السيرة الذاتية للمدرب الإيطالي أنطونيو كونتي

في مجال الرياضة دائما نجد أختلاف ما بين قارات وأخرى ودول وأخرى وأختلاف ما بين نادي وأخر والأختلاف هنا أختلاف جوهري فالرياضة في العادة تقسم الرياضيين الى فئات فهناك مثلا قارة تتقدم على قارة في لعبة  ما مثل كرة القدم فقارة أوروبا منتخبتها متقدمة في التصنيف عن قارة أسيا و أفريقيا مثلا ، وكذلك الأندية الأوروبية تكون في فئة أعلى من الفرق الأسيوية والأفريقية وهذا ليس عنصرية وأنما راجع للنتائج التي تظهر دائما تفوق أبناء القارة العجوز على قارتي أفريقيا وأسيا ، نفس الأمر هنا ينطبق على اللاعبين فهناك لاعبين ب 100 مليون دولار وهناك لاعب أخر ب 50000 دولار وهذا راجع لفرق الأمكانات ما بين هذا وذاك ، نفس الأمر ينطبق على المدربين ، فهناك مدربين على مستوى تدريبي يصنف من الفئات الأولى وهناك مدربين يأتون في المرتبة الأقل ، وهكذا ولعل المدربين الذين في المرتبة الأولى منطقيا يكونوا على نفس الأمر يدربون أفضل الأندية في العالم مستغلين هذا الشخص الذي من الممكن أن يضيف لفريقهم ، وفي السنوات الأخيرة ظهر على الساحة كثير من المدربين المخضرمين وفي نفس الوقت يتميزون بصغر السن عن أقرانهم في الماضي حيث كان قديما نجد المدرب يجب أن يكون عمره أعلى من الستون عام على الأقل ولكن حاليا نجد بداية المدرب في 35 ويكون لديه الأمكانات لتدريب فريق عالمي كبير ، ومن ضمن هؤلاء الذين ظهروا في أخر خمسة عشر عاما هو المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي ، والذي يعتبر من أقوى المدربين على الساحة الكروية خلال الفترة الأخيرة ودعونا نقترب أكثر من المشهد ونتعرف على سيرته الذاتية .

السيرة الذاتية لأنطونيو كونتي :

كونتي لاعبا مع اليوفي والذي حقق معهم كثير من الألقاب عندما كان اللاعب

كونتي لاعبا مع اليوفي والذي حقق معهم كثير من الألقاب عندما كان اللاعب

كنبذه عن المدرب كونتي نستطيع أن نقول أنه مدرب إيطالي من مواليد 1969 في مدينة ليتشي الإيطالية ولعب في البداية لنادي ليتشي في ناشئئين النادي وصولا للفريق الأول والذي لعب معهم منذ عام 1985 وكان كونتي يلعب في الوسط الهجومي ويتميز بأنه لاعب ملتزم بما يقوله له المدربين فهو لاعب تكتيكي ولكنه كان قليل في أحرازه للأهداف حيث شارك مع الفريق في 90 مباراة وجل هدف وحيد فقط ، بعدها أنتقل الى نادي السيدة العجوز يوفنتوس منذ عام 1992 حتى عام 2004 وسجل 29 هدف خلال 295 لقاء أما على المستوى الدولي فقد كان ينضم للمنتخب الإيطالي على فترات فقد شارك في عشرين لقاء وسجل هدفين خلال مسيرته الدولية .

بعد الأعتزال قرر كونتي التجاه للتدريب وقرر أن يبدأ سلم التدريب منذ البداية فقد كان مساعد للمدرب في نادي سيبنا عام 2006 وأستقل في التدريب وبدأ يأخذ مكانته بقبول عرض نادي أريتسو ليكن الرجل الأول ولكن لم تدم طويلا فانتقل الى نادي أخر وهو نادي باري ثم نادي أنتلاتنا ورجع مرة أخرى لنادي سبينا الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية وصعد بهم لدوري الدرجة الأولى .

كونتي مع اليوفي والذي أعاد الدوري الأيطالي مرة أخرى بعد غياب ست سنوات

كونتي مع اليوفي والذي أعاد الدوري الأيطالي مرة أخرى بعد غياب ست سنوات

أختفي بعد ذلك كونتي وما بين فرق يقوم بتدربيها وبعضها غير جيد من حيث النتائج يتم الأستغناء عن المدرب الى أن جاءت له الفرصة عندما قام بتدريب اليوفي عام 2011 الذي فاز معهم ببطولة الدوري الممتاز بعد غياب عن النادي لمدة ست سنوات وفي الموسم التالي أستطاع أن يفوز أيضا ببطولة الدوري الإيطالي وفي السنة الثالثة أستطاع أن يفوز أيضا ببطولة الدوري للعام الثالث على التوالي فقد لعب كونتي مع اليوفي 151 أستطاع أن يفوز ب 102 مباراة وتعادل في 34 وخسر 15 مباراة فقط وبعدها أعلن الأتحاد الإيطالي تعاقده مع المدرب ليكون مدرب الكاليتشو في بطلة الأمم الأوروبية عام 2016 والذي قدم مستوى غير متوقع وتأهل للدور الربع النهائي وخرج على يد المنتخب الإلماني بضربات الترجيح وبعدها ترك المنتخب الإيطالي وأتجه للدروي الأنجليزي عن طريق نادي تشيلسي الأنجليزي في موسمه الأول فهل ينجح كونتي في أعادة البلوز لمنصات التتويج مرة أخرى .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *