تعرف على النزل التراثية العُمانية ،و أهميتها السياحية

- -

تملك سلطنة عُمان تاريخاً عظيماً ،و حضارةً رائعة فضلاً عن تنوع مقوماتها الطبيعية الساحرة مما جعلها وجهةً سياحية رائعة ،و في الأونة الأخيرة أصبحت السياحة مصدراً هاماً من مصادر الدخل في السلطنة ،و لتدعيم ذلك نجحت في استغلال النزل التراثية لتعزيز مكانتها السياحية ما هي النزل التراثية العُمانية ..؟ ،و ما أهميتها السياحية ..؟ هذا ما ستوضحه تفصيلاً السطور التالية لهذه المقالة .نقوش النزل التراثية

نبذة عن النزل التراثية العُمانية .. حاولت السلطنة جذب أكبر عدد من السياح ،و المستثمرين إلى البلاد فنجحت في إقامة النزل التراثية ،و رأى الخبراء أن السلطنة تتميز بمنتجها السياحي المتنوع ما بين التاريخ ،و الطبيعة بالأضافة للعنصر البشري المتمثل في شعبها الأصيل بدأ الخبراء فعلياً في تطبيق الفكرة بالترويج لثلاثة أنواع من الأيواء السياحي هم النزل التراثية ،و النزل الخضراء ،و بيوت الضيافة .نزل تراثية

أولاً النزل التراثية .. من العدداً الهائل من الحارات ،و الأزقة التاريخية التي تعد بمثابة كنزاً تاريخياً ،و حضارياً يتوارثه أجيال السلطنة ،و نجح القائمون على السياحة في سلطنة عُمان في استغلال مثل هذه الحارات في اكتساب خبرة التعرف على أدق تفاصيل الحياة العُمانية ،و مكوناتها الثقافية بالإضافة إلى التعرف على مهارة العُمانيين في البناء ،و استخدام الأساليب الفنية في الزخرفة ،و النقوش الفريدة ،و كذلك التعرف على العادات ،و التقاليد التي يمتاز بها أهل السلطنة بمختلف ولاياتها ،و محافظاتها .نزل تراثية رائعة

ثانياً النزل الخضراء .. ليست كل النزل التراثية وسط الحارات و الأزقة العُمانية فهناك عدداً من النزل موجود وسط المزارع و أهل الريف العُماني الذين يتمتعون بكرم الضيافة و هذه التجربة تتيح للسائح التمتع بالهواء النقي ،و الطبيعة الساحرة وقضاء وقت ممتع هناك كما تعود بالنفع أيضاً على المزارعين .نزل تراثية بالريف العُماني

ثالثاً بيوت الضيافة .. سُمي هذا الأيواء بهذا الأسم لأن الشعب العُماني شعب مضياف يُرحب بضيوفه ،و يقدم لهم أحسن ما لديه  ،و فكرة هذا الإيواء تتمثل في استغلال البيوت كأيواء سياحي خاصةً في المناطق التي لا توجد بها ايواءات سياحية ،و فكرة بيوت الضيافة مفيدة بالنسبة للمناطق التي لا تملك منشأت فندقية فهي فكرة مبسطة منخفضة التكاليف مقارنة بغيرها من الأفكار .النزل التراثية

كيف ترى وزارة الساحة العُمانية فكرة الترويج للنزل التراثية العُمانية .. ؟ أكد أحمد بن ناصر الحرزي وزير السياحة بسلطنة عُمان أن هذه النزل تجعل السائح يعيش تجربةً استثنائيةً تمكنه من قضاء وقتاً ممتعاً يتعرف خلاله على أصالة الحضارة العُمانية العريقة بالأضافة لذلك أوضح أنها فكرة جيدة للحفاظ على هذه النُزل التراثية ،و تطويرها بشكل مستمر .النزل التراثية تجمع بين الماضي والحاضر

أهمية النُزل التراثية بالنسبة لإقتصاد سلطنة عُمان .. ستسهم النُزل التراثية في زيادة الدخل كونها سبباً في تنشيط عجلة الأقتصاد العُماني المحلى كما أنها ستزيد من حماس ،و انتاج أصحاب الصناعات اليدوية مثل المشغولات التقليدية ذات الطابع العُماني الأصيل ،و كذلك هي فرصة جيدة للمزارعين بعدد كبير من القرى العُمانية لبيع منتجاتهم ، و تزيد النزل من فرص الأستثمار ،و فرص العمل للشباب  كما أنها ستعمل على تنشيط وعي أهل السلطنة بأهمية السياحة كونها مصدراً للدخل .

آخر اهتمامات السلطنة بالنزل التراثية .. نظراً لأهمية هذه النزل أقامت وزارة السياحة العُمانية عرضاً تعريفياً بالنزل التراثية بولاية نزوي تحديداً بغرفة الصناعة ،و التجارة ،و حضر هذا العرض عدداً من أصحاب المؤسسات الصغيرة ،و المتوسطة ،و عدد من ملاك النزل التراثية ،و شارك بذلك العرض تسعة جهات حكومية ،و دارت حلقت العمل في إطار أهمية النزل التراثية ،و كيفية تحقيق أقصة استفادة منها بالأضافة إلى العمل على الحفاظ على تاريخ السلطنة و حضارتها .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *