شاهد افضل ضربات ترجيح في العالم

ركلة الترجيح هي احدى الضربات الحرة في قوانين لعبة كرة القدم و تأتي الركلة عقاب للاعب عند لمسه الكرة باليد في منطقة الجزاء و تعرف تلك المنطقة بمنطقة 18 و يتم تنفيذ الركلة على بعد 11 مترًا من المرمى و يشترط عدم وجود اي لاعب من الفريقين داخل منطقة 18 اثناء تنفيذ الركلة لو دخل اي لاعب اخر على الخط لا تحتسب الركله و يحق للأعب أن يركل الركلة بشكل مباشر ، على مر التاريخ كانت هناك الكثير من الضربات المهدرة و المسجلة و بعضها اما حدث النصر أو الهزيمة لأي من الفريقين ، هناك ضربات الجزاء التي صعدت بالفريق الفائز إلى البطولة أو الصعود إلى البطولة لذلك نستعرض أفل عشر ضربات ترجيح حدث بالعالم ..

ضربة جزاء ماردونا سنة 1990 .

كانت في مرمى ايطاليا في مبارة نصف النهائي بين منتخب الارجنتين و ايطاليا و كانت تلك من اشهر ضربات الترجيح .

ضربه جزاء باجيو عام 1994 .

كانت في مونديال امريكا عام 1994 ضد البرازيل ليفقد منتخب الأتزوري اللقب و يذهب للسامبا .

ضربة زيدان في نهائي كأس العام 2006 .

في الدقائق الاولي لمبارة نهائي كأس العالم بين فرنسا و ايطاليا احزر زيد الدين زيدان ضربة جزاء في مرمي ايطاليا و كانت من اهم و افضل ضربات الترجيح في تلك البطولة .

ضربة غروسو عام 2006 .

كانت في النهائي بين ايطاليا و فرنسا و كانت الركلة الرابعة التي توجت إيطاليا على عرش المونديال للمرة الرابعة لها .

ضربة جياة اسامواه عام 2010 .

في الدقيقة الاخيرة من زمن الشوط الثاني الإضافي كانت لغانا لاول مرة بعد تصوبية جياه التي اصطدمت بالعارضة الافقية و ذهبت المبارة إلى ركلات الترجيح .

ضربة انتوين بانينكا عام 1979 .

في نهائي امم اوروبا عام 1979 بعدها توجت تشيكوسلوفاكيا بالبطولة و سميت الركلة باسم بانينكا .

ضربة فرانشيسكو توني نهائي كأس اليورو عام 2000 .

كانت بنفس طريقة بانينكا خلال تسديده لضربة الجزاء عام 2000 في نهائي اليورو الذي فاز بها منتخب الأزوري .

ضربة الأورجوياني سيباستان أبرو عام 2010 .

احرز ربة جزاء منحت الفوز لفريقه على النظير الغاني في كأس العام عام 2010

ضربة الايطالي بيرلو عام 2012 .

سجل لاعب وسط المنتخب الايطالي أندريا بيرلو ركلة جزاء في شباك الحارس الانجليزي جو هارت في نهائي اليورو عام 2012 .

ضربة الاماراتي عمر عبد الرحمن 2015 .

قاد الاماراتي عمر عبد الرحمن فريق بلاده إلى نصف نهائي بطولة أسيا في يناير الماضي بإستراليا ضد اليابان .

 

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *