Tuesday, Oct. 24, 2017

  • تابعنا

كيف تنجح في تجارتك ؟

مارس 14, 2017 - -

تعد التجارة نشاط هام يعمل به ملايين الأشخاص ،و في ظل التقدم و التطور الذي نعيشه تعددت ،و اختلفت أشكال التجارة ،و أصبح العديد من الأشخاص يقبلون على العمل في هذا المجال المربح ،و لكن الكثير منهم لا يعرف ما هي العوامل التي يمكنهم الإعتماد عليها لنجاح التجارة ،و خلال السطور التالية لهذه المقالة سوف نذكر مجموعة من هذه العوامل فقط تفضل عزيزي القارئ بالمتابعة .

أولاً نبذة عن التجارة وأهميتها .. تشكل التجارة أهمية كبيرة بالنسبة للكثير من الدول فهي من أبرز الأنشطة الإقتصادية التي تسهم في زيادة الدخل ،و هي أيضاً نشاط مكمل للأنشطة الآخرى كالزراعة ،و الصناعة و تعد المعاملات التجارية وسيلة هامة لتوطيد العلاقات بين الأفراد ،و بين الدول و كذلك وسيلة لتبادل الثقافات فالتجار دائماً يسافرون من بلد لآخرى ،و هناك يمكنهم اكتساب عادات ،و ثقافات جديدة ،و تسهم أيضاً في توفير مجموعة كبيرة من فرص العمل للشباب ،و هذا ما يسهم في القضاء على البطالة ،و آثارها السلبية و هذا النشاط بحاجة إلى متابعة ،و وعي شديد ،و ذلك من أجل التقدم ،و النجاح به .

أقرأ : التجارة الدولية و أهميتها 

ثانياً كيف تنجح في تجارتك ..؟ يريد الكثير من الأشخاص تأسيس مشروعات خاصة بهم ،و ذلك لأنهم يعتقدون أن للعمل الحر مميزات عديدة ،و لكنه يحتاج إلى تخطيط ،و دراسة ،و خبرة ،و وفرة الموارد المالية للإنفاق على المشروع ،و النجاح في التجارة يحتاج إلى بذل جهد كبير حيث يتعرض التاجر في مسيرته إلى عدد كبير من الأزمات و المشكلات  ،و من أبرز الطرق التي يمكن الإعتماد عليها للنجاح في هذا المجال ما يلي :-

* يجب أن يحرص التاجر على الإستفادة من تجارب الأشخاص الذين سبق لهم تحقيق ناجح باهر في هذا المجال ،و ذلك للتعرف على الخطوات التي ساورا عليها ،و كذلك محاولة تجنب الوقوع في الأخطاء التي وقعوا بها ،و يمكنه أيضاً أن يقوم بجمع معلومات دقيقة عن الشركات التي تقوم بتسويق منتجات مشابهة للمنتجات التي سيقوم بتسويقها ،و عليه أن يتعرف على مميزات هذه المنتجات ،و أسعارها حتى يستطيع طرح منتجات بجودة و سعر مميز ،و هذا ما يعينه على التفوق على هذه الشركات بعيداً عن الأساليب ،و الأخلاقيات الغير مستحبة  ،و عليه أن يحرص دائماً أن يجعل المنافسة بينه ،و بين الشركات الآخرى منافسة شريفة .

* يفضل الإهتمام بالعملاء ،و متابعتهم آرائهم في المنتجات التي قاموا بشرائها و الجدير بالذكر أن الإهتمام بالعملاء  و ضمان رضاهم عن المنتجات ،و الخدمات سوف يضمن للتاجر  أن سيكرر التعامل  معه مرة آخرى ،و ربما يكون سبباً في جذب عملاء آخرين .

* يجب على التاجر في بداية مشواره أن يبتعد عن العشوائية ،و المغامرات الغير محسوبة ،و ذلك حتى لا ينفق مبالغ طائلة ،و يفاجئ بخسارتها ،و بالطبع هذا قد يعرض تجارته ،و مشروعه للإنهيار  ،و لذلك عليه أن يحرص على التخطيط بشكل جيد ،و إعداد دراسة مميزة حتي يضمن نجاحه ،و تقدمه ،و يمكنه أيضاً الإستفادة من سفره ،و علاقاته في توسيع نشاطه ،و الخروج من للأسواق العالمية .

* من الضروري أن يتحلى التاجر بالأخلاق الحميدة ،و من أبرزها الصدق ،و الأمانة حتى يصبح لديه سمعة طيبة ،و الجدير بالذكر أن السمعة الحسنة هي رأس المال الحقيقي للتاجر ،و من أهم عوامل نجاحه .

* يفضل ألا ينفرد التاجر بآرائه بل يمكنه التشاور مع الأشخاص العاملين معه ،و الإستماع إلى آرائهم ،و محاولة اختيار أفضل الآراء التي تعود عليه بالنفع ،و التميز .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

هاجر

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *