طقوس صادمة للاحتفال بعيد الحب من حول العالم

يحتفل المسيحيون في مختلف دول العالم في 14 فبراير بعيد الحب أو الفالنتين، لكن طريقة الاحتفال تختلف من بلد لآخر و من شعب لآخر ، رغم أن اليوم واحد و التعبير واحد و الهدف واحد . و لأنه لا توجد رواية واحدة عن عيد الحب و لاختلاف الروايات و الأصول فإن طرق الاحتفال اختلفت كذلك. و الشائع أن عيد الحب مرتبط بقديس يدعى فالنتاين و يقطن في مدينة تورني الإيطالية، الذي أعدمه الإمبراطور بسبب حبه لدينه و يقول البعض لأنه كان يزوج العشاق سرا. و بغض النظر عن أصل الحكاية و اختلافها في العالم، دعونا نقوم بجولة للتعرف على الطقوس التي تعتمدها الدول للتعبير عن الحب في هذا اليوم.

saint valentin

أولا: تدليل الرجال في اليابان
رغم أن الحب للجميع إلا أنه في اليابان يكون مخصصا لتدليل الرجال من خلال تقديم الشوكولاته لهم. و لكل شوكولاته هناك معنى و رسالة فمثلا “غيري شوكو” تقدم كواجب وليس حب، أما “هونومي شوكو” فتقدم للحبيب و “تومو شوكو” يتم تقديمها للأصدقاء. و لأن الشعب الياباني يحب العدل فقد خصص يوم 14 مارس للمرأة تحت اسم “اليوم الأبيض” و فيه يقدم الرجال الشوكولاته البيضاء للمرأة التي قدمت لهم الشوكولاته في عيد الحب.

love in china

ثانيا: عيدان للحب وثالث لأصحاب القلوب المحطمة في كوريا
نفس الطريقة يتم اعتمادها في كوريا الجنوبية، أي فيما يخص تدليل الرجال و اليوم الأبيض، و لكن الكوريين أكثر كرما، فهم يخصصون يوم 14 أبريل لمن لم يتلقى أي هدية على الإطلاق في العيدين السابقين. و هو يوم يسمى اليوم الأسود و من خلاله يجتمع كل الأشخاص الغير مرتبطين في المطاعم لتناول النودلز البيضاء مع صلصة سوداء.

ثالثا: كل ما هو غريب في سلوفينيا
يعتبر عيد الحب ذو طريقة غريبة في سلوفينيا. هو في العادة أول يوم للعمل في الحقول و الحدائق، إذ تقول الأسطورة لدى السلوفينيين أنه في هذا اليوم بالضبط تبدأ النباتات بالخروج من سباتها الشتوي و تبدأ بالنمو مجددا. العيد الحب لديهم ليس فقط عودة النباتات للنمو فقط بل اليوم الذي تعرض فيه الطيور الزواج على بعضها البعض، و لرؤية عروض زواج الطيور يجب على الشخص أن يذهب حافي القدمين إلى الحقول المغطاة بالثلج. و يوم عيد الحب المعتمد في سلوفينيا هو 12 مارس و يتزامن مع يوم القديس غريغوريوس.

سلوفينيا

رابعا: فنلندا وأستونيا..الحب للأصدقاء فقط 
في دولتي فنلندا و أستونيا عيد الحب هو مناسبة للاحتفال بالأصدقاء فيوم 14 فبراير هو عيد الصداقة في هذين البلدين. و في هذا اليوم يتم تبادل بطاقات المحبة و التقدير بين الأصدقاء، الشيء الوحيد المشترك مع بقية الدول هو أنه من أفضل الأيام لعروض الزواج.

الإحتفال بالحب

خامسا: عاصمة الحب بلا حب 
تشتهر فرنسا بكونها عاصمة الحب لكن الاحتفالات فيها أصبحت محصورة بالورود و الهدايا، بعد إزالة جسر أقفال الحب و إزالة الرسم من أجل الحب. حيث كان هذا الأخير سابقا أحد أبرز طقوس الاحتفال ، فيجتمع الرجال و النساء في منازل متقابلة و يبدؤون بمناداة بعضهم لكي يصبحوا أزواجا، و يمضي كل ثنائي جديد الوقت مع الآخر و يقرر إن كان سيكمل أو سيتخليا عن بعضهما. ثم تجتمع النساء المتخلى عنهن و يقمن بحرق صور و حاجيات الرجال الذين تخلوا عنهم. و لأن الاحتفال كان يخرج عن السيطرة قامت السلطات الفرنسية بإلغائه.

love denmark

سادسا: الدانمارك والنرويج حب بالألغاز
في كل من الدنمارك و النرويج الاحتفال بعيد الحب حديث نسبيا، و مع ذلك استطاعوا أن يبتكروا أسلوبهم الفريد، و في هذا اليوم يقوم الرجال بكتابة أبيات شعرية طريفة على شكل ألغاز دون ذكر الأسماء، لكنهم يتركون بعض الأدلة التي تشير لهويتهم، و إذا استطاعت المرأة معرفة اسم المرسل يقوم في عيد الفصح بتقديم بيضة من الشوكولاته لها أما إذا لم تعرفه فيأتي ذلك اليوم ليطلب منها بيضة من الشوكولاته.

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

سكينة القتبيوي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *