أشهر طفل على مواقع التواصل ” هارلين بودي وايت”

تستحوذ صور الأطفال على مواقع التواصل الاجتماعي إعجاب الجميع، فالأطفال لديهم جاذبية كبيرة تجاه كل من يراهم، لما فيهم من صفاء ونقاء وبراءة، ولكن هل من المتوقع أن تصبح صور الأطفال مصدر رزق لعائلاتهم، فمن المدهش أن يكون هذا الأمر واردا في ظل التكنولوجيا الهائلة والانفتاح على كل العالم، فإن هناك الكثير من الأسر والعائلات يتكسبون الأموال من وراء نشر صور لأطفالهم، وكان الطفل ” هارلين بودي وايت” هو الطفل الأكثر شهرة على مواقع التواصل الاجتماعي حيث بلغ عدد المتابعين له على صفحته على موقع الانستغرام 200 ألف متابع في حين أن عدد متابعي صفحة ابنة بيونسيه وهي بلو ايفي 97 ألف متابع والتي تبلغ الخامسة من عمرها، وابنة كيم كارداشيان وهي نورث ويست 180 ألف متابع وهي تبلغ من العمر ثلاث أعوام، فمن هو الطفل هارلين بودي وايت ؟ وكيف اكتسب شهرته على مواقع التواصل الاجتماعي؟

بداية شهرة الطفل ” هارلين بودي وايت”
بدأت شهرة الطفل ” هارلين” من خلال والدته عارضة الأزياء السابقة والمصورة الحالية تشلسي وايت بالتقاط الصور للطفل صاحب العينين الزرقاوتين والوجه الممتلئ والابتسامة الملائكية ونشرها على الصفحة التي قد أنشأتها من أجله على موقع التواصل الاجتماعي الانستغرام والتي قد توافد آلاف المعجبين على الصفحة لمشاهدة صور هارلين الرائعة، وقد جمعت الأم الكثير من الأموال والهدايا التي بدت تتوافد على الطفل من أشهر شركات الأزياء التي طلبت أن يرتدي هارلين أزيائهم لأغراض دعائية، وشركات الألعاب التي طلبت أن يظهر هارلين بدمى خاصة من صنعهم، وكان هارلين السبب في حصول الأسرة على عطلة مجانية في فندق little nell الشهير في مدينة أسبن في ولاية كولورادو وهو الفندق المفضل للكثير من المشاهير .

ويتوقع الخبراء أن يحصل الطفل هارلين على الكثير من الأموال في المستقبل القريب لأن أغلب متابعيه من شريحة الأمهات الجدد وهي الشريحة الأهم والمفضلة عند شركات ملابس الأطفال وأغراض الأطفال وألعاب الأطفال، وهو ما يزيد نسب المبيعات لديهم ويزيد من نسب المتابعة للطفل نفسه، والغريب إلى الآن أن تشيلسي لم تفصح عن هوية والد هارلين إلى الآن ولكنها اكتفت بأن تعلق على أنه لاعب كرة قدم محترف وقد انفصلا بعد مولد هارلين ولا يزال في حياة هارلين وشقيقته ووصفته بأنه داعم للغاية

هواية التصوير لدى والدة الطفل هارلين
والدة هارلين وهي ” تشيلسي وايت” لديها موهبة في التصوير ولقد بدأت لديها منذ عدة سنوات حيث بدأت كمصورة أطفال، عندما ولدت طفلتها الكبرى هارلو حيث أحبت التقاط الصور لها، وبدلا من أن تنشر صور بنتها هارلو على موقعها الرسمي الخاص بالعمل قررت إنشاء صفحة لطفلتها على موقع التواصل الاجتماعي الانستغرام، حيث كانت البداية الحقيقة لها ولازدهار موهبتها في التصوير خاصة تصوير الأطفال والنساء الحوامل وهو ما جعلها تقوم بإنشاء الصفحة الخاصة بطفلها هارلين على الانستغرام قبل أيام قليلة من مولده لتشارك الجميع صوره لحظة بلحظة.

الطفل هارلين مصدر رزق لعائلته
ولد الطفل هارلين في نوفمبر 2015 وقد زاد نجاح عمل والدته حتى أنها قامت بإعادة طلاء جميع جدران منزلها من الداخل باللون الأبيض حتى تبدو خلفية الصور قريبة لخلفية الاستديو، كما أنها لم تكتف بالتقاط الصور لطفلها هارلين داخل المنزل فقط بل التقطت له الكثير من الصور في أماكن متنوعة منها منتجع صحي خاص بالأطفال في لندن بعد ولادته بأسبوعين فقط، وقد التقطت له العديد من الصور والتي قد انتشرت انتشارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي ، وقد اصطحبت تشيلسي طفلها هارلين إلى عطلات عدة منها إلى دبي، وميكونوس، والباهاما، وفي كل رحلة تلتقط هارلين أروع الصور حتى قدمت مجموعة هائلة من الصور الجديدة له والتي تنال إعجاب المتابعين أكثر فأكثر.

وهذه مجموعة من أجمل صور الطفل هارلين

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ياسمين محمود

يوما ما ستمطر السماء أمانينا

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *