التحفيز الذاتي و أساليبه

كتابة: هاجر آخر تحديث: 16 ديسمبر 2021 , 02:26

التحفيز الذاتي من أبرز الطرق التي من الممكن أن يعتمد عليها الفرد من أجل تحقيق التقدم و التطور و مواجهة التحديات التي من الممكن أن تعوقه عن تحقيق أهدافه ،و السؤال الآن ما هو التخفيز الذاتي ،و ما هي أساليبه ..؟ الإجابة عزيزي القارئ ستجدها خلال السطور التالية لهذه المقالة فقط تفضل بالمتابعة .

الطاقة الايجابية

أولاً ما المقصود بالتحفيز يعرف التحفيز بأنه الأساليب و الطرق التي يمكن للفرد الإعتماد عليها من أجل شحن الطاقة الإيجابية لديه ،و دفع مشاعره نحو تحقيق أهدافه و ينقسم التحفيز لنوعان أساسيان ،و هما التحفيز الداخلي ،و المسئول عنه الفرد نفسه فهو الذي يحفز ذاته على القيام بشيء معين ،و النوع الثاني من التحفيز هو التحفيز الخارجي و يقصد به أن يقوم شخص ما بتحفيز شخص آخر للقيام بعمل ما فمثلاً يربط بين أداء الفرد لمهمة معينة ،و بين الحصول على مكأفأة أو ترقية أو غير ذلك و يعد تحفيز الذات من أفضل أنواع التحفيز اذ أنه ينبع من داخل الفرد ليسعى نحو تحقيق أهدافه محارباً كافة الضغوط ،و العقبات التي من الممكن أن يتعرض لها و تغير نظرته التشاؤمية إلى الأمر إلى نظرة أكثر ايجابية حتى أن الفرد يقتنع أن كافة الأهداف ممكنة التحقيق و يعتبر التحفيز الذاتي ذات أهمية كبير اذا أنه يعين الفرد على اتخاذ القرارات الصحيحة ،و التفكير في المستقبل ،و ذلك من أجل الوصول نتائج مبهرة .

أقرأ : أفضل كتاب لتطوير الذات

اساليب تحفيز الذات

هناك مجموعة أساليب يمكن للفرد الإعتماد عليها للتحفيز الذاتي يمكن ايجازها في النقاط التالية
* التمتع بالقناعة ،و الرضى بكل ما لديه و عليه أن لا ينسى أن الرضى و القناعة كنوز تحمي الفرد من الوقوع في الكثير من المشكلات
* تجنب الأحاديث السلبية التي من الممكن أن تسمعها على لسان الآخرين،و عليه ألا يترك لهم الفرصة في تحديد طريقك بل يجب عليك أن تحدد طريقك بنفسك .
* يجب أن يدرك الفرد جيداً أن الفشل ليس نهاية الطريق بل هو بداية الوصول إلى النحاح .
* من الضروري أن يتعلم الفرد كيف يواجه مشاكله بنفسه دون الإستعانة بأحد .
* يجب أن يعتمد الإنسان على نفسه في إنجاز المهام و المسئوليات المطلوبة منه .
* يجب أن ينظم الفرد وقته جيداً ما بين المهام المطلوب إنجازها ،و ما بين الراحة ،و الترفيه حتى لا يشعر بالملل .

* من الضروري أن لا يكرر الفرد الوقوع في الخطأ بل يتعلم من أخطائه كيف يمكنه تطوير أدائه .

اصحاب التفكير السلبي

* يفضل أن يبتعد الفرد عن أصحاب التفكير السلبي و من ينظرون إلى المستقبل نظرة تشاؤمية حتى لا يؤثرون بالسلب على طاقته بل عليه دائماً أن يجالس أصحاب التفكير الإيجابي لكي ينقلون إليه طاقة إيجابية تقوده لتحقيق أهدافه

* يجب أن يتعلم الفرد كيف يكسب ماله بجهده الشخص دون الإعتماد على أحد .
* من الضروري أن يؤسس الفرد علاقات طيبة مع المحيطين به و يبتعد تماماً عن المشكلات ،و يحاول أن يكون صاحب سمعة طيبة فكسب احترام الآخرين .
* يجب أن يحاول الفرد الإستفادة من خبرات الآخرين ،و اذا لم يعرف شيء يجب أن يسأل من هو أكثر منه معرفة لكي يستفاد منه ،و يتجنب الوقوع في أخطاء .
* يجب ألا يستسلم الفرد للظروف المحيطية به ،و يبدأ في التفكير في التجارب الفاشلة حتى لا يعوقه ذلك عن تحقيق ما يسعى إليه .
* يجب أن يحرص الفرد على ممارسة التمارين الرياضية لأنه ستحفز الفرد ،و تزيد نشاطه .
* يجب ألا يؤجل الفرد أعماله ،و ينجز ما هو مطلوب منه أولاً بأول حتى لا تزداد الضغوط عليه .
* يجب من الضروري أن يحرص الفرد على اتباع نظام غذائي صحي لزيادة طاقته ،و نشاطه ، وقايته من الأمراض .

قراءة كتب التنمية البشرية

* من الضروري أن يخصص وقت للقراءة ،و خاصة قراءة الكتب الخاصة بالتنمية البشرية .ليكتسب المزيد من الأمور الإيجابية .

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى