فصل البطن أثناء الحمل (ترهل المستقيمة)

كتابة: نسمه آخر تحديث: 24 مايو 2016 , 08:25

خلال فترة الحمل، يمر جسمك بالعديد من التغيرات الملحوظة والتي قد تندهشين من نفسك وتتقفين عندها لبعض الوقت مثل شهوة تناول بعض الأطعمة الغريبة، وآلام الظهر، بالإضافة إلى أن تغير لون الجلد كله هو جزء لا يتجزأ الحمل.و واحدة من التغييرات الأكثر إثارة للدهشة هو كيف يعدل جسمك نفسه لاستيعاب طفلك، وتتطلع معظم النساء الحوامل قدما لرؤية البطن عند النمو ولكنها لا تكون متحمسة لمعرفة كيفية انفصال عضلات البطن نتيجة لذلك. فصل في البطن أثناء فترة الحمل (ترهل المستقيم) يصيب حوالي 1 في 3 أمهات، ومعظمهن لسن على علم بها أو كيفية التعامل معها. تابعي القراءة للمزيد من المعلومات ونحن هنا نقدم لك ما تحتاجين لمعرفته حول الفصل في عضلات البطن أثناء فترة الحمل.

الفصل في عضلات البطن أثناء الحمل

ما هو ترهل المستقيمة ؟
يسمى الفصل في عضلة البطن المستقيمة تقنيا بالترهل وهو ينجم عن ضغط البطن الداخلي. في حين أنه من التغيرات الشائعة خلال فترة الحمل، ويمكن أيضا أن يكون موجوداً لدى الأطفال وغيرهم من الكبار. وخلال فترة الحمل، كلما ينمو طفلك فإن الرحم يدفع ضد جدار البطن كما تسمح هرمونات الحمل للنسيج الضام بالاسترخاء والنعومة والمرونة الشديدة. ولأن هذا يزيد من الضغط على كل من الجانبين الأيمن والأيسر من المستقيمة البطنية (العضلات “ستة حزمة ‘) فتبدأ في الاتساع في الخط الأبيض، وهو النسيج الضام الذي تلتقي فيه عضلات البطن، ولا تميل العضلات إلى الانقطاع أو التمزق، ولكن يحدث فجوة بينهما. عادة ما يحدث الانفصال في الربع الثالث من الحمل ولكن يمكن أن يحدث أيضا بعد الحمل، وعندما يضعف جدار البطن لاتكون هناك قدرة للطفل على دعم العضلات.

خلال فترة الحمل، هناك عدد قليل من أعراض ترهل المستقيم فقد لا تشعر الأم الحامل أساسً بوجود فجوة في عضلات البطن ، أو الانتفاخ  على جانبي خط الوسط من بطنك. ولكن بعد الحمل يمكن أن تتضمن الأعراض:
– آلام أسفل الظهر
– آلام الحوض
–  تسرب البول عند السعال أو العطس

الفصل في البطن أثناء الحمل يمكن أن يؤدي إلى مشاكل أخرى، مثل الفتق، وجحوظ البطن كما لو كنت حاملاً حتى بعد الولادة بفترة زمنية طويلة. والعديد من النساء لا تعانين من أية أعراض ولكن تجدن أن أي قدر من ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي يمكن أن تحسن البطن. ممارسة الرياضة مع ترهل المستقيمة يعني أنك يمكن الاعتماد على العضلات الأخرى للقيام بهذا العمل الأساسي الخاص بك والذي ينبغي أن تفعلينه ومع مرور الوقت، فهذا يمكن أن يؤدي عدم الاستقرار إلى إصابة.

مَن من الأمهات الحوامل تتعرضن للخطر بشكل أكبر إذا حدث لهن ترهل المستقيمة خلال فترة الحمل ؟
ترهل المستقيم هو شائع جدا في فترة الحمل. ويعتقد أن حوالي 70٪ من النساء سوف تواجه ذلك إلى حد ما. ومن الأرجح أن يحدث ذلك لكل من النساء اللاتي لديهن أحد الأقارب المباشرة الذين عانوا من ترهل المستقيمة. وعوامل الخطر قبل الحمل يمكن أن تشمل:
-حمل سابق مما تسبب في فصل العضلات
– الحمل المتعدد
– زيادة الوزن أو السمنة
– البطن الصغيرة
– ضعف العضلات في منطقة البطن

العوامل التي يمكن أن تسبب الانفصال أثناء الحمل:
– ضعف العضلات بوجه عام
– ممارسة التمارين الرياضية غير الصحيحة، والتمارين الأساسية الثقيلة بصفة خاصة، مثل الألواح، الجرش، والدفع
– كونك حاملا مع مضاعفات
– الأنشطة اليومية
– الحمل مرة أخرى بعد فترة وجيزة من الحمل السابق

كيف لي أن أعرف لدي انفصال بعضلات البطن ؟
يمكنك التحقق من الإصابة في المنزل، إذا كان لديك فصل ترهل المستقيم أو يمكنك أن تسألي طبيبك أو الممرضة أو أخصائي العلاج الطبيعي المختص بصحة المرأة.

للتحقق في المنزل:
– استلقي على ظهرك مع ثني الركبتين بزاوية 45 درجة. تأكدي من أن كل من الحوض والعمود الفقري الخاص بك في وضع مريح. تدربي على أخذ نفس عميق عدة مرات من الحجاب الحاجز
– ضمي أو شدي عضلات قاع الحوض (كما لو أنكِ توقفين تدفق البول) والزفير، ثم ارفعي رأسك، وادفعي ذقنك نحو صدرك

– ابتداء من أسفل القفص الصدري، يمكنك المشي بأصابعك إلى أسفل نحو زر بطنك فإذا كان هناك فجوة في عضلات البطن يجب أن تكونين قادرة على الشعور بالمنطقة التي تفصل (إذا كنت تشعرين بالتعب، يمكنك التوقف والراحة ثم البدء من جديد من الخطوة 2)

– ادفعي بجسمك إلى الأمام حيث يمكنك أن تشعرين بوجود فجوة، وإذا وجدت فسوف تشعرين بترهل المستقيمة وأنها لينة واسفنجية وليست قوية ومشددة.
– يتم قياس فصل العضلات من قبل عدد من المساحات بين الأصابع بين كل جانب من العضلات البطنية المستقيمة، حيث  يعتبر اثنين أو أكثر من المساحات بين الأصابع ترهل المستقيم.

كيف يمكن الوقاية من حدوث ترهل المستقيمة ؟
يمكن أن يحدث فصل عضلات البطن أثناء الحمل بالحد الأدنى ثم يعود إلى وضعه الطبيعي بعد ولادة طفلك. فإذا كنت ترغبين في تقليل فرص حدوث ترهل المستقيمة ، فهناك عدد من الأشياء التي يمكن أن تعالج هذا الأمر ، كما يلي :

– إذا كان لديك ترهل المستقيمة من الحمل السابق، يمكنك طلب المساعدة في إغلاق الفصل في أقرب وقت ممكن، وذلك حتى يمكنك تقليل فرصتك في فصل آخر أو زيادة ترهل المستقيمة  في حالات الحمل اللاحقة

– قبل الحمل، ومن أجل ضمان وضعك الصحي في شكله الصحيح وحتى لا يصبح الموقف ضعف ما كان من قبل، ينبغي أن يتم أي ممارسة والتدريب بشكل صحيح حتى تعتاد عضلات البطن على التمدد مع نمو الجنين دون أن يحدث الانفصال فيما بعد مع تقدم الحمل، ويجب أن تكونين على علم بأن تأثير الوزن لديه على زيادة خطر انفصال العضلات.

– خلال فترة الحمل، يمكن أن تؤثر زيادة الوزن المفرطة مع مرور الوقت إلى ضعف عضلات البطن والظهر، لذا يجب أن تكون  قوة الحمل محددة و يمكن أن تساعد تمارين تصحيح وضع الجسم على تقليل فرص حدوث الانفصال.

– تجنبي الأنشطة والتمرينات التي تضع المزيد من الضغوط الداخلية على جدران البطن، مثل الألواح، الجرش والدفع . وابحثي عن مدرب أو ممارسة بعض الرياضة المرتبطة بالحمل ولكن بطريقة صحيحة تحفظ عضلات البطن من الضعف والتأثر بزيادة الحجم ، بل وتعمل على تقويتها.

كيفية علاج ترهل المستقيمة
إذا كنت تتعاملين مع الانفصال في البطن أثناء فترة الحمل، يمكن أن يكون من الصعب معرفة أي من أنواع التمارين المناسبة للقيام بها، وهناك الكثير من المعلومات على شبكة الانترنت لذلك فمن الأفضل طلب المشورة من مقدم الرعاية الخاص بك، أو شخص متخصص في العلاج الطبيعي لصحة المرأة.

الفصل الصغير يميل إلى الانخفاض بسهولة مع بعض التمارين التي يمكنك القيام بها في المنزل، ولكن من المهم أن تختارين البرنامج الموثوق منه في شد وتقوية العضلات وتم تصميمه من قبل شخص من ذوي الخبرة في الممارسة التصحيحية.

الفصل في عضلة البطن هو أمر شائع أثناء الحمل فمع ازدياد حجم الرحم يتجه جدار البطن إلى التوسع من أجل استيعاب طفلك الذي ينمو، ولكن مع الانتباه وادراك وضع الجسم، وممارسة التمارين الرياضية الصحيحة، يمكنك تحديد مدى الانفصال. فإذا كان لديك أي فصل في العضلات يمكنك علاجها بعد ولادة طفلك ومن المهم التحدث مع مقدم الرعاية الخاص بك عن إحالتك إلى خدمات الدعم التي يمكن أن تساعدك بشكل أفضل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: