ما هي أنواع الهوايات ؟

- -

كان قد خلق الله جل شأنه الإنسان في هذه الدنيا من أجل أن يكد ، و يتعبد ، و يتحمل العديد من المهام الصعبة ، و المسئوليات ، و ذلك كله يكون بهدف وصوله في النهاية إلى تلك الحياة السعيدة ، و الكريمة إلا أنه على الرغم من ذلك الشق الشديد الجدية ، و الخاص بحياة الإنسان يوجد أيضاً شقاً ترفيهياً للحياة ، و ذلك من أجل أن يقوم الإنسان بتجديد نشاطه ، و استعادة حيويته مرة أخرى ، و بالتالي يتمكن من الاستمرار ، و المواصلة ، حيث لا يقدر الإنسان أن يظل بشكل دائم في حياة العمل ، و الجد بدون وجود بعضاً من تلك الأشياء أو الأمور التي تعمل على التخفيف عنه ، و من خلال ذلك تأتي الأهمية العالية الخاصة بالهوايات .

تعريف الهواية :- الهواية يتم تعريفها في الأساس على أنها هي ذلك الاهتمام ، و الميل العالي من جانب الشخص لفعل نشاطاً معيناً ، و ذلك يكون من أجل الحصول على المتعة ، و الاستمتاع أو قضاء وقتاً جميلاً ، و محبباً إليه ، و ذلك يكون غالباً في أوقات الفراغ ، و الهواية هي ذلك العمل أو النشاط الذي يكون من فوائده العمل على تحسين المزاجية ، و النفسية الخاصة بالفرد الممارس لها ، و تستلزم الهواية من صاحبها العديد من المهارات سواء المهارات الجسدية أو المهارات العقلية ، و ذلك يكون على حسب نوع الهواية التي يمارسها الفرد فهواية القراءة ، و الاطلاع كمثال تحتاج إلى توافر المهارات العقلية من صاحبها أما رياضة السباحة أو الجري فهي تكون محتاجة إلى توافر المهارات الجسدية في صاحبها ، و الهواية في العادة لا يكون الهدف منها هو العائد المادي فقط فمن الممكن أن يفعلها الفرد من أجل إشباع رغبات خاصة به ، و في بعضاً من الأحيان قد تعمل على إدرار العائد المادي عليه ، و الذي يوفر له العائد المالي ، و ذلك يكون في حالة امتلاك صاحبها للموهبة علاوة على الإبداع ، و اللذان يشكلان حاجة بالنسبة لغيره من الناس ، و يكون بذلك قد فاد الشخص صاحب الهواية نفسه إضافة إلى مجتمعه أو المحيطون به فتكون نتيجة ذلك أنه اصبح ذلك الفرد الفعال ، و النشيط في المجتمع إضافة إلى نيله لإعجاب ، و انبهار من حوله .

أنواع الهوايات :- يوجد عدداً من الهوايات المختلفة و منها :-
أولاً :- هواية جمع الطوابع علاوة على العملات القديمة .
ثانياً :- هواية الغناء أو الإلقاء .
ثالثاً :– هواية السباحة أو الغطس تحت الماء .
رابعاً :- هواية تجويد القرآن الكريم .
خامساً :- هواية السفر أو الترحال من مكان إلى أخر .
سادساً :- هواية تسلق الجبال .
سابعاً :- هواية لعب كرة القدم .
ثامناً :- هواية الشعر أو الكتابة أو النثر .
تاسعاً :- هواية الرسم بأنواعه ، و أشكاله المتعددة .
عاشراً :- هواية التمثيل أو الإخراج أو التأليف القصصي .
إحدى عشر :- هواية حل المسائل الرياضية المعقدة .
أثنى عشر :- هواية حل الكلمات المتقاطعة .
ثلاثة عشر :– هواية الخياطة .
أربعة عشر :- هواية لعب كرة السلة .
خامسة عشر :- هواية القراءة ، و الإطلاع بأنواعه .
سادسة عشر :- هواية تربية الحيوانات الأليفة بأنواعها .

بداية نشأة الهواية لدى الفرد :- عادة ما تكون بداية نشأة الهواية ، و ذلك على اختلاف أنواعها في نفس الفرد في سنين عمره الأولى أي منذ طفولته ، و لذلك ، و في كثير من الأحيان يكون اكتشاف الهواية الخاصة بالفرد في مرحلة الطفولة ، و من خلال الأهل ، و لذلك فإنه يقع على الأهل في البداية مسئولية الاهتمام بتلك الهواية الموجودة لدى الطفل ، و ذلك عن طريق التشجيع ، و الاهتمام إضافةً إلى العناية النفسية ، و المادية ، و التي ستعمل على تنمية تلك الهواية في نفسه ، و بالتالي تطويرها إلى أن يصل إلى مرحلة الإبداع فيها .

الفوائد الخاصة بممارسة الهواية :- يوجد عدداً من المنافع ، و الثمرات الخاصة بممارسة الهواية ، و التي تعود على صاحبها بالفائدة العالية و منها :-

أولاً :- تخليصه من الإحساس بالوحدة ، و ما قد يترتب عليه من مجموعة من الآثار السلبية السيئة حيث أنه يوجد عدداً من أنواع الهوايات تكون متطلبة للقيام بها من الأساس مشاركة أشخاصاً آخرين .

ثانياً :- قضاء صاحبها لوقت الفراغ ، و ذلك بشكلاً صحيحاً ، و مفيداً له .

ثالثاً :– توفر الهواية تلك الفرصة الكبيرة للابتعاد عن مسئوليات الحياة ، و متاعبها بل ، و مشاكلها ، و لو لفترات بسيطة الأمر الذي يعمل بشكل عالي في المساعدة على تجدد الحياة ، و كسر الروتين الخاص بها .

رابعاً :– تعمل الهواية على تفريغ الطاقة السلبية ، و ذلك بما تشمله من أثار سلبية متعددة مثال ضغوطات الدراسة أو العمل أو المشاكل الأسرية بطرق سليمة وتعود على الفرد بالفائدة العالية ، و بالتالي القضاء على ما تشمله الحياة من مشاعر سلبية ينتج عنها العديد من المشاكل الصحية والنفسية مثال الإصابة بالاكتئاب ، و بالقلق ، و التوتر .

خامساً :- تعد ممارسة الهواية في بعض الأحيان مفيدة لصاحبها من الناحية المادية ، و ذلك يكون بتحقيق الاستفادة المالية له من ممارستها .

مقالات متنوعة
الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

sahar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *