اضرار مرق الدجاج على الدماغ

تدخل مكسبات الطعم تقريبًا في جميع الأطعمة التي تناولها اليوم بكميات مختلفة ، قامت العديد من المصانع وشركات الأغذية باحتقار تجارة الغذاء فقامت تصنيع المنتجات الغذائية المعملية كحل بديل لضيق الوقت بسبب الوقت الذي يتم إهداره في تحضير الطعام ولكن هل كل الغذاء صحي بالطبع لا ، تختصر الشركات الغذائية اليوم بتصنيع جملة من المنتجات الغذائية كالمعجنات والرقائق والشوربة سهلة التحضير والمعكرونة وغيرها ، ولكن الأعلى استهلاكًا اليوم في كل الطعام تقريبًا هي مكعبات المرق سواء مرق الدجاج أو مرق اللحوم يتم إضافتها اليوم لكل الأطعمة لإعطاء النكهة المميزة لها ولكن هل تسألت يوميًا هل لهذه المرق أضرار في الحقيقة هي عبارة عن منكهات وهرمونات مع مواد كيميائية ومكسبات طعم قامت جملة من الأبحاث للكشف عن الأضرار التي تسببها تلك المكعبات وكانت النتائج صادمة للغاية :

اضرار مرقة الدجاج على الدماغ ونمو الجنين : قامت دراسات أمريكية وبريطانية للكشف عن الأضرار التي تسببها المرق الجاهزة البودرة أو المكعبات بعدما مات أكثر من 24% من الأشخاص المداومون على تناولها ، تتكون المرق الجاهزة للدجاج من جلد الدجاج مع الأعضاء الداخلية والعظام لإعطاء نكهة بجانب الأعشاب وكبيرة كبيرة من الصوديوم والبهارات مما يجعلها تطلق بعض المواد الضارة مثل أحادي جلوتمات الصوديوم التي تؤثر على الرؤية السليمة والصحية لدى الفرد قد يحدث فقدان للبصر على المدى البعيد خاصة عند دخول هذا المرق الجاهز في تحضير كل الأطعمة  والوجبات وتؤثر على النمو العقلي و تمنع من افراز هرمونات التذكر والاسترجاع .

و قد يترتب على استعمالها الإصابة بالصداع وآلام الرأس والصداع النصفي وتعمل على تدمير الخلايا العقلية وبالتالي زيادة فرصة الإصابة بمرض الزهايمر على المدى البعيد ، في عدد من الحالات بسبب حقن الدجاج بالهرمونات يحدث تسمم بسبب المادة المصنعة E-621 تجدها على محتويات جميع أنواع مكعبات المرق ، من شأنها أن تزيد من معدلات السمنة وتعمل على زيادة الدهون والدهون الثلاثية بالجسم وترفع من مستوى الكولسترول بالدم بسبب ما تحتوي علية من شحوم مما يزيد من ارتفاع ضغط الدم والتحميل على الشرايين و يكون الشخص أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية الخطيرة وأمراض القلب الوعائية والتاجية.

في حال تناول الحامل لهذه المكعبات الجاهزة يكون الجنين عرضة لتلف المخ، مكسبات الطعم والرائحة بها تقلل من وصول الأوكسجين إلى الدماغ يحدث مع الوقت تليف المخ والأعصاب حيث أن المواد الكيميائية بها تكون أشبه بالمخدر ، المواد الكيميائية مع الوقت تعمل على تكوين الجذور الحرة التي تهاجم الخلايا السليمة ، مما يجعل الجسم عرضة لجملة من الامراض المزمنة كالسكري والسرطان

بإمكان ربة المنزل عمل المرق بالمنزل دون الاعتماد على الأطعمة الجاهزة التي تحتوي على جملة من المواد الكيميائية والمواد المهرمنة ، عن طريق مرق الدجاج الطازج مع الأعشاب الملح والفلفل والسماق و الرزماري والكزبرة وورق اللوري والزعتر والبصل المفروم وفصوص الثوم وعصير الليمون ويتم غلى المكونات على نار هادئة ثم وضعهم داخل قوالب ووضعها في الفريزة ولكن لا يفضل أن تزيد مدتها عن شهر حتى لا تتفاعل المكونات وتزيد من سميتها ، يحتوي مرق الدجاج على كامل الدسم المتواجد بها و الشحوب فهي في الأساس تزيد من نسب الكولسترول بالدم لذلك يفضل عدم تناولها لكلا من مرضى الكولسترول المرتفع والقلب ومرضى ضغط الدم المرتفع ..

في كل الأحوال المنتجات الغذائية المصنعة تزيد خطورتها يومًا بعد يوم على صحتنا و صحة أطفالنا لذلك يجب التقليل منها أو البعد عنها بصورة نهائية لتجنب أضرارها الخطيرة على الجسم و الدماغ ..

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *