غرائب طقوس ليلة يلدا الليلة المجوسية الشتوية الأطول

- -

هذه الليلة تعتبر من أشهر الاحتفالات عند الشعب الإيراني، و التي يحتفل بها لأنها رمز لولادة الشمس من جديد، و الاحتفال بهذه الليلة ليس من الأشياء الجديدة، و لكنه من تقاليد الشعب الإيراني، التي تم توارثها من الأجيال السابقة حتى نجد الناس تحتفل به حتى الآن، و هناك العديد من الطقوس التي يقوم الناس بعملها للاحتفال بهذه الليلة و للاحتفال بولادة الشمس .

تفاصيل ليلة يلدا و الاحتفال بها
هذه الليلة الشهيرة تسمى بأطول ليلة في السنة كلها، و من أبرز ما يميز هذه الليلة أنها لا تمر بدون احتفال بها، فنجد أن اشهر الشعوب التي تقوم بالاحتفال بهذه الليلة، هو الشعب الإيراني الذي يحتفل بهذه الليلة، و يتعامل معها كأنها ليلة عيد، و هذه الليلة نجد أنها ترجع لبعض الديانات الميثرائية، و الديانات الأخرى التي تحمل نفس خلفية هذه الديانة، و أكثر ديانة في هذه الديانات تمثل لها هذه الليلة حدث كبير، هي الديانة الزرادشتية.

حيث نجد أن اتباع هذه الديانة يهتمون بهذه الليلة و يتخذون منها عيد يحتفلون فيه، و سبب الاحتفال في هذه العيد هو اعتباره ميلاد جديد للشمس، فيعتبر ذلك حدث مهم و يجب الاحتفال به، و نجد أن الشعب الإيراني و اصحاب الديانة الزرادشتية من أشهر الناس الذين يقدسون هذه الليلة و يحتفلون بها، و اسم الليلة نفسها هو يلدا هذا الاسم له معنى في اللغة السريانية، و معناه هو الولادة فبذلك يصبح اسم الليلة معبر عنها و معبر عن ولادة الشمس، و هي ترمز للشمس الذي تقوم بهزيمة الليل الطويل، و هذا الاحتفال يعتبر من تقاليد دولة إيران، و التي تشير عنده أيضاً لشيء آخر و هو انقلاب الشتاء و نهاية الخريف الذي يحدث فيها.

وأشهر ما يفعله الإيرانيون في هذه الليلة، هو أنهم يقومون بالسهر لكي يتمكن كل منهم من رؤية الشمس عند طلوعها، و ذلك لأنهم يؤمنون أن هذه الليلة ولادة الشمس من جديد، فيعتبرونها حدث تاريخي يجب السهر لمشاهدته و الاحتفال به .

طقوس الإحتفال بليلة يلدا
هذا الاحتفال هو من الاحتفالات التي يتم توارثها عبر الأجيال، و التي يحتفل بها الشعب الإيراني منذ زمن طويل و مازال يحتفل بها حتى اليوم، و هناك العديد من الطقوس التي يفعلونها في هذه الليلة، من أبرز هذه الطقوس هي أن تجتمع العائلة في هذه الليلة لأنها مثل ليلة عيد يجب التجمع فيها، و يكون هناك العديد من كبار السن في العائلة، الذين يحكون قصص كثيرة لباقي أفراد العائلة، و في بعض الوقت قد نجدهم يقرأون الأشعار المختلفة، و يقومون بقراءة أبيات محددة من الشعر.

أما بالنسبة للطعام في هذه الليلة فهناك بعض الأطعمة التي يتناولها الشعب الإيراني في هذه الليلة بالتحديد، و أبرز هذه الأطعمة البطيخ خاصةً البطيخ الأحمر، و تناوله في هذه الليلة بالتحديد بسبب اعتقاد عندهم، أن عند تناول البطيخ في ليلة يلدا، يمكنهم أن يحافظوا على صحتهم و حماية جسدهم من النزلات الصدرية و الزكام.

كما يوجد العديد من الأطعمة الأخرى التي تكون موجودة في هذه الليلة، من أبرزها أيضاً تناول فاكهة مثل العنب و الرمان، و تناول المكسرات المختلفة و نجد أنهم يميلون لتناول الأشياء و الأطعمة التي تتميز بلونها الأحمر في هذه الليلة، و ذلك لأنهم يعتقدون أن الأطعمة بهذا اللون ترمز للشمس و إلى لونها المميز.

هناك مباني خاصة في إيران يسعى الناس للذهاب اليها لكي يشاهدوا ولادة الشمس بشكل اوضح في هذه الليلة، لكن بشكل عام يسهر جميع الناس للاحتفال في هذه الليلة و لمشاهدة ولادة الشمس، و تدور احداث الليلة حول الطعام و السهر و تقضية أوقات سعيدة مع العائلات، و حول القصص و الأشعار المختلفة التي يحكيها الكبار للصغار في هذه الليلة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

nervana

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *