نهر الغليان في بيرو

كتابة: اسماء سعد الدين آخر تحديث: 11 مايو 2016 , 14:56

في عمق قلب الأمازون ، هناك أساطير عديدة تحكي عن النهر الساخن . إنه أمر لا يصدق ، كما أنه يعد من عجائب الطبيعة على هذا الكوكب في منطقة الأمازون . نهر الغليان

توجد أنهار المغلي في جميع أنحاء الأرض ، إلا أنها ارتبطت دائما مع البراكين المجاورة . ونحن نرى منافذ بركانية في يلوستون والتي ينبعث منها الماء الساخن بدرجة تصل إلى 280 ° F من المياه في عمق قشرة الأرض الملامسة للصخور الساخنة . Peru’s mysterious ‘boiling river’ that burns animals to deathومع ذلك ، فإن أقرب بركان نشط إلى النهر المغلي المذكور في منطقة الأمازون يمتد لأكثر من 400 ميلا .

ما هو نهر الغليان ؟
نهر الغليان هو النهر الكبير الحار ، والذي يسمح للمياه الساخنة والباردة إلى مزيج إلى درجة الحرارة المريحة بما يكفي للإستحمام فيها ، مع الإستمتاع بإطلالة الجمال الطبيعي من يلوستون . يقع نهر الغليان يلوستون إلى حوالي 2 ميل شمال الماموث و 2.9 ميلا الى الجنوب من بوابة شمال الحديقة .

معلومات عن نهر الغليان
الاسم القديم للنهر ، Shanay-timpishka ، تراوحت درجة حرارة النهر بين 120 درجة و 196 درجة . أعتقد السكان المحليين انها المياه الساخنة جدا بسبب Yacumama ، “روح الثعبان العملاق” الذي يلد المياه الساخنة والباردة .

نهر الغليان هو نهر غامض يتدفق في منطقة عميقة في غابات الامازون المطيرة في Mayantuyacu ، بيرو ، والتي يمكن لمياهها أن تغلي ، حيث يمكن لدرجة حرارة المياه على طول أن تصل إلى 6.4 كيلو مترا ما بين 50 و 90 درجة مئوية في بعض الأجزاء التقريبية لتصل إلى نقطة الغليان من 100 درجة . هذا هو نهر الغليان ، وهو النهر الساخن بما يكفي للتسبب في حدوث بحروق من الدرجة الثالثة في غضون ثوان معدودة .

لقد عرف شعب أشانينكا المحليين حول نهر الغليان بإعتباره النهر الغامض لعدة قرون ، مشيرا إلى أنه “Shanay-timpishka” ، والذي يترجم إلى النهر المغلي مع حرارة الشمس . أسطورة قديمة تقول إن الماء الساخن يطلق العنان من قبل الثعبان العملاق بإسمه Yacumama ، ومن الصخرة الكبيرة التي تأتي على شكل رأس ثعبان والذي يكمن في منابع النهر .

وبصرف النظر عن عدد قليل من المراجع التي يعود تاريخها إلى عام 1930 ، لم يكن هناك أي وثائق علمية حول النهر المغلي ، كما رفض معظم الجيولوجيين إلى استناده إلى حقيقة ، لأنه النهر الذي يستغرق كميات هائلة من الحرارة الأرضية لغلي قطاعات كاملة من النهر . حينذاك ، أقبل عدد قليل من السياح لزيارة Mayantuyacu في تجربة طرق العلاج التقليدية التي يمارسها الناس في أشانينكا ، بينما كان العالم المتحضر غافلاً عن وجود نهر الغليان الحقيقي .

وأكد وجود النهر رسميا في عام 2011 ، عندما قرر عالم الحرارة الأرضية Ruzo Andress للتحقيق في المسألة بنفسه بعد الاستماع إلى مجموعة من القصص والأساطير التي جعلته يتعجب بما يكفي لينطلق بالبحث من الجسم باطني من الماء .

أنطلق Ruzo بالكتابة عن هذا النهر الفريد من نوعه ، في رحلة المغامرة والاكتشاف في منطقة الأمازون . أستطاع Ruzo التمكن من الوصول لنظرية الإعتقاد في أن الماء الساخن يمكن أن يتدفق من المناطق الخطأ ، أو من الشقوق في الأرض ، لتسخين أقسام مختلفة من النهر .
في الواقع ، كان الماء ساخنا جدا ، حيث استخدمه السكان المحليين بانتظام في تحضير الشاي . كما اعتبره السكان منطقة خطر للإصابة بحروق من الدرجة الثالثة عن ملامسة المياة حيث تصل درجات الحرارة مابين 113-140 درجة مئوية ، وذلك مايثبت قتل عدد من الحيوانات سقطوا بالخطأ في النهر ، مما أدى إلى قتلهم .

أعلن نهر الغليان بإعتباره نصب تذكاري وطني في بيرو ، مع الحد من استخدامه في الغابات المحيطة والاستخدام البيئي الحصري ، حيث يعتقد أنه الأعجوبة الطبيعية .

السياحة
يقبل الزوار للتعرف على هذه الأعجوبة الفريدة من نوعها ” نهر الغليان ” ، مع الإستمتاع بظروف الشمس والنهر والظروف الرطبة ، والكثير من مسارات المشي الطويلة ، بلا إنترنت أو شبكات للمحمول ، فضلا عن كونها تبعد نحو ساعة عن أقرب عيادة طبية . سلامتك الشخصية هي تماما مسؤوليتك الخاصة ، وعندما تدخل هذه الغابة عليك القيام بذلك على مسؤوليتك الخاصة .

نهر الغليان مفتوح للسباحة يوميا مابين الساعة 09:00 حتي 17:00 ولا يسمح بالدراجات أو الحيوانات الأليفة على الدرب . لا يسمح بإستخدام الطعام والمشروبات في الينابيع الساخنة . وغير مسموح للعري .

كثيرا ما أغلق نهر الغليان للجمهور خلال فصل الربيع ، وذلك عندما يتدفق نهر غاردنر في مستويات خطيرة . هناك رسوم لدخول حديقة يلوستون الوطنية ، بينما لا يستلزم تصريح للتمتع بنهر الغليان .

أفضل أوقات الزيارة
يمكن زيارة نهر الغليان في فصل الشتاء ، الخريف أو أواخر الصيف ، بينما يتم إغلاق هذه المنطقة الساخنة خلال فصل الربيع ، حيث يرتفع النهر ويصبح خطرا وغالبا لا يفتح حتى منتصف الصيف . Mysterious Boiling River in Peru is So Hot It Boils

نهر الغليان في بيرو بالصور نهر الغليان Map of Scientists discover mysterious boiling river in Amazon Scientists Discover a Boiling River of Amazonian Legend Ruzo recently received a grant from National Geographic The 'boiling river' of legend found in the Peruvian Amazon Boiling River boiling rivers exist throughout the Earth, however they have always been associated with nearby volcanoes Scientists discover mysterious boiling river in Amazon Scientists have discovered a mysterious river in the Amazon rainforest, and the average temperature of its water is around 86 degree Celsius, reports Business Insider.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: