برشلونة يقسو على سيلتك بدوري الأبطال

برشلونة منذ أيام خسر في الدوري في مبارة مفاجئة وغير متوقعه من الألفيس بينتيجة هدفين لهدف مما جعل بعض المشجعين الكتالونين يشعرون بالقلق على فريقهم ليس من فقد الثلاث نقاط فحسب لاسيما أن مشوار الدوري مازال طويل ولكن القلق هنا بسبب أن هذه المبارة كانت تسبق المبارة المنتظرة بأفتتاح دوري المجموعات بدوري أبطال أوربا وهي البطولة الأقوى والتي يأمل بالفوز بها جميع الفرق الكبرى فما بين مبارة الدوري ودوري الأبطال مجرد ثلاث أيام فقط فهل أستطاع الفريق الكتالوني تخطي أثار الهزيمة أم فريق سيلتك الأستكلندي ام سيلتك أستطاع أن يحدث مفاجاة في الكامب نو ملعب برشلونة .

برشلونة وسيلتك في دوري المجموعات : أعلن لويس أنريكي المدير الفني لفريق برشلونة عن التشكيل الذي سيخوض به المبارة والذي يتكون من تير شتيجن في حراسة المرمى جوردى البا، صامويل اومتيتي، جيرارد بيكيه، سيرجيو روبيرتو في خط الدفاع وسيرجيو بوسكيتس، أندريه جوميز، إيفان راكيتيش في خط الوسط و ليونيل ميسى، لويس سواريز، نيمار داس سيلفا في خط الهجوم ، أما فريق سيلتك فأعلن بريندان رودجرز المدير الفني لنادي سيلتك عن تشكيل فريقه والذي تكون من التالي دى فرايس في حراسة المرمى وجامبوا، لوستيج، توريه، سفيرتاشينكو في خط الدفاع و تيرنى، روبيرتس، براون في الوسط وبيتون سينكلير، ديمبلى في خط الهجوم .

برشلونة وفي ظل أفضل تشكيل يمتلكه لم يعطي سيلتك وقت لجس النبض فأستطاع في أول ثلاث دقائق وعن طريق الداهية ليونيل ميسي أن يسجل الهدف الأول من صناعة البرازيلي نيمار ، ظل برشلونة في منتصف ملعب سيلتك الذي تراجع للدفاع أمام هجوم برشلونة الرهيب الى أن جاءت الدقيقة 27 وعن طريق نيمار أيضا يصنع الهدف الثاني الذي يسجله ميسي ، في الدقيقة 40 يحصل راكاتيتش على كارت أصفر لتدخله العنيف ويتنهى الشوط الأول بنتيجة هدفين للاشئ ، بين الشوطين أعتقد البعض أن سيلتك سيكون له رد فعل مع أكتفاء برشلونة بهذه النتيجة ولكن ومع بداية الشوط الثاني وفي الدقيقة الخامسة يضع البرازيلي نيمار الهدف الثالث ، بعد الهدف الثالث أصاب فريق سيلتك نوعا من الأحباط مع عدم تنظيم ومراقبة دفاعية لنجوم البرسا مما دفع برشلونة بعدها بتسع دقائق من الهدف الثالث الى وضع الهدف الرابع عن طريق أندريس انيستا بعدها بدقيقة فقط في الدقيقة 60 يضع ليونيل ميسي الهدف الخامس ثم يأتي دور اللاعب الأرجواني سواريز ليضع الهدف السادس في الدقيقة 75 وسط نشجيع وأحتفالية كبيرة من الجماهير والفرحة بالأداء المقنع والجمالي وقبل نهاية الوقت الأصلي بدقيقتين يسجل سواريز مرة أخرى الهدف السابع في نتيجة قوية من الفريق الكتالوني يرسل بها أنذار لباقي فرق المجموعة وتكون النتيجة كارثية لبطل أستكلندا فهل يقدر على التعويض في المباريات القادمة أما برشلونة فمن المؤكد بأنه سوف يكون أول المتأهلين للدور التالى خاصة أن برشلونة يمتلك مجموعة من اللاعبين الأفضل في العالم وأنسجام اللاعبين يسهل الأمر على أنريكي لتنفيذ فكره بسهولة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *