Thursday, Nov. 23, 2017

  • تابعنا

ديربي العاصمة الإيطالية في سطور المرسال

متعة كرة القدم على مدار تاريخها تأتي من قوة منافستها ما بين فريق وأخر ومنتخب وأخر  وعلى مرور الوقت منذ  بداية اللعبة حتى الان تتطورت اشكال المنافسات بشكل كبير حسب تطور العالم تتطور مسابقات كرة القدم بسبب اتساع الشعبية  ، ولعل مع تطور الاستادات والبث التلفزيوني  اكتسبت بعض المسابقات اهتمام ليس داخلي للبلد او القارة التي تلعب بها ولكن على مستوى العالم ايضا بدأت المسابقات الاقوي في الاستحواذ على نسبة المشاهدة الاكبر وهو ما يضيف اثارة اكثر لهذه المسابقة  وفي الفترة الاخيرة  وفي عالمنا العربي بالذات بدا الاهتمام بالدوريات الخمس الكبري الأسباني والأنجليزي والألماني والإيطالي والفرنسي وهو بالطبع تستحوذ هذه الدوريات على أعلى نسبة متابعة حول العالم وتعد هذه المنافسات هي المعنى الحقيقي لكرة القدم ، وبداخل كل منافسة على بطولة تجد منافسة أخرى من نوع أخر منافسة ما بن أبناء المدينة الواحدة أو منافسة خاصة بين الأكثر فوزا بالبطولات في هذه الدولة وتعد هذه المنافسات تسمى بالديربي فالديربي له طعم خاص ومنافسة شرسة حتى ولو كانت هذه المبارايات بعيدة عن البطولة ولكنها تعد هذه المبارايات هي التي تستحوذ على نسبة المشاهدة الأعلى فمن منا لا يتابع ديربي برشلونة وريال مدريد من منا لا يتابع ديربي الغضب بين الميلان والأنتر وديربي لندن بين الأرسنال وتوتنهام وهناك ديربي العاصمة الإيطالية بين روما ولاتسيو وهو من أقوى 10 ديربيات على مستوى العالم وهذا الديربي وبداية تاريخه وأهم أرقامه سيكون هو مقالنا اليوم فهيا بنا نتعرف على أهم معلومات عن هذا الديربي الخاص بين لاتسيو وروما .

أهم معلومات عن ديربي روما ولاتسيو :

صورة لأول ديربي بين لاتسيو وروما والذي أقيم عام 1929 بالدوري الإيطالي وأنتهى بفوز روما 1-0

صورة لأول ديربي بين لاتسيو وروما والذي أقيم عام 1929 بالدوري الإيطالي وأنتهى بفوز روما 1-0

ديربي العاصمة الإيطالية روما هو من أقوى 10 ديربيات في العالم حسب تصنيف أصدره الفيفا عام 2011 وهو ترتيبه العاشر حول العالم ويعد من الديربيات التي تستحوذ على أهتمام الكثير من الجماهير الإيطالية بمختلف أنتمائتها وخارج الحدود الإيطالية أيضا نظرا لقوة وحماس هذه المباراة .

بدأ هذا الديربي منذ عام 1929 عندما أجتمع الفريقين على ملعب لاتسيو في 8-12-1929 وفاز فريق روما بهدف نظيف وكان هذا اللقاء الأول بينهما بالدوري الإيطالي ، فيما أنتهت مباراة الدور الثاني في نفس الموسم بنتيجة 3-1 لروما أيضا على ملعب روما .

أكبر نتائج للفريقين كان أولها في 1-11-1933 في الدوري الإيطالي عندما فاز روما 5-0 فيما عاود تسجيل 5 أهداف أيضا في شباك لاتسيو في 10-3-2002  عندما فاز بخمسة أهداف مقابل هدف ببطولة الدوري الإيطالي أيضا .

تقابل الفريقين في بطولة الدوري الإيطالي 145 مرة فاز روما في 52 لقاء وفاز لاتسيو في 36 لقاء فيما كان التعادل حاضرا في 57 لقاء وبواقع 183 هدف لروما مقابل 138 هدف للاتسيو ، فيما تقابلا في بطولة الكأس الإيطالي 18 مرة تعادل الفريقين في ثلاث لقاءات وفاز لاتسيو في 6 لقاءات وفاز روما في تسع لقاءات وفي الدوري الوطني تقابلا مرتين فاز كل فريق مرة ، فالغلبة هنا في جميع اللقاءات الرسمية لنادي روما ففي خلال 165 لقاء فاز ب 62 لقاء ولاتسيو 43 لقاء وكان التعادل في 60 لقاء ، وأذا أضافنا المبارايات الودية مع الرسيمة سنجد مجموع اللقاءات 181 لقاء فاز روما ب 68 لقاء وفاز لاتسيو 50 مباراة وتعادلا في 63 لقاء .

من اللاعبين الأكثر مشاركة في هذا الديربي نجد في المقدمة النجم الإيطالي الشهير فرانشيسكو توتي والذي شارك 42 لقاء ومن المحتمل زيادة العدد لأستمرار اللاعب في الملاعب حتى الأن ، يأتي بعده لاعب روما أيضا دانييلي دي روس في 25 لقاء ، أما عن الأكثر مشاركة من لاعبي لاتسيو نجد اللاعب جوسيبي ويلسون الذي لعب 23 لقاء .

ديربي العاصمة الإيطالية والذي يعد من أقوى 10 ديربيات في العالم ما بين لاتسيو وروما

ديربي العاصمة الإيطالية والذي يعد من أقوى 10 ديربيات في العالم ما بين لاتسيو وروما

أما عن اللاعبين الأكثر تسجيلا في هذا الديربي نجد لاعب روما دينودا كوستا برصيد 12 هدف ، وفرانشيسكو توتي برصيد 11 هدف ، أما الأكثر تهديفا من لاتسيو في شباك روما فهو اللاعب سيلفيو بيولا برصيد 7 أهداف .

اللقاء الشهير بموسم 2002 والذي انتهى 5-1 لروما شهد أيضا رقم خاص مسجل بأسم اللاعب مونتيلا والذي سجل أربع أهداف في المباراة كأكثر اللاعبين تسجيلا في مباراة واحدة في هذا الديربي .

هناك لاعب أيضا يحمل رقم مميز وهو اللاعب أرمي سيلميون والذي أستطاع أن يسجل في شباك روما عندما كان لاعبا في لاتسيو وفي شباك لاتسيو عندما كان لاعبا في روما وهو اللاعب الوحيد الذي سجل في شباك الفريقين .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *