Saturday, Apr. 21, 2018

  • تابعنا

كيف وصل أدم لالانا الى أفضل لاعبي ليفربول

يناير 04, 2017 - -

بعض الأندية الكبرى تعتمد على المزيج ما بين ناشئيين النادي وجلب أمهر اللاعبيين و سياسة الأندية الكبرى على مر تاريخها  تعمل على جذب كثير من اللاعبين الذين يكون لهم الفضل في تفضيل كفه فريقهم على اي فريق اخر قد يكون البعض يتعاقد مع لاعبين على مستوى عالي واخر وسط وفريق يتعاقد مع لاعبين ليسوا بالكفاءه المطلوبه فالكل يتعاقد مع لاعبين حسب امكانتهم الماديه في المقام الاول والبعض يتعاقد مع لاعبين متوسطين المستوى ولكن بعد ذلك مع تطور امكانات هذا اللاعب للافضل يصبح هذا اللاعب ذو امكانات  كبيره هذه هي امثله كثيره في ملاعب العالم خاصه الملاعب الاوروبيه  فالصفوف الاولي لافضل لاعبين في العالم معظمها كانوا في الاصل لاعبين متوسطي المستوى ولكن تطور الاداء من خلال اللاعبين بانفسهم او من خلال مدرب يقوم بتطوير اداءهم او من خلال فريق يعمل على الارتقاء بمستوى هذا اللاعب فمثلا نجد لاعب تشيلسي هزارد لم يكن بنفس المستوى الذي عليه الان الا انه طور من نفسه واصبح من اللاعبين اصحاب الفئة الاولى الذي يتمنى اي فريق ان ينضم له وهناك ايضا بول بوجبا لاعب المان يونايتد الذي لم يكن مدربه فيرجسون مقتنع به فانتقل الي يوفنتوس الايطالي ومن خلال هذا الفريق استطاع ان يعود مره اخري للمان يونايتد في اغلى صفقه في العالم ولكن بطلنا اليوم في هذا المقال هو مزيج ما بين تطوير اداءه من خلال اللاعب وتطويره من خلال الفريق ايضا الذي أنتقل اليه هو اللاعب الأنجليزي الشاب أدم لالانا الذي سنتحدث عنه بالتفصيل خلال الاسطر القليله القادمه .

توهج أدم لالانا مع ليفربول :

لالانا مع فريق ساوثهامبتون والذي لعب للفريق ثماني سنوات وكان من أهم لاعبي الفريق

لالانا مع فريق ساوثهامبتون والذي لعب للفريق ثماني سنوات وكان من أهم لاعبي الفريق

أدم لالانا هو لاعب كرة قدم أنجليزي الجنسية ولد عام 1988 بمدينة سانت ألبانز ، مارس كرة القدم منذ سن صغيرة وكان يلعب وهو صغير في بعض الأندية الهواة ، ولكن كانت هناك عيون مراقبة للاعب منذ أن كان سنه 12 عاما وكان هذا عن طريق كشافي نادي ساوثهامبتون الأنجليزي وأنضم لأكادمية النادي في عام 2000 .

ظل لالانا في ناشئ فريق ساوثهامبتون الى أن جاءت له الفرصة في المشاركة مع الفريق الأول وكان هذا عام 2006 أمام فريق يوفيل تاون في بطولة كأس الرابطة الأنجليزية ، وما بين لعبه لبعض المبارايات وعدم دخوله للملعب أو الخروج خارج قائمة الفريق ظل هذا حال اللاعب وتأخر وجوده المؤثر في هز شباك المنافسين كثيرا حيث أنه لاعب وسط مهاجم فكان أول هدف يسجله عام 2008 عندما سجله في شباك ويست بروميتش وعند نهاية عقده مع الفريق عام 2009 قام مرة أخرى بتجديد عقده مع النادي وهو ما أنعكس على اللاعب وتألقه وحالته النفسية الجيدة في العام التالي مباشرة سجل 20 هدف في جمسيع البطولات التي شارك بها الفريق ، وبات لالانا هو اللاعب الأهم في فريق القديسيين وخلال 8 سنوات قضاها مع الفريق الأول شارك في 235 مباراة سجل 48 هدف

لالانا مع ليفربول والذي يعتبر من أهم صفقات الفريق أخر موسمين

لالانا مع ليفربول والذي يعتبر من أهم صفقات الفريق أخر موسمين

في عام 2014 بدأ فريق ليفربول بالأهتمام باللاعب خاصة وأنه أصبح ضمن كتيبة المنتخب الأنجليزي لكرة القدم الذي كان في البرازيل ، وبعد مفاوضات بعد الناديين وافق نادي ساوثهامبتون على أنتقال اللاعب الى ليفربول مقابل 25 مليون دولار في صفقة كان ليفربول في أشد الأحتياج لها .

مع ليفربول في موسمه الأول وفي ظل أستعدادات الفريق هاجمت الأصابة اللاعب قبل دخول الموسم الجديد وأعلن نادي ليفربول عن أبتعاد اللاعب عن المستطيل الأخضر لمدة 6 أسابيع فجعله بعيد عن المشاركة في بداية الموسم ولكن عند رجعوه من الأصابة بدأ في الدخول في التشكيلة الأساسية للفريق وتسجيله لبعض الأهداف المؤثرة ، ولكن في العام الثاني وهو 2016 ومع وجود المدير الفني الألماني يورجن كلوب أصبح اللاعب أكثر تحررا في الملعب وأصبح أكثر اللاعبين أهمية في الفريق ومن ضمن أفضل اللاعبين في فريق ليفربول عام 2016 كما حاز على لقب رجل الشهر في ديسمبر 2016 على مستوى الدوري الأنجليزي ككل .

لالانا مع منتخب انجلترا والذي يسعى لكتابة تاريخه الدولي مع منتخب بلاده

لالانا مع منتخب انجلترا والذي يسعى لكتابة تاريخه الدولي مع منتخب بلاده

أما على المستوى الدولي فهو لاعب في المنتخب الأنجليزي منذ أن كان يلعب في صفوف منتخب أنجلترا للناشئيين وهو في سن 18 عام ، وكانت أول مباراة للاعب أمام تشيلي مباراة ودية على ملعب ويمبلي عام 2013 وتألق خلال هذا اللقاء رغم خسارة المنتخب الأنجليزي فهو شارك في 29 مباراة مع المنتخب وسجل ثلاث أهداف .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *