قرية يوم البحار الكويتية

قرية يوم البحار السياحية الرائعة و التي توجد في مدينة الكويت حيث أنها كانت تعرف قديما باسم يوم البحار تعتبر من أهم المعالم السياحية الخلابة و التي تقوم بإبراز التاريخ الشهير و العميق الخاص بمدينة الكويت و الذي يمتد لأكثر من مائتي عام حيث أنها قديما كانت من أزهى الدول الخاصة بتجارة اللؤلؤ و الكثير من المنتجات التجارية الأخرى و من الجدير بالذكر أيضا أن هذا المكان المميز قرية يوم البحار هي المكان المفضل زيارته من قبل جميع كبيري السن في مدينة الكويت حيث يذكرهم بتاريخ شقاءهم و تعبهم خلال هذه الفترة التاريخية للبلاد حتى أصبحت الان  تتمتع بالعديد من الأسواق و المعالم السياحية المختلفة على عكس الصناعات القديمة التي كانت بها و التي من خلالها تدل على التطور الصناعي و العمراني في البلاد و الذي حدث بها من خلال عرض و تشييد مجموعة من أهم المعالم الحضارية المختلفة و المنتشرة حاليا على أرضها حيث أن مدينة الكويت واحدة من اهم المدن العربية و الخليجية و التي توجد على مقربة من الخليج العربي مباشرة و تحديدا من الجزء الجنوبي من منطقة جون الكويت الشهيرة , و تتميز هذه المدينة دوما بوسائل المواصلات الرائعة الموجودة بها حيث مطار الكويت و ميناء الشويخ و من أهم المناطق الموجودة بها هي منطقة شرق و منطقة جبلة و منطقة المرقاب و منطقة دسمان , و هذه المدينة هي المكان الذي يتجمع به غالبية سكان مدينة الكويت منذ القدم حيث أنها يوجد حولها سور كبير و الذي يعرف باسم سور الكويت الأول و لكن عند اكتشاف النفط بها و بداية تصدير شحنات النفط للخارج أصبحت الأن من أهم المدن الحضارية الخلابة , و ذلك يرجع إلى النهضة الحضارية و الثقافية التي شاهدتها مدينة الكويت حديثا مما قد نتج عنه تشييد العديد من المعالم السياحية المهمة و التي من أهمها هذه القرية الخلابة قرية يوم البحار ,,

قرية يوم البحار

و من الجدير بالذكر أيضا أن قرية يوم البحار السياحية تتميز باحتوائها على العديد من البيوت المصنوعة من الطين و التي تمثل الطراز الكويتي القديم و الذي يقوم بتقديم لوحة فنية مبسطة عن الحياة الكويتية القديمة خلال هذه الفترة حيث أنه يستعرض أشكال و تصميمات بيوت أهالي الكويت و أسلوب حياتهم الطبيعي الذي كانوا يعيشوا به قديما ومن أهم ما يجب ذكره عن هذه  القرية هو أنه يتوافد عليها العديد من أهالي الكويت الكبار منهم و الصغار للتعرف على التاريخ الكويتي و طريقة معيشتهم حيث أنهم كانوا يعملون بالتجارة في اللؤلؤ الذين يستخرجونه من أعماق الخليج العربي فقد كانوا يصدرونه إلى الدول العربية و دول شمال أفريقيا حيث أن دولة الكويت قد تم تشييدها على أيدي أهلها رغم ضغوط الحياة المستمرة بحياتهم و لكنهم قد تكاتفوا جميعا لبناء هذه الدولة مما قد جعلهم مثال لتكاتف القومي بين الشعب لبناء دولتهم و هذا ما يقدمه قرية يوم البحار حيث أنها تبرز كل التاريخ بداخلها ليتعلمه ألأجيال الجديدة و الدول المختلفة .

قرية يوم البحار في الكويت

وتتميز يوم البحار بأنها تحتوي على بعض الأماكن التي تبرز الكثير من الصناعات و الحرف القديمة و التي من أهمها حرقة صناعة السدو كما أنه يوجد بها بعض المتاجر التي تعرض المقتنيات القديمة الخاصة بأهالي الكويت و التي من أهمها المخمر و الحصير التي كانت مثل السجاد اليوم حيث كانت تصنع من النخل و البرمة و التي كانت تستخدم قديما في تبريد المأكولات مثل البطيخ الأحمر حيث يوضع تحت البرمة و التي تكون مليئة بالمياه وتبدأ في التنقيط لتساعد علي تبريد البطيخ , كما أنه يوجد أيضا شرح لكيفية صناعة السفن و التي من أهمها البوم الكويتي .

الأدوات التاريخية الكويتية في القرية

كما أنه يوجد أيضا ساحة مخصصة يوجد بها بعض المراجيح حيث يمكن دخوله بسعر دينار كويتي واحد كما يوجد بعض المأكولات الخفيفة التي يفضلها الأطفال , كل هذا و بالإضافة إلى أنه يوجد بها أيضا عربة خاصة يقوم بجرها حصان حيث يركب الزوار هذه العربة لتبدأ جولتهم حول القرية كما أنه يوجد أيضا بعض الأماكن التي يوجد بها المأكولات التراثية المختلفة و التي من أهمها الخبز الكويتي القديم خبز الرقاق و الذي يصنعه المخابز , كما يوجد أيضا مقهى شعبي قديم حيث يقدم مشروب قوري الشاي .

مواعيد قرية يوم البحار

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *