كم يبلغ عدد سكان تركيا ؟

جمهورية تركيا يحدها من الشمال البحر الأسود ودولة إيران ومن الجنوب يحدها البحر المتوسط والعراق وسوريا، حيث أن تركيا دولة علمانية وديمقراطية، وبدأت تركيا المفاوضات بأسم الدخول في الأمن والتعاون من ضمن قارة أوروبا منذ أوائل القرن العشرين، حيث يوجد علاقات وطيدة في شتي المجالات الصناعية والزراعية والسياحية مع بلاد العالم، وتضم عدد كبير من المعالم السياحية التي تجذب إليها السياح من شتي بقاع الأرض، وتدخل السياحة في تحسين الدخل القومي لجمهورية تركيا، فهي تتميز بموقع أستراتيجي هائل وسط دول العالم، وتتميز بوجود جيش قوي يصد العدوان في الحروب والأزمات، فكانت جمهورية تركيا مركز للحكم العثماني منذ عام 1922، حيث تم تأسيسها (مصطفي كمال).

أولاً:- عدد سكان جمهورية تركيا
حيث بلغ عدد سكان جمهورية تركيا بناءاً على أحصائية عام 2007 حوالى 70.586.256 نسمة، فيزيد عدد سكان جمهورية تركيا سنوياً حوالى 1.5% من تعداد السكان ككل، حيث بلغ عدد المواليد كل عام في جمهورية تركيا حوالى 71.1 من الرجال و75.3% من النساء، حيث من أكثر البلاد التي لا يوجد فيها أمية بكثرة، نظراً لتقدم التعليم فيها منذ مرحلة الإبتدائية حتي مرحلة الجامعة، فمن أكثر الدول التي بلغ عدد القراء فيها من الرجال حوالى 96% ومن النساء حوالى 85%، حيث تحتل دولة الأكراد نصف مساحة جمهورية تركيا وعدد كبير من سكانها أيضاً، حيث تحتل الأكراد 20% من سكان جمهورية تركيا، نظراً لأنها من أجمل المدن في جمهورية تركيا، لما تضم الكثير من المعالم السياحية التي تبهر السياح، وهوائها النقي الذي يأتي من كل مكان، حيث يأتي إليها الكثير من المهاجرين من جميع أنحاء العالم خاصة اليونان، حيث يأتي 1.5 مليون مهاجر إليها سنوياً.

ثانياً:- اللغة الرسمية لجمهورية تركيا
اللغة التركية هي اللغة الرسمية للبلاد في جميع أنحاء تركيا، حيث يعد عدد كبير جداً يتحدثون اللغة التركية حوالى من 70 إلى 75 من تعداد السكان، بخلاف المهاجرين إليها، ويتحدث اللغة الكردية ربع تعداد السكان بها ما يقرب حوالى 18%، فكانت منذ الدولة العثمانية كانت تتحدث اللغة التركية العثمانية، وهي لغة لا تشبة اللغة التركية ولا تفهم من قليل، ويتحدث المهاجرين إليها جميع اللغات العالم مثل العربية والسورية والإنجليزية والألمانية وغيرها من اللغات الذي جاء منها معظم المهاجرين الذي سافرو ليعملة بها، فهي من أكبر الدول المرتفعة في أقتصادها.

خريطة تركيا

ثالثاً:- الديانة السائدة في جمهورية تركيا
الديانة للدولة العثمانية كانت ليس لها ديانة محددة، فكان الكثير يتخذ الدين الإسلامي ديناً لهم، حيث أن نسبة السكان المسلمون في جمهورية تركيا بلغت حوالى 99% من تعداد السكان المقيمون بها والمهاجرون إليها، هذه الإحصائية بناءاً على التقرير منذ عام 2004، حيث تنقسم هذه النسبة إلى مسلمون ومحدون بالرسول محمد صلى الله عليه وسلم، ومنهم الشيعة الذين يأمنون بأن على هو نبي الله، بينما يوجد عدد ضئيل جداً من المسحيون وأغلبهم من المهاجرون إليها، حيث بلغ نسبة الديانة اليهودية فيها نباءاً على أحصائية هذا العام حوالى 23.600 شخص من تعداد السكان أي ما يقرب حوالى 10% من تعداد السكان، فنص قانون في جمهورية تركيا أن العبادة حرية ومسؤلية شخصية لا يجبر عليها أحد على الدخول في دين معين حتي لو كان الدين الإسلامي، فالله سبحانه وتعالى هو الذي سيحاسب وليس نحن، فالعقيدة حرية وكل إنسان ملزم بنتيجة أختاره حتي يتم محاسبته في الأخرة باعماله.

ديانة تركيا

رابعاً:- الأعياد والمناسبات الرسمية التي تقام في جمهورية تركيا
للعاملين عمل طوال الأسبوع والجمعة والسبت عطلة رسمية، وفي بعض المصالح والهيئات الحكومية التي تعطي الأحد لدي الشعب المسيحي لأقامة صلاته في الكنيسة، وباقي الأعياد تكون أعياد رسمية وأخري دينية، منها واحد من يناير من كل عام وهذا رأس السنة الميلادية، والواحد والعشرون من مارس يوم عيد الأم تكريماً للأمهات جميعهم، والثالث والعشرون من أبريل عيد الطفل أي عيد اليتيم المتربيون في الملجأ، ويوم التاسع عشر من مايو الأحتفال بعيد الشباب والرياضة، ويوم الثلاثين من شهر أغطسطس الأحتفال بعيد الأنتصار حيث أنتصرت جمهورية تركية في أحدي الحروب وأتخذ هذا اليوم الأحتفال بهذا الإنتصار، وبعد أنتهاء  من شهر رمضان يحتفل المسلمون في تركيا بعيد الفطر يليها بشهرين وعشر أيام عيد الأضحي المبارك.

معالم تركيا

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *