جزيرة مابول السياحية في ولاية صباح

تعتبر ولاية صباح من أجمل الولايات الموجودة في دولة ماليزيا , و التي تشتهر بالكثير من المناطق السياحية الهامة , و من الجدير بالذكر أن ولاية صباح توجد على قطعة أرض قد تصل مساحتها إلى حوالي أكثر من أثنان و سبعون ألف كيلو متر مربع تقريبا و التي تتكون من تربة خصبة رائعة و هي التي تعرف بكونها أنها تقع في المنطقة المعروفة باسم حزام الإعصار , أو كما يطلق عليه أيضا اسم الأرض تحت الريح , حيث أنها توجد في جزيرة بورنيو الساحرة , و من الجدير بالذكر أيضا أن ولاية صباح تحتوي على الكثير من التضاريس الرائعة و الوعرة كما أنه تنتشر على أرضها الكثير من غابات المانجروف المذهلة و التي تشتهر بها الكثير من دول جنوب شرق قارة أسيا , كما أنه ينتشر في ولاية صباح أيضا الكثير من المستنقعات الاستوائية الشهيرة , و يوجد بها أيضا الكثير من حقول زراعة محصول الأرز و الذي يتميز بلونه الأخضر المذهل , كما أنها أيضا تحتوي على مرتفعات أشهر سلسلة جبال في هذه المنطقة و هي سلسلة جبال كروكر الساحرة , و من الجدير بالذكر أيضا أن مدينة كوتا كينا بالو تعتبر هي العاصمة الرئيسية لولاية صباح حيث أنها تحتوي على أهم المناطق السياحية الموجودة في هذه الولاية , حيث أنها تحتوي على جبل كينا بالو الشهير و الذي يتوافد الكثير من السائحين المحليين الماليزيين و العالميين من جميع أنحاء العالم فقط للاستمتاع بممارسة رياضة تسلق جبل كينا بالو و مشاهدة أروع المناظر السياحية من فوق هذا الجبل ,,

جزيرة مابول

و تحتوي ولاية صباح على الكثير من المناطق السياحية الرائعة و التي من أهم هذه المناطق هي جزيرة مابول الساحرة و التي تعتبر من أجمل الجزر السياحية التي تحت رعاية حكومة ولاية صباح الماليزية , و من الجدير بالذكر أن جزيرة مابول تعتبر من أجمل و أفضل المناطق السياحية ي العالم و التي يمكن استخدامها في تصوير الماكرو تحت الماء مما يجعلها ذو أهمية عالمة و قومية كبيرة , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه الولاية السياحية الرائعة هذه توجد على قطعة أرض و من حولها مياه بحر سيليبس و التي تتميز بصفائها و جمالها الرائع , كما أنها توجد في منطقة بعيدة جدا أن أرض ولاية صباح مما تجعلها بعيدة عن ضوضاء و سيئات المدينة السياحية الرائعة , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه الجزيرة تحتوي مياه بحرها على الكثير من الشعب المرجانية المذهلة و التي تعتبر علامة من علامات الجمال السياحي لهذه الجزيرة حيث أنه يصل عمق هذه الشعب المرجانية من حوالي أثنان متي إلى حوالي أكثر من اثنان و أربعون متر تحت سطح بحر سيليبس .

جزيرة مابول

و من الجدير بالذكر أيضا أن جزيرة مابول السياحية توجد على قطعة أرض قد تصل مساحتها إلى حوالي واحد و عشرون هكتار مما جعلها تعتبر أكبر جزيرة توجد في مجموعة جزر السيبادان السياحية , كما أنه أيضا تعتبر هذه الجزيرة هي موطن أصلي لقبيلة باجاو لاوت الشهيرة و التي تعتبر من أكبر الجماعات العرقية و الطائفية الموجودة في ولاية صباح و تعيش بها , و من الجدير بالذكر أيضا أن حكومة ولاية صباح و إدارة الجزيرة قد حرصت على أن تكون جزيرة مابول هي من أهم و أكبر و أفضل الجزر السياحة في ولاية صباح و لذلك فقد شجعت على تنظيم الكثير من الأنشطة السياحية و التي يمكن ممارستها في هذه الجزيرة و التي من أهمها هي رياضة الغوص و الغطس و الاستمتاع بمشاهدة الشعب المرجانية المختلفة و الموجودة بكثرة حول الجزيرة بأكملها و التي يمكن ممارستها في جميع أيام العام .

جزيرة مابول

كما أنها تشتهر أيضا مياه هذه الجزيرة بكثرة الأحياء البحرية الموجودة بها و التي من أهمها حيوان فرس البحر الخلاب و نجم البحر الذي يحتفظ به الكثير من السائحين , بالإضافة إلى سمك الجوبي الناري الشهير و وجود بعض أسماك التماسيح و السمك الأنبوبي أو الذي يعرف أيضا باسم أبو زمارة , كما يوجد به أيضا ثعابين البحر الرائعة , و تعتبر هذه الجزيرة من أضل المناطق التي يمكن ممارسة رياضة الغوص بها , كما أنها تحتوي أيضا هذه الجزيرة على ثلاثة منتجعات سياحية تم تخصيصها للغواصين و التي يوجد منها أثنان في قلب الجزيرة أما المنتجع الثالث فهو يوجد في منطقة بتروق قديمة و التي هي تعتبر على بعد خمسمائة متر تقريبا من حدود الجزيرة .

جزيرة مابول

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *