السوداني في الأراضي الجديدة

كتابة: هناء محمد آخر تحديث: 30 سبتمبر 2018 , 00:22

الفول السوداني و يعرف أيضًأ بإسم فستق العبيد و موطنه الأصلي أمريكا الجنوبية و هو من النباتات البقولية و له أوراق ريشية مركبة تتميز بأنها في حال هبوب الرياح و في المساء تنطبق الورقة و هى ذات لون أخضر داكن اما الازهار فتجدها تتفتح فوق الأرض للتلقيح ثم تعود مرة أخرى داخل الأرض حتى تستكمل عملية النمو , تحتوي حبة الفول على بعض العناصر الهامة و هى الدهون بنسبة من 40 الى 60% , البروتين بنسبة من 16 الى 28% , بعض الفيتامينات و المعادن و الأحماض .

كيف يزرع الفول السوداني ؟
1- التربة .
أفضل تربة يمكن زراعة الفول السوداني بها هى التربة الرملية الصفراء الخفيفة و جيدة الصرف , حيث ان نبات الفول السوداني لا يحتاج الى الرطوبة العالية في التربة او التماسك الشديد كما في حال التربة غير جيدة الصرف او التربة الطينية المتماسكة حيث يؤدي ذلك الى عدم إكتمال نضج القرون و تغير لونها او إصابتها بالعفن .
2- ميعاد الزراعة .
يعتبر الميعاد الأنسب لزراعة الفول السوداني من منتصف شهر أبريل و حتى منتصف شهر يونيو .
3- التقاوي .
يجب أن يتم إنتقاء الأصناف الجيدة للزراعة و يحتاج الفدان الواحد من 45 الى 50 كيلو جرام من البذور و التي يجب ان يتم معاملتها بالمطهرات قبل الزراعة بمدة 24 ساعة , من هذه المطهرات الفيتافاكس ثيرام , الريزوليكس , التوبسين و تتم المعالجة بمعدل 3 جرام لكل كيلو جرام من البذور , كذلك يمكن معالجتها باللقاح البكتيري بحيث يتم إضافة من 2 الى 3 اكياس للفدان الواحد و تتم تلك العملية قبل الزراعة مباشرة و الري بعدها .
4- إعداد الأرض .
أ‌- ري الارض رية كدابة للعمل على إظهار الحشائش التي توجد بالتربة قبل الحرث .
ب‌- حرث الارض حرثة واحدة مع التربة الرملية لتقليب و تهوية التربة و التخلص من الحشائش و تعريضها للشمس .
ت‌- تزحيف التربة و التخطيط او عدم التحطيط حسب طريقة الزراعة و الري المتبعة .
5- التلقيح البكتيري .
أ‌- قم بتجهيز محلول الضمغ العربي حيث يتم إذابة 50 جرام من الصمغ العربي في كوبين من الماء البارد .
ب‌- ضع البذور على فرشة من المشمع في مكان مظلل او بعيد عن الشمس و قم برش المحلول المجهز عليها و تقلب الجزور بحيث يصبح سطح البذور مبلل .
ت‌- هات العقدين و قم برشه على البذور المبللة و يتم التقليب بشكل جيد حتى يتم توزيع العقدين على كل البذور , ثم يتم فرد البذور على المشمع و تترك حتى تجف ثم تزرع البذور و تروى مباشرة .
و هنا لعملية التلقيح يجب إستخدام العقدين الخاص بالفول السوداني مع مدة صلاحية لا تقل عن ثلاث شهور , عند نقل العقدين يجب أن لا يتعرض للشمس او الحرارة او المبيدات , تتم الزراعة تقريبًا في نفس يوم خلط التقاوي بالعقدين , يتم إعطاء جرعة تنشيطية من السماد الآزوتي بمعدل من 15 الى 20 كيلو جرام للفدان عند الزراعة او مع الرية الاولى و في حال نجاح عملية التلقيح البكتيري يكتفى بالجرعة التنشيطية من السماد الآزوتي للمحصول .
كيف تعرف هل نجح التلقيح البكتيري ام لا ؟
قم بإختيار مجموعة من النباتات في أماكن متفرقة من الحقل و إقتلعها بالجذور على أن يتم الإقتلاع مع جزء من التربة و افحص الجذور فإذا وجدت انه يوجد على جزر كل نبات أكثر من 10 عقد ذات لون أحمر من الداخل فذلك يعني أن عملية التلقيح تمت بنجاح و لن نحتاج من السماد الآزوتي سوى الجرعة التنشيطية , تتم عملية الفحص بعد 25 يوم من الزراعة , في حال لم تنجح عملية التلقيح يتم تسميد النبات بالجرعات المعتادة و المقررة للفول السوداني من السماد الآزوتي .
6- الزراعة .
تعتبر أفضل طرق زراعة الفول تتم على الخطوط حيث يسهل الترديم حول النبات و عمل الجور على بعد 10 سم , تتم الزراعة في الثلث السفلي حيث يتم وضع بذرة واحدة في كل جورة و الري ثم إعادة الري بعد مدة من 5 الى 6 ايام حتى تتم عملية الإنبات .
عند زراعة الفول بإستخدام نظم الري بالتنقيط او الرش لا يتم عمل خطوط و إنما تتم الزراعة في سطور تبعد حوالى 60 سم و الجور على بعد 10 سم و يتم الترديم حول النبات قبل البدأ في التزهير .
7- الري .
الفول السوداني يتضرر كثيرًا في حال الإسراف في الري و عادة يتم ريه كل مدة من 4 الى 6 ايام و تعتمد المدة على نوع التربة و درجة الحرارة و كلما كبر حجم النبات زادت المدة بين الريات حتى تتوقف عند إكتمال النضج و قبل الحصاد بمدة أسبوع في الأراضي الرملية .
الزراعة بنظام الري بالرش يتم فيها الري يوم بعد يوم و تزيد المسافة بين الريات كلما زاد طول النبات بحيث يتم الري كل يومين و لكن راعي أن لا يحدث تعطيش للنبات و بخاصة في فترة الإنبات .
8- الترقيع .
بعد حوالي اسبوع من عملية الزراعة تبدأ البادرات في الظهور و هنا نستطيع تحديد الجور الغائبة و تتم عملية الترقيع دون تاخير حتى تنمو النباتات في وقت واحد كما ان وجود نباتات غائبة يؤثر على كمية المحصول .
9- التسميد .
أ‌- قبل الزراعة : – التسميد العضوي حيث يتم التسميد بمعدل 20 متر مكعب من السماد البلدي المتحلل للفدان الواحد , حيث يقوم السماد البلدي بتزويد التربة بالعناصر الغذائية الهامة , كما يعمل على تحسين خصائص التربة الطبيعية و يساعد في التقليل من الأسمدة الكيماوية , لكن يجب إختيار او إحضار السماد من مصدر موثوق به بحيث تكون خالية من الحشائش و النيماتودا .
ب‌- بعد الزراعة : –
• الجبس الزراعي : – يتم إضافته بمعدل نصف طن للفدان و هو يضاف مع بداية التزهير اي بعد من 35 الى 40 يوم من الزراعة و تتم إضافته أسفل النبات مباشرة في مناطق تكون القرون حيث يعمل الجبس الزراعي على إمتلاء القرون و تكوين بذور كبيرة الحجم فهوا غني بالكالسيوم الغذائي و هو العامل الرئيسي المسؤل عن صلابة القرون و هو يعمل أيضًا على تحسين خواص التربة .
• السماد الكيماوي : – هذا النوع من الأسمدة يجب أن تتم إضافته على دفعات مما يسمح للنبات الإستفادة منه و يتم إضافة الأسمدة التالية بالترتيب التالي .
الدفعة الأولى 100 كيلو جرام سلفات نشادر , 100 كيلو سوبر فوسفات و تتم إضافة الدفعة بعد شهر من الزراعة .
الدفعة الثانية 50 كيلو جرام نترات نشادر , 100 كيلو جرام سوبر فوسفات , 50 كيلو جرام سلفات بوتاسيوم و تضاف بعد شهرين من الزراعة .
الدفعة الثالثة 50 كيلو جرام نترات نشادر و تضاف بعد 80 يوم من الزراعة .
يراعي عند إضافة السوبر فوسفات ان تتم إضافته قبل العزيق حتى يتم تغطيته بالتربة بعد العزيق و بذلك يستطيع النبات الإستفادة منه بشكل كبير .
العناصر الصغرى : – نظرًا لان التربة جديدة فهي تكون فقيرة في العناصر الصغرى , لذا يتم رش العناصر الصغرى على المجموع الخضري للنبات حتى نضمن وصولها للنبات و يتم تجهيزها بالمعدلات التالية , تجهيز مخلوط مخلبي من الحديد و المنجنيز و الزنك بنسبة 1.5 الى 1 و يضاف من المخلوط مقدار 0.5 جرام لكل لتر ماء و يتم رشه مرتين , الرشة الاولى بعد شهر من الزراعة و الثانية بعد 50 يوم من الزراعة , هناك البورون ايضًا يضاف بنفس النسبة و يرش و كذلك النحاس و المولبيدنيوم بتركيز 1 ملليجرام لكل لتر ماء حيث يعمل على تنشيط العقد الجذرية .
لزيادة ضمان إمتصاص العناصر الصغرى يتم إضافة مادة ناشرة مثل الترايتون بمعدل واحد في الألف , الرش يتم صباحاً او قبل الغروب .
10- العزيق .
العزيق واحد من العمليات الحيوية و الهامة في الزراعة حيث انها الطريقة المفضلة في التخلص من الحشائش كما تعمل على الترديم حول النبات , مما يساعد على جعل النبات وسط الخطوط مما يسمح بإختراق الجذور للتربة و تكوين القرون عادة فإن الفدان يحتاج من عزقتين الى ثلاث او ربما أكثر حسب إنتشار الحشائش .
11- الافات .
أ‌- الحشائش : – الفول السوداني حساس لوجود الحشائش لذا يجب التخلص منها و مقاومتها و تتم المقاومة بداية بري الارض رية كذابة و حرثها و بعد الزراعة تتم المكافحة بالعزيق و كذلك المكافحة الكيماوية بإستخدام مبيدات الحشائش المناسبة .
ب‌- النيماتودا : – يساعد على ظهور النيماتودا الرطوبة العالية و درجات الحرارة المرتفعة و تتم مقاومتها بداية بالخدمة الجيدة للتربة من حيث الحرث و التهوية و التشميس و العزيق و مقاومة الحشائش و معاملة التربة باحد المبيدات المناسبة .
ت‌- الأمراض : –
• أعفان الجذور و الذبول : – و التي يمكن مقاومتها عن طريق إختيار اصناف مقاومة للامراض لزراعتها , فرز التقاوي و إستبعاد البذور المصابة , في وجود نباتات مصابة يتم حرق مخلفاتها , معالجة البذور بالمطهرات الفطرية , الزراعة بالعمق المناسب و في الميعاد المناسب و عدم الإفراط في التسميد الآزوتي و الإهتمام بالتسميد الفوسفاتي و البوتاسي .
• تبقع الأوراق : – و تتم المقاومة بالرش الوقائي و تتم عملية الرش مع بداية ظهور الإصابة او بعد 60 يوم من الزراعة و يتم عمل 3 رشات يفصل بين الرشة و التالية 10 ايام و يتم الرش بإستخدام الفابورجارد بمعدل 200 سم مكعب لكل 100 لتر ماء او يمكن التعفير بالكبريت الزراعي بمعدل 20 كيلو جرام للفدان .
ث‌- الآفات و الحشرات : –
• المن : – و تتم مكافحته بأحد المستحلبات الآتية ملاثيون 57 % بمعدل 1.25 لتر للفدان , تيميك 50 % سائل بمعدل 2 لتر للفدان , 1.5 لتر زيت kz لكل 100 لتر ماء .
• دودة القطن : – و للمكافحة يجب أن يتم التخلص من الحشائش , إستخدام مصائد الفيرمونات الجنسية , الرش بالمبيدات المناسبة و يجب ان تتم المعالجة بشكل مبكر حتى لا تنتشر اليرقات .
12- النضج و الحصاد .
يعرف أن النبات قد نضج عندما تظهر عليه بعض الاعراض مثل إصفرار الأوراق , تفتح القرون عند الضغط عليها , تلون القشرة الداخلية حيث يصبح لونها بني محمر , يتم النضج بعد حوالى 115 الى 120 يوم .
عند ظهور علامات النضج على النبات يتم وقف الري و بعد أسبوع يتم تقليع النبات بشكل يدوي ثم يترك ليجف بحيث تكون القورن نحو الأعلى و نعرضة للشمس , ثم يتم فصل القرون و نقلها الى الجرن او اي مكان مسطح و جاف حيث يتم فردها او نشرها على شكل طبقة بسمك 10 سم مع التقليب بشكل يومي حتى تجف و تستمر تلك العملية مدة من 10 الى 15 يوم و يتم تغطية القرون في الليل اما بالمشمع او بعروش الفول لفصلها عن الرطوبة بعد ان تجف القرون يتم غربلتها و تنقيتها ثم التعبئة في اجولة من الخيش و توضع في مخازن جيدة التهوية .
اذا كنت ستقوم بالحصاد آليا بعد توقف الري بأسبوع بإستخدا ماكينة التقليع و يترك النبات حتى يجف ثم بإستخدام الكومباين يتم فصل القرون .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى